ملخص محاضرة ألقاها الدبلوماسي بشار الحاج علي

Zakwan Baaj
 #للإطلاع :: ملخص محاضرة ألقاها الدبلوماسي بشار الحاج علي في مقر رابطة الثقافة العربية في فيينا
١- نحن ثورة ولسنا معارضة
٢-تم منع سقوط النظام عسكريا من قبل أصدقاء وأعداء الشعب السوري (الثورة )
٣- نظام السلطة الحاكمة في دمشق سقط سياسيا منذ ١٨ / ٣ / ٢٠١١
٤ – التغيير في سوريا بدء ولا رجعة فيه .
٥- المشاريع المتنافسة في وعلى سوريا هي :
الفارسي عقائدي ديني
التركي إمبراطوري – ديني
الروسي احتلال تقليدي
الامريكي إدارة الأزمة وتسخيرها
الاسرائيلي هيمنة /تقسيم و إضعاف .
٦- سوريا غير مسموح لها ان تتحول الى فوضى مطلقة ويتم إدارة الفوضى حسب مصالح الفاعلين.
٧- المرحلة الانتقالية بدأت فعليا من ٢٠١٤
٨- نظام السلطة الحاكمة راحل يتم استخدامه حاليا لضبط المراحل ومايتم تداوله من اعادة إنتاجه غير صحيح.
٩- المشكلة الحقيقية في مايسمى بديل الأسد هي الأجهزة الأمنية التي تعمل وكيل محلي لاجهزة دولية
١٠- التنظيمات الإرهابية خليط مخابرات دولية وسذج وجهلاء
١١-بين ٨٠ -٩٠٪‏ من الشعب السوري هو مع الثورة،
وبدءاً من المحسوبين مع النظام والرماديين والصامتين والجميع ينتظر ويضع أمله بالثوار للخلاص وليس كما تبدو الصورة.
١٢- آستانة وجنيف محطات لابد منها على الرغم من عدم فعاليتها ، بسبب إسقاط الحل العسكري .
١٣- لايمكن تطبيق أي حل دولي لا يراعي أهداف الشعب السوري ،
١٤- المرحلة الأصعب والأهم هي مرحلة البناء والتنمية التي سيتم فيها بلورة الثورة الحقيقية.
فيينا ١٥-٩-٢٠١٧
 

This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply