أغنية ” نريد التغيير” الروسية لفيكتور تسوي

أريد ان أهدي ترجمة أغنية” نريد التغيير” لمغني الروك الروسي ” فيكتور تسوي” والتي كانت تصدح بها كل حناجر طلاب الاتحاد السوفييتي ومازالت حتى الآن, لأنها تعبر خير تعبير عما يشعرون به تحت وطأة حكم مخابرات ” الكي جي بي” الروسية وهي حتما تماثل ما يشعر بها الشعب السوري منذ 45 عاماً تحت حكم عائلة الأسد الإجرامية عميلة الكي جي بي, … لقد سحرتني هذه الاغنية بكلماتها وايقاعها وموسيقاها منذ ان سمعتها اول مرة عام 1988 من كلمات والحان وغناء فيكتور تسوي ذو الاصول الكورية وتشاهدون الفيديو بالاسفل مع الكلمات الاصلية باللغة الروسية

نريد التغيير

عوضاً عن الدفئ رطوبة خضراء على الزجاج
وعوضا عن النار المتقده مجرد دخان عقيم
هكذا يختطف يوم اخر من تقويم عمرنا
الشمس تغيب في الافق … ويحترق معها يوم آخر
ويخيم الظلام على المدينة الصاخبة

قلوبنا تصبوا للتغيير …عيوننا ترنوا للتغيير
بضحكاتنا ودموعنا, ونبض عروقنا …نتوق للتغيير

نور الكهرباء يطيل يومنا
علبة الكبريت فارغة … وفي المطبخ نطهو على نار الغاز الأزرق
لفافة التبغ في يدنا .. كوب الشاي على الطاولة
هكذا حياتنا مملة …ولا شئ لنضيف
ولكن الحقيقة ان كل شي بيدنا وفي نفوسنا

قلوبنا تصبوا للتغيير …عيوننا ترنوا للتغيير
بضحكاتنا ودموعنا ونبض عروقنا …نتوق للتغيير

لا نستطيع ان نتباهى بغمزات ولمزات عيوننا
ولا حتى بإيماءات إشارات يدينا
ولا نحتاج الى كل هذا التعقيد لكي نتواصل
لفافة التبغ في يدنا .. كوب الشاي على الطاولة
وهكذا تضيق علينا الدنيا ونصاب بالقنوط
وفجأة نشعر بالرعب من تغيير اي شئ

قلوبنا تصبوا للتغيير …عيوننا ترنوا للتغيير
بضحكاتنا ودموعنا ونبض عروقنا …نتوق للتغيير

(Перемен!)
Вместо тепла зелень стекла,
Вместо огня дым.
Из сетки календаря выхвачен день.
Красное солнце сгорает дотла,
День догорает с ним.
На пылающий город падает тень.
Перемен требуют наши сердца,
Перемен требуют наши глаза,
В нашем смехе и в наших слезах,
И в пульсации вен
Перемен!
Мы ждем перемен.
Электрический свет продолжает наш день
И коробка от спичек пуста.
Но на кухне синим цветком горит газ.
Сигареты в руках, чай на столе,
Эта схема проста.
И больше нет ничего, все находится в нас.
Мы не можем похвастаться мудростью глаз
И умелыми жестами рук,
Нам не нужно все это, чтобы друг друга понять.
Сигареты в руках, чай на столе,
Так замыкается круг.
И вдруг нам становится страшно что-то менять.
victor-tsoy

About طلال عبدالله الخوري

كاتب سوري مهتم بالحقوق المدنية للاقليات والسياسة والاقتصاد والتاريخ جعل من العلمانية, وحقوق الانسان, وتبني الاقتصاد التنافسي الحر هدف له يريد تحقيقه بوطنه سوريا. تخرجت 1985 جامعة دمشق كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية قسم الالكترون, بعدها حتى 1988 معيد بجامعة دمشق, بعدها تحضير شهادة الماجستير والدكتوراة في معهد جلشكوف للسبرانية اكاديمية العلوم الوطنية الاتحاد السوفييتي السابق حتى عام 1994 اختصاص معالجة الصور الطبية ... بعدها عملت مدرس بجامعة دمشق نفس القسم الذي تخرجت منه حتى عام 1999 هاجرت الى كندا ( خلال عملي بجامعة دمشق طلبتني احدى جامعات الخرطوم لكي اترأس قسمي البرمجة والكومبيوتر ووافقت الجامعة على اعارتي) في كندا عملت في مراكز الابحاث ببرمجة الصور الطبية في جامعة كونكورديا ثم عملت دكتور مهندس في الجيش الكندي بعد ان حصلت على شهادة ماجستير بالبرمجة من جامعة كونكورديا ثم اجتزت كل فحوص الدكتوراة وحضرت رسالة دكتوراة ثانية بنفس الاختصاص الاول معالجة الصور الطبية) وتوقفت هنا لانتقل للعمل بالقطاع الخاص خلال دراستي بجامعة كونكورديا درست علم الاقتصاد كاختصاص ثانوي وحصلت على 6 كريدت ثم تابعت دراسة الاقتصاد عمليا من خلال متابعة الاسواق ومراكز الابحاث الاقتصادية. صدر لي كتاب مرجع علمي بالدراسات العليا في قواعد المعطيات يباع على امازون وهذا رابطه https://www.amazon.ca/Physical-Store.../dp/3639220331 اجيد الانكليزية والفرنسية والروسية والاوكرانية محادثة وقراءة وكتابة بطلاقة اجيد خمس لغات برمجة عالية المستوى تعمقت بدراسة التاريخ كاهتمام شخصي ودراسة الموسقى كهواية شخصية..................... ............................................................................................................................................................ A Syrian activist and writer interested in the civil rights of minorities, secularism, human rights, and free competitive economy . I am interested in economics, politics and history. In 1985, I have graduated from Damascus University, Faculty of Mechanical and Electrical Engineering, Department of Electronics, 1985 - 1988: I was a teaching assistant at the University of Damascus, 1988 - 1994: studying at the Glushkov Institute of Cybernetics, the National Academy of Sciences, In the former Soviet Union for a master's degree then a doctorate specializing in medical image processing... 1994-1999: I worked as a professor at Damascus University in the same department where I graduated . 1999 : I immigrated to Canada . In Canada, I got a master’s degree in Compute Science from Concordia University In Montreal, then I passed all the doctoral examinations and prepared a second doctoral thesis in the same specialty as the first one( medical image processing) . In 2005 I started to work in the private sector . My book: https://www.amazon.ca/Physical-Store.../dp/3639220331
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.