ياجسر ناديت لو اسمعت حيا

ياجسر ناديت لو اسمعت حيا

هل ان الوطنية تشترى ام تباع ؟ سؤال يحير العقول في بلد ضاعت فيه الكثير من القيم ويكاد يندثر الباقي منها بين متاجر للوطنية او ممثل يجيد التمثيل ويحاول تقمص شخصية المنقذ بلباس الدين والناصح الوطني الهمام او من ركب موجة العناد والتهريج والبكاء لمن ضاعت حقوقهم ونسى استحقاق المغدورين , الوطنية تعبير عن الذات وتصرف وسلوك يومي ينعكس في العمل والابداع والحرص والمسؤولية ونكران الذات و اسمى من الالقاب والمناصب والمسميات فمن
غير المعقول ان نمسك بمعاول التهديم لنثلم صخر البناء حتى يتهرأ وينشرخ الجدار لتتسلل منه الجرذان وتلتهمه الحرائق والنيران ولانرى من يتحمل المسؤولية وكأنهم بعيدون عنها وليسوا
جزء منها , أن المسؤولية ان نكون يدا واحدة لصد الاذى وفك حلقات الشر حتى لا نرى شعبنا يذبح ودخان العنف تملاء شوارعه ورائحة الدم تزكم الانوف وعجلات الاسعاف غير متوفرة
ونقالات الاجساد ليست شاغره و معالجة الجرحى بصعوبة لايقاف نزيف دمهم واسعاف
اصاباتهم والآسرة ملاءت بجثث الموتى , والقابعين بين اسوار الخوف لم يحركوا ساكنا واكتفوا بالاستنكار والوعيد من المجرمين الذين اوغلوا في شرب الدم وعيونهم شرهى لمنظرطفل
مذبوح أو أمرأة ثكلى وشيخ كبير لارأفة في قلوبهم لبكائه وجثت مجهول تبحث عمن يواريها
الثرى وبين انين ولطم خدود وشق جيوب مسجلة ضد مجهول والمجهول يسرح في ميدان لعبه
ويمرح حول فعله يتمنى ويطلب بل ويتمادى ويتجاسرويتوعد بقطع الرؤوس وينادي بالزحف المقدس نحو موطن اصله ومكان قراره ,اذن بذمة من هذه الدماء ومن يتحمل وزرها ؟ من استورد اجهزة السونار؟ ام من يستخدم حماياته وسياراته وباجاته لقتل الابرياء ؟ام المحطات الاستخباراتيه التي تدار من مسميات عديدة لم يعد العراقي بغافل عنها ؟ اسئلة كثيرة تبحث عن
حل ولا من مجيب ,أين قطرة العرق في جبين الرجال ؟ أنهظوا من وسائدكم الوفيره واناقتكم المفرطه وعطوركم الثمينه ومتعكم الزائله , أن شعبكم يذبح ويقتل بدم بارد وبارات العاهرات ومحلات الخمور ونوادي الديسكوغزت بلادكم بكؤوسها العفنة المحرمة وهتكت اعراض البلاد والعباد وها نحن نرفع يوميا رايات الحزن ويافطات التعازي لمن سال دمه وقطع نحره واخرها على جسر الائمة بين شهيد فارق الحياة تصل يداه لشباك سيده او ثغر يقبل شباكه مصرا على ان يعزيه بدموع حزينة وقلب خاشع واخر مبتورة اعضائه لم يستطع اللحاق بمن سبقه لمواساة امامه
او يوصل رسالة شكواه من دهرلعن ساعة ولادته لانه تركه بين ضفتي النهربين امنية الوصول
او طلب الشفاء واللحاق بمسيرة محبيه , ياجسر دماء طاهرة زكية تنزفت على دربك في كل عام
لانها قرابين الوفاء والمحبة والتمسك بمشروعية أهل بيت نبيك , رحماك سيدي فهم بين يديك لا
لذنب ارتكبوه او فعل سيء فعلوه او جريمة ارتكبوها غير حبك وتجديد البيعة والعبودية لك وحدك وانت تعلم خائنة الاعين وماتخفي الصدور ولسان حالي يقول

ناديت لو اسمعت حيا ولكن لاحياة لمن تنادي

صبيح الكعبي [email protected]

صبيح الكعبي – مفكر حر

About صبيح الكعبي

1-صبيح راضي الكعبي 2-كاتب واعلامي في العديد من الصحف العراقية منه (( مرآة الحياة - الحقوقي - الدعوة - المراقب العراقي - جريدة الرؤية الاماراتيه)) صحفي 3- مدير التحرير التنفيذ لجريدة المستقبل الجديد 4- كتبت في العديد من المواقع الالكترونية 5-اكملت العديد من الدورات الاعلامية ومنظمات المجتمع المدني 6- سافرت للعديد من الدول 7- بكالوريس لغات 8-دبلوم لغة انكليزية 9-دبلوم لغة عربية 10-طالعة العديد من الكتب العلمية والثقافية ومختلف العلوم 11-أؤمن بالفكرالليبرالي والابتعاد عن التحزب والتطرف الديني 12-عضو نقابة الصحفيين العراقية
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.