نعم نحن شعب الدم

باسل حسين : ايلاف

نعم يا سادتي نحن شعب الدم، لا تعجبوا ان قلت نحن شعب الدم، بلى لاتحتجوا نحن شعب الدم.. كلماتنا افعالنا شعارتنا خطبنا كلها تشي بما يفيد القول إننا شعب الدم.. الهوى والعشق احمر، وكل ما يؤدي الى الدم كإشارة مرور لونها واحد هو الاخضر.

نحن شعب الدم.. اماسينا ومآسينا دم.. ودعني قول لكم لاتنسوا، حتى اسمائنا دم في دم.. اليس فينا ومنا قذاف الدم، بل حتى عهدنا عهد الدم، ربما اصابكم زهايمر الزمن او تناسيتوا نفاقا.. السنا نحن من هتفنا عقودا ولا زلنا بالروح وبالدم.. وبعد هذا الا نستحق ان نكون شعب الدم.

إذهبوا الى الجوامع.. للحسينيات.. للصوامع، استمعوا لكلام المنابر، رجال وكأنما الله لايقربهم اليه إلا بإحرف الدم.. كلمات الدم.. عبارات الدم.. دعاء الدم.. في صرخاتهم وعويلهم وسبابهم دم في دم.. ولحى بعضهم تخضب بديلا عن المسك والعنبر بإنهار من الدم..وبعد هذا تنكرون نحن شعب الدم.

اقلب قنوات التلفاز وأرى اكثر المفردات شيوعا، هذا سني هذا شيعي.. هذا كردي هذا عربي.. هذا مسلم هذا مسيحي.. ذاك درزي وذاك مازيغي.. ذاك قبطي وذاك نوبي.. هو صلبي وهوبدون.. هو حضري وهو بدوي.. انه كافر انه آخر.. لونه ابيض لونه اسود.. كم اعدد لكم.. ام كم سوف احسب.. المهم نعم المهم اقتل اقتل فلن تدخل الجنة إلا بالدم.

أعلم ان الاسلام سلام.. ونبينا سلام.. قرآننا سلام..وسلامنا سلام.. واعظم ليلة عدنا سلام.. واسمحوا لي بتذكيركم،إن نفعت الذكرى.. “سلام هي حتى مطلع الفجر”.. إذن أصرخ بكم أيها المعتوهون الغارقون بالدم.. من أين جلبنا ثقافة الدم.. من أين لنا كل هذا الكم من الحقد والكراهية للعيش لانفسنا.. لللآخرين للعالم.. كيف تحولنا كي نصبح شعب الدم.

مجنون عندنا من تكلم بلغة غير لغة الدم.. خائن انت يا ولدي ناكر للدم لذا عقابك للمقصلة سر وتقدم.. حتى النفاق لم يعد نفاقا ان لم تماري الدم.. حتى المال لن ينمو إلا ان تتاجر بالدم..ولن تصبح قائدا فذا ان لم تريق بحرا من الدم.. والويل إن لم تفعل فسوف تندم.. ايا سادتي عذرا اما آن ألاون ان نقر نحن شعب الدم.

إبشروا ياقوم فقبرالسفاح هولاكوالان قد تهدم.. ولاذ هو وتاريخه الاسود من أرضنا فرارا.. لانه صار قزما بل تلميذا في سفك الدم.. وصدقوني لن يذكر قصته احد بل انتم.. نعم حينما يذكر أهل الدم.. وهنيئا لكم بعلو الجماجم وشراء الذمم فمصاصو الدماء انزووا رعبا امامكم.. بربكم من اين أتي بوصف غير واحد.. نحن شعب الدم.

أأضحك ام أبكي.. لاني بت احارب الدم بالدم.. وتسألوني كيف.. لان وجعي اصبح دم.. ألمي دم.. بكائي على ما أرى دم.. واتقلب على فراش الحزن هلعا على أمة وأتقئ اشمزاز ومرضا دما في دم.. لاتلوموني فانا انسان يخشى الله ويكره الدم.

[email protected]

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.