رغدة قدّس الله سرها

عتاب محمود : كلنا شركاءmuf22
مجزرة الكيماوي المأساوية, ستجعلنا نعيد النظر بطريقة تفكيرنا في كثير من الأشياء؟؟
وبعد أن كنا نمتنع عن نشر الكثير من الأخبار الصحيحة نظراً لسخافتها (كما كنا نعتقد).
فإننا قررنا إعادة النظر بطريقتنا هذه,, وبشكل كامل ؟؟؟؟
ففي خبر (موثوق) وصلنا قبل فترة, ولم ننشره نظراً لسخافته, يقول :
أنّ الفنانة الشبيحة رغدة تحدثت أمام بعض ضيوفها, وتعقيبا على دعوتها لبشار الأسد باستخدام السلاح الكيميائي, بأنها قالت ما قالته بعد ان زارت قبل فترة مقام السيدة زينب في القاهرة,, بشكل متخفي مثل عادتها دائماً.
وأنها في تلك الزيارة راحت تشكو للسيدة زينب ما يفعله (الإرهابيين) في سورية, ثم راحت تبكي وتدعو على الارهابيين.
حتى افاقت بسبب وضع أحد الأشخاص يده على كتفها ؟؟؟
التفتت, وإذ بها تفاجأ بأنّ الإمام المهدي يجلس بقربها, وعندما رأته وعرفته راحت تبكي بشكل أكبر.
سألها مابك أيتها (الطاهرة المؤمنة)؟؟؟
أجابت: يا صاحب الزمان (الإرهابيين) يخربون بلادي.
سألها وماذا يفعل (ملككم العادل), ويقصد البغل بشار؟؟؟
أجابت: إنه يبذل جهده ولا يقصر.
فسكت الإمام المهدي (صاحب الزمان).
ثم راح يقرأ آيات قرآنية (على حد زعمها) من سورة نوح, تلك الآيات التي دعى فيها نوح على الكافرين بالهلاك,, كباراً وصغاراً.
ففهمت رغدة أن صاحبها (المهدي) يحملها رسالة, يطلب فيها من بشار استخدام السلاح الكيميائي, فقامت هي بتوصيل الرسالة ( أو توصيل الأمانة على حد تعبيرها)؟؟؟
هذه القصة الموثوقة من حيث النقل,,, لم ننشرها وقتها, نظراً لسخف المضمون .
ولكننا اليوم ننشرها,,, ونطلب من كل المفكرين المعارضين أن يعطوا الكثير من وقتهم لدراسة هذا النوع من المعتقدات, والأباطيل,, لعلهم يستطيعوا التوصل إلى طريقة تفكير هذا النظام الظلامي المتطرف !!, وحليفه الإيراني الفارسي ..

مواضيع ذات صلة: قصة حياة فنانة حلبية معروفة

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.