منطق نوري المالكي الأعوج

طلال عبدالله الخوري 4\10\2012  حصرياً موقع مفكر حر  

الإزدواجية والمنطق الإعوج عند نوري المالكي رئيس وزراء العراق

About طلال عبدالله الخوري

كاتب سوري مهتم بالحقوق المدنية للاقليات جعل من العلمانية, وحقوق الانسان, وتبني الاقتصاد التنافسي الحر هدف له يريد تحقيقه بوطنه سوريا. مهتم أيضابالاقتصاد والسياسة والتاريخ. تخرجت 1985 جامعة دمشق كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية قسم الالكترون, بعدها حتى 1988 معيد بجامعة دمشق, بعدها تحضير شهادة الماجستير والدكتوراة في معهد جلشكوف للسبرانية اكاديمية العلوم الوطنية الاتحاد السوفييتي السابق حتى عام 1994 اختصاص معالجة الصور الطبية ... بعدها عملت مدرس بجامعة دمشق نفس القسم الذي تخرجت منه حتى عام 1999 هاجرت الى كندا ( خلال عملي بجامعة دمشق طلبتني احدى جامعات الخرطوم لكي اترأس قسمي البرمجة والكومبيوتر ووافقت الجامعة على اعارتي) في كندا عملت في مراكز الابحاث ببرمجة الصور الطبية في جامعة كونكورديا ثم عملت دكتور مهندس في الجيش الكندي بعد ان حصلت على شهادة ماجستير بالبرمجة من جامعة كونكورديا ثم اجتزت كل فحوص الدكتوراة وحضرت رسالة دكتوراة ثانية بنفس الاختصاص الاول معالجة الصور الطبية) وتوقفت هنا لانتقل للعمل بالقطاع الخاص خلال دراستي بجامعة كونكورديا درست علم الاقتصاد كاختصاص ثانوي وحصلت على 6 كريدت ثم تابعت دراسة الاقتصاد عمليا من خلال متابعة الاسواق ومراكز الابحاث الاقتصادية. صدر لي كتاب مرجع علمي بالدراسات العليا في قواعد المعطيات يباع على امازون وهذا رابطه https://www.amazon.ca/Physical-Store.../dp/3639220331 اجيد الانكليزية والفرنسية والروسية والاوكرانية محادثة وقراءة وكتابة بطلاقة اجيد خمس لغات برمجة عالية المستوى تعمقت بدراسة التاريخ كاهتمام شخصي ودراسة الموسقى كهواية شخصية
This entry was posted in ربيع سوريا, كاريكاتور. Bookmark the permalink.

4 Responses to منطق نوري المالكي الأعوج

  1. طلال عبدالله الخوري says:

    تهديد وصلني من الدكتور صادق كحلاوي:

    هذا دس حقير ومجرم بحق ابن شعبنا العراقي البار

    وقائد العراق المنتخب عبد الكريم قاسم الثاني الاستاذ

    نوري كامل المالكي

    اذا لم تتوقفوا عن اهخانة شعبنا والكذب والدس على العراق سنطالب سلطة العراق الوطنيه وحركاته المخلصه للتطور الدمقراطي للعراق بمقاضاتكم بما في ذالك وفقا للمادة 4 من مكافحة الارهاب لانكم تثيرون الفتنه

    وقد اعذر من انذر ولاتكونوا حمقى بل وسفله

    لان سوريا والمنطقه تتعرض الى فتنة كبرى ابطالها الارهابيين الوهابيين في شخص

    كطر وكلابها المكلوبه موزه وحمد وملياراتهم وكذالك ابو مجرمي المنطقه كلب ال سعود

    ولاول مرة في التاريخ يتحالف الاميركان بل واوربا معها مع القاعده ضد الوجود السوري

    علما لايوجد احد يتضامن مع سلطة البعث وقد اعلن البعث نفسه تخليه للتعددية والدمقراطية ولكن في ظروف التبادل السلمي للسلطة بايقاف عنف الوهابيين

    كونوا عقلاء ولاتصبحوا اداة شريرة بيد الوهابيين

    نحن حريصون على عراقنا وكفانا موت الملايين

    ص ك

    رسالة ثانية من الدكتور صادق كحلاوي:

    قانون مكافحة الارهاب رقم 4 عقوبته الاعدام

    والبوليس الدولي متعاون مع العراق الذي هو طرف مهم وضحيه للارهاب الدولي

    ويجب ان تعلنوا اعتذاركم السريع في الكذب والدس على العراق الدمقراطي الذي لايتدخل بشؤن الدول الاخرى وهو ضحية تراجيدية في العشر سنوات الاخيرة لارهاب البعث الفاشي العراقي وللقاعدة وجهات ارهابية اخرى بعضها

    يدعي اليسارية كجماعة الكادر المجرمة

    ص ك

  2. رياض الحبيّب says:

    حضرة الأخ المحترم ص ك
    تحية عراقية طيبة من ابن جلدتك
    رحم الله فقيد العراق الغالي الزعيم عبد الكريم قاسم والذي كتبت قصيدة في رثائه
    منشورة في موقع الحوار المتمدن تحت عنوان “عاش الزعيم” على ما أتذكّر
    فمع كثرة محاسن هذا الرجل الفذّ، تعرّض للنقد والاغتيال أزيد من مرّة
    وأنت تعلم أن رضا الناس غاية لا تُدرَك

    أمّا بعد فإنّ حرّيّة التعبير مكفولة للجميع في ظل الديمقراطية وفي خلافها
    حتى إذا أساءت إلى مشاعرنا ومعتقداتنا
    لك مطلق الحرية في التعبير عن محبتك للسيد نوري المالكي رئيس وزراء العراق ومطلق الحرية في الثناء عليه
    علمًا أنّ السيد المالكي كان إلى جانب الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الابن يوم تعرّض الأخير للضرب بالحذاء من جهة الصحافي منتظر الزيدي السّيّء الذكر إذ أساء إلى سمعة العراق والعراقيين
    والرئيس بوش تلقى الإهانة بروح رياضيّة عالية
    ولا يمضي يوم إلّا وجميع المقدّسات تتعرّض للنقد من أيّ كان

    كنت أتمنى عليك أخي الكريم إمّا أن تغضّ الطرف عن الكاريكاتير الذي نشره د. طلال الخوري
    أو أن تتفضل بالرد عليه ردّا حضاريًّا يتناسب وسمعة العراق وتاريخه العريق
    ويتناسب مع مستواك الثقافي
    ومع محبّتك للسيد المالكي ومكانته
    ذلك عوض الوعيد والتهديد والكلمات النابية

    وهذه الرسالة لا تعني أني متفق مع جميع ما ينشره د. الخوري يوميًّا
    لكني أحترم حريّته في التعبير بالإضافة إلى ما يتحلّى به من مستوى علمي وأدبي
    فلم يتردد في نشر ما تفضلت به على موقعه- مثالًـا لا حصرًا

    كتبت ما تقدّم مع التحية ومع أطيب التمنيات لك وللسيد نوري المالكي وللعراق بجميع مكوّناته

  3. س . السندي says:

    إلى ألأخ العزيز الدكتور صادق كحلاوي المحترم ؟

    ١: بداية كم كنت أتمنى أن يكون ردك على ماعلق عليه ألأخ الدكتور طلال عبدألله الخوري بما يليق بمستوى شهادتك وعمق حضارتك كعراقي ، ومبتعدا عن لغة التهديد والوعيد والتي لاتليق بشخص مثلك صاحب قلم وفكر يدعي الحرية والديمقراطية والحداثة ؟

    ٢: هل نسيت ماكان يرسله هذا ألأسد ونظامه اللفلقي اللعين من إرهابيين ومجرمين وإنتحاريين من الذين بغت بهم أمهاتهم لسفك الدم العراقي ، خاصة من الذين لاناقة لهم بالسياسة ولاجمل في الدين ؟

    ٣: كعراقيين لاتقل غيرتنا عن غيرتك في الحرص على العراق والعراقيين مهما كانت ألوانهم وأطيافهم وأديانهم ولكن لامفر من قول الحق والحقيقة أليس الساكت عن الحق شيطان أخرس ، وسؤالي لك بكل محبة هلا عدد لنا مالذي قدمته حكومة السيد نوري المالكي لليوم غير إستمرار نزيف الدم وإتساع المقابر والمحسوبية والمنسوبية والعشائرية والفساد والشهادات المزورة ، أليست هذه هى الحقيقة المرة ؟

    ٤: إن ماتتطلبه بلداننا وأوطاننا ليس ألأموال والأفكار وتحسن ألأحوال بل رجالا يمتلكون الشجاعة لقول كلمة الحق ، وسؤالي لك بكل محبة أيضا ، هل حلال الحرية والديمقراطية وحقوق ألإنسان لمن في البحرين والسعودية ، وحرام لمن في إيران وسورية ؟

    ٥: أليس كل مايجري في العراق اليوم سببه خيانة شيعة العراق للأمريكان كما خانهم من قبل شيعة إيران بعد أن تلقفا ألإثنان الحكم بفضلهم على طبق من ذهب ؟

    ٦ : أرجو أن لايروح فكر لبعيد وتحسبني من عشاق الغرب اللبليد ، فأنا إنسان أتعامل مع الحقائق والواقع والأرقام وليس مع التمنيات وألأوهام ؟

    ٧ : وأخيرا / تقبل مودتي ومحبتي والسلام مسك الختام ؟

  4. محمد البدري says:

    الاستاذ كحلاوي المحترم،
    نحن في زمن مختلف وعصر لا تعرفه ثقافتنا العربية الاسلامية. لا احد بعد اليوم معفي من النقد ولا احد معصوم من الخطأ. فلتذهب كل الفاشيات الي الجحيم ولننعم نحن بما ينعم به باقي الشعوب من حق التعبير والاساءة حتي ولو كانت قدس الاقداس في مرمي كلماتنا.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.