لماذا استقبل الاسد وفد ٨ اذار ؟

خاص- “النهار”

بدا الرئيس السوري بشار الاسد في حاجة الى الواجهة اللبنانية في الايام الاخيرة فحددت دوائر الرئاسة السورية موعدا لوفد احزاب ٨اذار وقواها الذي استقبله الاسد الاحد الماضي علما ان هذه القوى طلبت الموعد منذ اكثر من شهر. ويعود توقيت استقبال الاسد للوفد الى مجموعة اسباب من ابرزها تعمد اظهار النظام السوري الان بالتحديد استمرار نفوذه في لبنان على رغم كل شئ وتبديد الصورة التي تظهره متراجعا وفاقدا للكثير من الاوراق اللبنانية. ثم ان الاسد كان في حاجة مماثلة الى اظهار تفوق قواته في الايام الاخيرة على قوى المعارضة في ريف القصير وريف دمشق واعطاء ملامح عن ًاطمئنانهً الى تفوقه الميداني الذي سيمكن حليفه الروسي من التفاوض من موقع الدعم له اكثر فاكثر مع الرئيس الاميركي. اما العامل الثالث فهو خشية النظام السوري من المصادرة الايرانية لما تبقى من نفوذه في لبنان اذ انه في الوقت الذي يقدم فيه ًحزب اللهً اكبر خدماته الى النظام عبر تورطه في المعارك الى جانبه بدت صورة استقبال مرشد الثورة الايرانية السيد علي خامنئي للامين العام للحزب السيد حسن نصرالله بمثابة تظهير للدور المحوري الايراني في الهيمنة على ً محور الممانعةً ً وكان الاسد تاليا في حاجة الى تصويب ضمني يعيده الى الصورة . وتبعا لذلك لم تنظر اوساط عدة معنية بعين الاهتمام الى ما نسب او نقل عن الاسد في الموضوع الداخلي اللبناني باعتبار ان هذا اللقاء كان يستهدف ًالصورة ً المعممة اكثر من الكلام المنقول .

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.