هل هناك دولة سورية / وليس هناك دولة فلسطينية !!!

في هجرتنا الأولى من الوطن بسبب اعتبارنا للاحتلال الأمريكي أنه (احتلال للعراق) ، الذي وافقت الولايات المتحدة على وصفه بأنه احتلال أمريكي للعراق… لكن قوات بيت الأسد التي شاركت كـ(كومبارس) في هذا الاحتلال مع العديد من أنظمة الاحتلال العربية لبلادها في الوطن العربي المحتل عربيا من قبل أنظمته، رفضوا أن يكون الاحتلال الأمريكي احتلالا … بل هو تحرير كما نشاهداليوم نتائجه الكرنفالية المخملية على العراق وسوريا، سيما بعد احتلال سوريا المعلن رسميا أسديا وإيرانيا وروسيا !!!

بعد توقيفنا لدى الأمن العسكري في اللاذقية ذكراه اليوم لمدة أربع وعشرين ساعة عندما شاركنا في جنازة المفكر السوري اليساري الديموقراطي (الياس مرقص) سنة1994، والذي لا يجدد ذكراه اليوم سوى المعارضة الرسمية الأخوانية القطرية مع ( الناشر المستثمر حسين العودات)، من خلال مركز مقام في قطر باسم (حرمون) يتعهده مقاول اليسار الفلسطيني (عزمي بشارة )، ومقاول اليمين السوري (البريطاني) أيمن أصفري …

لم تتوقف ضغوطات الأمن الأسدي بعدها على المستوى الشخصي بما فيها استدعاءات كل الجهات الأمنية ( الأمن العسكري والسياسي وأمن الدولة )، بل والضغط الأمني العائلي غلى أسرتي، في هذه الفترة تلقيت دعوة من جامعة عدن للمشاركة في ندوة فكرية، فلم أتردد بالاستجابة لها للخروج شخصيا وعائليا من هذا الحصار، وكانت مناسبة لي للتعاقد مع جامعة عدن وحل لمشكلة البطالة التي كنت أعيشهافي بلدي ( سوريا الأسد )، حيث بقيت أربع سنوات حتى قامت قوات اليمن الشمالي بحصار عدن واسقاطها بعد إعلان استقلالها ، فأخرجتنا من تحت الحصار قوات الأمم المتحدة إلى جيبوتي ومن ثم إلى القاهرة في اليوم الثاني بعد أن استضافنا الكامب الفرنسي لليلة في جيبوتي …..

في القاهرة بدأت إدارة فساد (مبارك ) بمساومتنا لسرقة ما يمكن سرقته مما تبقى من جيوبنا التي استنزفها الجوع بعد ثلاثة أيام من الارتحال والانتظار في المطار،و نحن الذين خرجنا مع عوائلنا و(عدن) محاصرة عسكريا لم نتمكن فيها من الحصول على تحويلاتنا أو رواتبنا، بل وبعضنا جائعون ، حيث لا نملك أن ننزل بفندق أو مطاعم المطارعلى حسابنا لمدة ثلاثة ايام كنا مرميين فيها في أروقة المطار ننام على الأرض نحن أساتذة الجامعة الخمسة السوريين الخمس، والجالية المهجرة الفلسطينية في عدن …

حاولنا أن نتصل بالسقارة السورية لكن دون جدوى، حاولنا الاتصال ببعض أصدقائنا من الكتاب المصريين لكن دون جدوى
، فلم يكن أمامنا سوى الانتظار جائعين على أراضي أروقة مطار القاهرة في (مصر مبارك ) التي أكدت لنا إدارتها أنها اتصلت بسفارة (سوريا الأسد) ، فاستبشرنا خيرا نحن والأخوة الفلسطينيين الذين تعودوا أن ينتظروا الكذبة البعثية الأسدية ( انتظار المدد من حافظ الأسد!!!) …

في اليوم الثالث نادى علينا ( اداريو مطار مبارك)،أنه علينا نحن اللاجئون السوريون والفلسطينيون أن نجتمع في القاعة (5) لتلقي معونات الإغاثة، فعبر الأخوة الفلسطينيون عن امتنانهم لنا كسوريين و (للدولة السورية الممانعة والمقاومة والصامدة المتصدية )، لكن المفاجأة التي عقدت ألسنتنا أن المعونات (ربطات الخبز والجبن والمعلبات ورجاجات المياه ) كان يحملها مندوبو ( دولة فلسطين ) التي لا أتذكر حينها إن كانوا ممثلي سفارة فلسطين أم ممثلي منظمة التحرير …!!!
قال لي العميد المصري الذي كنت أفاوضه باسمنا كسوريين وفلسطينيين، وكان مصريا وطنيا صميميا ككل أبناء شعب مصر في تضامنه المحب المستنكر سلوك ادارة مطاره نحونا كأشقاء عرب …وهويقسم لي أنه تحدث مع السفير السوري نفسه حول وضعنا كسوريين لاجئين في المطار ….

فلت له أن سوريا هي وطن للسوريين، وليس لديهم شعور وطني أنها دولة سوى عبر (المخابرات ) ، والمخابرات لا يمتلكون الحس الوطني بأنهم دولة تحمي وطن ، بل بأنهم عصابات تستولي على إقطاعية عائلية أسدية تحكمها إمارة علوية طائفية …ولذافإن اخوتنا االفسطينيين بمتلكون وجودا ووعيا بهذا الوجودالوطني بمثابته هوية وكينونة فلسطينية، في ظل دولة إسرائيل المحتلة لوطن وشعب هي تعترف بأنها دولة ومسؤولة عن شعب حتى ولوكان فلسطينيا عدوا، بينما الشعب السوري فقد هويته بمواطنته (السورية )، في ظل نظام سلطاني عائلي طائفي لا يعترف بالأوطان كهوية، مثله مثل ( داعش والقاهدة وحزب الله الإيراني )، ولا بالشعب كمجتمع ، بل بالعائلية والطائفية كرعية ،يحكمها رعاع حثالات كبيت الأسد ويتحالفون مع حثالات العالم من المافيات الروسية إلى الدجلين من الخمينية إلى البيكيكي العميلة الدولية المرتزقة التي يستأجرها اليوم الأمريكان قبل أن يصالحوا الأتراك ويسلمونهم لهم كإرهابيين …

Posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا | Leave a comment

انتخابات ايران المزيفة نظرة الى فرض حسن روحاني الثعلب البنفسجي على خامنئي

علي نريماني- كاتب ومحلل ايراني
كما ذكرت في مقالاتي السابقة أن الانتخابات في نظام ولاية الفقيه ليس الا محاولة لتجميل الوجه الكريه لنظام ولاية الفقيه لتضليل الايرانيين خارج البلاد والدول الغربية والعربية، لأنه نظام قائم في جوهر دستوره على ولاية الفقيه بمثابة الحاكم المطلق أو بتعبير الملا مصباح يزدي من الملالي الكبار للنظام «ما شأن المواطنين» في الحكم كون كل شيء بيد الولي الفقيه وهو من يضفي الشرعية لرئيس الجمهورية.
لماذا اضطر الولي الفقيه الذي كان مرشحه المفضل رئيسي الجلاد، الى اخراج روحاني المخادع من صناديق الاقتراع وما الذي فرض عليه ذلك؟
1- الخوف من الانتفاضة على غرار الانتفاضة عام 2009 من قبل الشعب الايراني الطافح كيل صبره
أول وأكبر خط أحمر لولاية الفقيه هو الانتفاضة الشعبية ونرى أن طرفي الصراع التزموا بهذا الحد الأحمر، واكتفوا بفضح بعضهما البعض الى حد لا يتجاوز هذا الخط ولا يؤدي الى دفع الناس الى الانتفاضة فيما كان خامنئي بحاجة ماسة الى توحيد نظامه ولكن هذا الهاجس الشديد أي اندلاع ثورة الجياع قد أجبره على الرضوخ لانشقاق في نظامه حيث تترتب عليه عواقب وتداعيات خاصة له.
2- الجلاد رئيسي له سوابق سيئة للغاية:
رئيسي الجلاد يحمل معه سوابق سيئة للغاية في ارتكاب مجزرة عام 1988 الأمر الذي أدى الى ابتعاد حتى أقرب ملالي لجناح خامنئي عنه والالتفاف عليه وعدم الاقتراب اليه، وهذا الأمر قد جعل رئيسي وجها كريها جدا.
3- اتساع رائع لنشاطات المعارضة على نطاق واسع
لاحظنا تقارير مختلفة من العديد من مدن وطني ايران حيث تؤكد قيام جيل الشباب بالتعبير عن رفضهم رغم كل أجواء الكبت والرقابة الصارمة وذلك من خلال كتابة شعارات في الشوارع والمجسرات والمرافق العامة تدعو الى مقاطعة الانتخابات وصوتي هو اسقاط النظام بجميع أجنحته.. الأمر الذي لم يتحمله قادة النظام واعلامه الذين كانوا يعتمدون لحد الآن تجاهل هكذا نشاطات لاسيما النشاطات المتعلقة بالحركة المعارضة الرئيسية للنظام الداعية الى اسقاط النظام، وأجبرهم على رد فعل. لذلك الاتيان برئيسي في هكذا أجواء كان يشحن الأجواء أكثر لتغيير نوعي وكمي قد ينتهي الى اسقاط النظام.
4- مجيء الادارة الأمريكية الجديدة ونهاية ولاية اوباما لمساومة النظام
مع مجيء الادارة الأمريكية الجديدة، وكما قال المسؤولون الأمريكيون ان فترة المساومة مع النظام ومنحه امتيازات وتنازلات والتغاضي عن تدخلاته في العراق وسوريا واليمن و…قد ولت والآن بدأ الحديث يدور عن تعامل جديد مع النظام ولذلك حسب الولي الفقيه اذا يأتي برئيسي فان المواجهات تزداد ليس في أمريكا بل في الدول الاوروبية التي لها يد طولى في مهادنة النظام ولكنه يستطيع من خلال ابتسامة روحاني المخادعة الاستمرار في خداع الغرب والدول العربية لمواصلة سياساته التوسعية وتدخلاته في المنطقة وشراء الوقت من خلالها لنفسه. وهذا ما كشف عنه عنصر حقير من لوبيات النظام في أمريكا يدعى «تريتا بارسي» بعد اخراج روحاني من صناديق الاقتراع: «نطلب من ادارة ترامب أن تفتح قبضته وترفع ما تبقى من العقوبات غير النووية عن ايران».
5- تنظيم تحالف عربي في المنطقة ضد النظام الايراني
هناك تحالف عربي بدأ يتأسس ضد النظام الايراني في المنطقة حيث قام العديد من الاطراف بقطع العلاقات مع النظام التوسعي. ولهذا السبب المهم ومن أجل تضليل الدول العربية وشعوب الدول العربية اضطر الولي الفقيه أن يلجأ الى روحاني المحتال بدلا من رئيسي للايهام بأن النظام سوف يغير سياساته لكسب ود العالم العربي له ومساومته لمواصلة تدخلاته.
وما هي تداعيات فرض ولاية ثانية لروحاني على خامنئي من صناديق التزوير
1- خامنئي مني بفشل ذريع في هندسة الانتخابات وتوحيد نظامه لمواجهة الأزمات والمخاطر حيث اضطر الى الرضوخ من جديد للملا المخادع روحاني الذي يعد بمثابة خنجر على خاصرة الولي الفقيه وهذا يعد كسر هيبة ولاية الفقيه أكثر فأكثر.
2- وكان خامنئي المكسورة شوكته وبسبب الظروف الداخلية والاقليمية والدولية ينوي توحيد نظامه الدكتاتوري من خلال الاتيان برئيسي لحفظ توازن نظامه في مواجهة العواصف السياسية ولكنه لم يفلح لأسباب ذكرتها أعلاه وبالنتيجة خضع لقبول روحاني ثانية مما يؤدي بدوره الى تفاقم الصراعات والأزمات في قمة النظام حتى سقوط النظام القائم على مبدأ ولاية الفقيه.

ما هو طلبنا نحن الايرانيين من قادة الدول العربية؟
طلبنا هو بشكل بسيط وعملي ينطبق على الحقائق على أرض الواقع:
1- فهم الموضوع الجوهري وهو أن رئيس الجمهورية في نظام ولاية الفقيه وكما وصفه محمد خاتمي رئيس الجمهورية الاسبق للنظام ليس الا خادما لتصريف الأعمال. وأن روحاني ليس قادرا ولا يريد تغيير في أساس نظام ولاية الفقيه وحتى قيامه بالحصول على التوافق النووي الذي يراه البعض من الغربيين كعامل لوصف اعتدالية روحاني، جاء من البداية بأمر من الولي الفقيه ورعايته المباشرة وكان قد انطلق منذ ولاية احمدي نجاد ولا صلة بروحاني.
2- عدم الانخداع بابتسامات روحاني المزورة لروحاني، وبدلا من ذلك الطلب من النظام أن يسحب قواته من سوريا والعراق ولبنان واليمن والكف عن دعمه للارهاب لاسيما حزب الله اللبناني والكف عن مساندة عملية لداعش وعدم استغلال ذلك لتمرير مآربه وعدم التدخل في شؤون الدول العربية والاسلامية بحجج مختلفة. وهذا ما أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بعد اعلان فوز روحاني لولاية ثانية ويجب الاصرار عليه.
3- يجب عدم الانخداع بهذا الظاهر كأن روحاني هو شخصية مستقلة والرهان عليه مثلما نستشف ذلك في كلمات وزير الخارجية الأمريكي عندما قال بعد مجيء روحاني ثانية الى الرئاسة: «نأمل في أن يبدأ (روحاني) عملية تفكيك شبكة الارهاب الايرانية وينهي تمويل بلاده للجماعات الارهابية ومنحها للدعم سواء على مستوى الافراد أو المستوى اللوجستي وكل شيء آخر تقدمه لقوى زعزعة الاستقرار الموجودة في هذه المنطقة. كما نأمل في أن ينهي تجارب (ايران) للصواريخ البالستية». هذه العبارات جميلة جدا ومع كل احترامي لسيد تيلرسون ولكنني أقول انها تخلق شبهة كأن روحاني في نظام ولاية الفقيه هو عنصر مستقل في ذاته وصاحب قرار حيث يخاطبه وزير الخارجية الأمريكي. وهذا هو ما يريده الولي الفقيه لخداع العالم والعرب من خلال اعادة روحاني الى الواجهة وهذا ما نحذر منه أن لا ينخدعوا بوجه روحاني المبتسم ظاهريا ويجب عدم السقوط في هذا الفخ.
4- طلبنا الآخير نحن الآيرانيون من الآشقاء العرب هو القيام بدعم الشعب الايراني والمقاومة الايرانية لتخلص الشعب الايراني والمنطقة من اخطبوط ولاية الفقيه. الأمر الذي لاحظناها خلال الفترة الأخيرة انعكس في نشاطات أبناء هذا الشعب رغم ظروف الكبت السائدة في ايران ولاقت هذه النشاطات اهتمامات واسعة في الاعلام العربي والصحافة العربية.
على أمل اجتثاث جذور الشر ووقف تدخلاته في شؤون شعوب المنطقة وتحرير الشعب الايراني.

Posted in فكر حر | Leave a comment

لغة واحدة ، أم لغتان ؟ ( ج1 )

أول من أطلق مصطلح ( اللغات السامية ) ، الباحث البريطاني بشؤون اللغات ” شلوتسر” عام 1781م ،
وأيده في ذلك الباحث ” اسرائيل ولفنسون ” حسب مانشرته دائرة المعارف البريطانية ، وشاعت هذه التسمية عند المهتمين بتأريخ الشرق الأوسط فيما بعد . ولكن الأوساط السريانية تنفي هذا الادعاء على ان هذه التسمية قديمة ويعود تأريخها الى ماقبل القرن السابع الميلادي .
الساميون هم من سلالة سام ابن نوح حسب ماجاء في المدونات الدينية وليست في الثوابت التأريخية القديمة ، واعتبرت جدلا بأنهم جميع الاقوام المتحدرة من ذاك الأصل ، اما موطنهم الأصلي غير معروف الى الآن على وجه التحديد ، هل هي أرض بابل مثلا ؟ أو هضاب أرمينيا ؟ أم الجزيرة العربية ؟ .
ان الشعوب السامية متواجدة ومنتشرة في كثير من بقاع الشرق ، اي منذ انبثاق التأريخ وهي مواطنهم الاصلية ويترحلون من جزء الى اخر ضمن الرقعة الواسعة من الشرق الكبير حسب متطلبات وظرف العيش عبر جميع المراحل التاريخية التي مرت بها المنطقة ، والتي تمتد من البلاد المصرية والبحر الأحمر ، وشواطيء سوريا وفينيقيه وفلسطين وبلاد ما بين النهرين والجزيرة العربية وحتى حدود بلاد فارس لتصل الى بعض المناطق الهندية توسعا . وقد نتعجب كيف لهذه السلالة وبهذا الحجم من نسب واحد لتمتد الى تلك البقاع البعيدة من الشرق ؟ .
التخمينات والفرضيات التي يمكن ان تكون قابلة للتصديق ، هي ان تلك المجاميع البشرية القاطنة لتلك الأراضي متنقلة وبترحال دائم ، وهذا التنقل الواسع أدى بانقسامهم فرقاً وقبائل وافخاذاً ، وأتخذت كل مجموعة او فرقة اسماً خاصا بها طبقا لنمط حياتها . وقد أدى هذا الاختلاف الى أختلاق لهجات ، وهذه اللهجات تحولت فيما بعد الى لغات خاصة مستقلة .
طالما ان هذا الانتشار الواسع لتلك الكتل البشرية لأنحاء مختلفة من الشرق ، لابد ان يكون هناك على الأقل منطلقا رئيسيا لأراضي كانت مأهولة ومنها بدأ الأنطلاق كأول حضارة ومدنية عرفها التاريخ ، وهي أراضي بلاد سومر وبابل والتي شملت القسم الشمالي للجزيرة العربية وامتدت بعد ذلك الى المناطق المجاورة .
واذا أفترضنا بأن الحضارة بدأت من سومر وبابل ، ووفقا لهذا الوصف ، لابد ان تكون الحياة فيها كانت سلسة ومنظمة كأفراد وأسر وبالتالي كمجتمع يمتلك مهن وافكار من زراعة وتجارة وصناعة وثقافة وفق موقعها الزمني ، الامر الذي يجعل تلك الأرض المزدحمة بالنشاطات والفعاليات المختلفة هدفا للطامعين والمعوزين لتلك النوعية من الحياة المستقرة ، وهؤلاء المتطلعون لتلك المدنية من مناطق الجوار ، هم من البدو الذين جاء بعضهم من قلب الجزيرة العربية والآخر من الحدود الشمالية تجذبهم المدنية رويدا رويدا لتصبغهم بصبغة الحضارة تدريجيا ، لتجدهم يتجمعون من كل صوب الى تلك الاراضي ليرفعوا مستواهم المعاشي من حالة البداوة الى حالة الحضارة والاستقرار ، وغالبا ما يأتون على شكل غزاة يريدون الأستيلاء على خيرات غيرهم بالقوة ، فتنشب بينهم وبين الحضر حروب تنتهي بغلبة المهاجمين تارة ، والمدافعون طورا ، وهذا ما حدث حسب مايروي لنا التاريخ القديم .

من غير الصحيح أن نتصور أن وجود البدو في بادية الشام وشواطئ الفرات وأطراف دمشق يرتقي إلى أيام الآشوريين أو قبل ذلك بقليل، فوجود البدو في هذه الأراضي هو أقدم بكثير. ولأن الكتابات الآشورية هي أقدم كتابة وصلت إلينا ووردت فيها إشارة إلى العرب ، وإلا فإن العرب في هذه الأراضي بزمان لا نستطيع بالطبع تعيين بدايته ، ولأنها امتداد لأرض جزيرة العرب، والتنقل بينها وبين جزيرة العرب هو تنقل حر ليس له حاجز ولا حدود، فلا نستطيع إذن أن نقول: متى سكن العرب بادية الشام؟.
وقد لاقت القبائل العربية مقاومة شديدة وعنتًا شديدًا من الحكومات التي حكمت بلاد الرافدين و بلاد الشام، فقد وقفت تلك الحكومات منذ الدهر الأول لها بالمرصاد، وأبت أن تسمح لها بالتوغل في داخل أرضها التي تحكمها حكما فعليا، ذلك لأنها كانت تهاب الأعراب وتخشى البداوة، إذ لم يكن من السهل على البدو تغيير سننهم واقتباس سنن الحضر، ثم إنهم كانوا يغيرون على الحضر وعلى الحدود لاستيلاء ما يجدونه أمامهم. وقد ترك غزو الأعراب للحدود أثرًا سيئًا راعبًا في نفوس الحكام جعلهم لا يتسامحون في دخول البدو إلى أرض الحضارة ما دامت للحكام قوة ، ولم يتساهلوا معهم إلا بالوصول إلى حدود الحضارة ومشارفها ، وذلك لأنهم نصبوهم حرسا لهم، بمنع القادمين الجدد من البادية للدنو من أرضهم ، ويدافع عن الحدود ساعة الخطر، ويهاجم مع القوات النظامية للحكومة أرض العدو في الحروب، وفي أيام السلم لإلقاء الرعب والفزع في نفس العدو وإكراهه على تنفيذ مطلب يراد منه.
وقد اضطرت الحكومات إلى دفع طعامهم وكسوتهم ، وهبات وعطايا سخية لسادات القبائل الحُرَّاس في مقابل قيامهم بحراسة الحدود. إذ لم يكن في استطاعة تلك الحكومات القيام بها بنفسها ، ولا سيما في تعقب الأعراب وملاحقتهم في البوادي وغزو أعراب العدو، فصارت لسادات القبائل مكرمات تميزهم عن اتباعهم .

اللغة السامية وموطنها
يؤكد الباحثون في مجال دراسة اللغة السامية الأم ، بأنها كانت قليلة المفردات المتداولة لمقتضيات الحياة البدائية ، ولم تكن بها
حاجة الى جمال التعبير وتنميق الألفاظ والعبارات مما يشبه بعض اللغات البدائية في الوقت الحاضر .
ولزيادة المعرفة بأصل تلك اللغة توجب علينا القاء نظرة على الكلمات المشتركة الموثقة في اللغات السامية التأريخية الحديثة، وعليه يمكن استنباط فكرة ولو بسيطة عن كيفية النطق بلغة الأم بوسائل لغوية ، كالضمائر ، والأعداد وتسمية أعضاء الجسم ووصف المحيط ، والأشياء المستخدمة في حياة البدائية مثل : البيت ، الجمل ، الكلب ، الحمار ، الماء ، والنار ، وكافة الاشياء التي يبصرها في محيطه أو بيئته: كالسماء ، الارض ، الشمس ، القمر ، والنجوم ، وكذلك الليل والنهار ، والى ما هنالك من الألفاظ المشتركة مما يطلعنا على شيء من أساليب هذه اللغة من جهة ، ويؤيد أن هذه الألفاظ قديمة العهد جداً من جهة ثانية .
وهنالك مفردات أخرى تشترك فيها هذه اللغات وهي الدالة على العمران والحيوان والنبات .
واذا تمكنا من الاستنتاج بأن أصول اللغة القديمة من كل اللغات السامية المتفرعة القديمة فمن المحتمل يمكن الوصول الى خيال تلك اللغة من وراء جميع هذه العصور السحيقة الغابرة .
وبما ان المختصين في علوم اللغات على أشد الاختلاف بمسقط رأس تلك اللغة ، فمنهم من يرى بأن أرض بابل وما جاورها هي اصل الحضارة البشرية وبالتالي فهي اول من أخترع تلك اللغة ، واخرون يعارض تلك النظرية معارضة شديدة ، والاسباب متنوعة .
وليكن ما في الأمر من اتفاق وتباين ، ولنسلم بأن أولى الحضارات اليشرية كانت في حوض الفرات الأوسط ، ولتكن هذه البقعة من الأرض هي موطأ قدم للتفكير والتمدن والتبصر البشري للأنسان الأول ، وليس مهمّا ان تكن تلك الارض او غيرها جذر اللغة السامية ، بل الاهم هو كيف أتنقلت تلك اللغة وانتشرت بين الأقوام وقبائلها في جميع مناطق الشرق الاوسط وعاشت زمنا طويلا . وهناك آراء كثيرة حول اللغة السامية ، لاتتعدى كونها دراسات تخمينية وحسب .

من هم الآراميون ؟ ومن هم العرب ؟
وقبل ان نتعرف على أصلهما ، ينبغي ان نفترض بأن منطقة الشرق الأوسط برمتها هي جذور السامية ، ولنطلق عليها مصطلح ” الأمة السامية ” ، ويجدر بنا تصور هذه الأمة السامية قد جاءت عليها الكوارث والمحن والأوبئة والقحط والجوع والفيضانات والجفاف والأقتتال ، لبقاع مختلفة من نواحيها الجغرافية والتاريخية ، فماذا سيحصل عندما تضيق بقاع هذه الأرض بساكنيها حينئذ ؟
الجواب ، بأن تلجأ بعض القبائل هنا وهناك نازحة عن موطنها الأصلي لغرض الحصول على المعيشة اليومية الحيوية ، فيتفرق أفراد تلك القبيلة أو تلك الى المناطق التي توفر لهم مايحتاجونه من مأكل ومشرب وسقف يحميهم ، فينتشر افراد تلك القبائل في الفيافي والسهول ، ويتوغل غيرها في الهضاب ، والقسم الآخر يبقى مقيما في أرضه مهما طالت به الشدائد . بيد ان تاريخ او زمان بداية هذا النزوح أو الأنتشار غير معروف ، وكما في وقتنا الحاضر مازالت تلك الظاهرة من النزوح نشهدها الى الأن .
وكما يبدو على الأرجح بأن القسم الذي أبى أن يرحل وقرر البقاء مقيما في ارضه أطلق بعض الأسماء الجديدة على اراضي النزوح ، وذلك حسب طبيعة الأرض الجديدة التي نُزح اليها ، ونفترض هنا جاء أسم العرب ، وأسم الآراميين ، اذ اطلق أسم ” العرب ” على النازحين الى الفيافي والسهول ، و ” الآراميين ” على النازحين الى الهضاب .

فما معنى ” العرب ” ؟
العرب ، كلمة سامية قديمة وتعني ( سكان الصحراء أو البيداء ) ، حفظت في اللغات السامية المنحدرة من اللغة الام ، لذا نجدها في العربية ” العرباء ” ، وفي الآرامية ” عربا ” ، فيكون ” العرب ” والحالة هذه ، القبائل النازحة الى الصحراء والبيداء الذين سمّوا بـ ” البدو ” ، ونجدها في العبرية ” عربة ” .
أما كلمة ” آرام ” ، هي ايضا سامية قديمة مركبة من كلمتين هما ” أرعا رمتا ” بمعنى ” الارض المرتفعة ” ، وهذ يعني القبائل النازحة الى الهضاب .
التأريخ يؤكد بأن تلك القبائل النازحة والمقيمة ، كانت على صلات فيما بينها بعد الجلاء بوقت قصير ولكن بشكل محدود ، وذلك لغايات اقتصادية او اجتماعية ، أو غير ذلك . وعلى هذا الاساس نشأت علاقات اخرى ، مثل العلاقة التي كانت تربط بين بعض سكان بلاد وادي الرافدين مع بعضها الآخر من مناطق الجزيرة العربية ، كما نشأت علاقات أخرى بين سكان الجزيرة العربية والقبائل التي سميت بالآرامية من جهة اخرى ، الأمر الذي أدى بسكان جميع هذه المناطق الى ايجاد لغة مشتركة للتفاهم فيما بينهما ، بل كانوا يشعرون بأواصر القربى التي تشد بعضهم الى بعض .
كان أقدم ذكر لسكان الصحراء في أحد الالواح المسمارية ورد منذ عهد ” شلمناصر الثالث ” الملك الآشوري ، وسمي فيه أولئك الصحراويين بالعرب ، وذلك في أوائل القرن التاسع قبل الميلاد ، وتردد ذكر العرب في مناسبات كثيرة بصيغ مختلفة في اللقى الأثرية التي عثر عليها ، ووردت كلمة ” العرب ” في نحت ” داريوس ” على حجر ” بهستون ” . ولايعرف الى الان متى استعملت كلمة ” العرب ” دلالة على القومية او النسب اللغوي ، ولكن عرفت منذ الجاهلية حيث سميت الجزيرة باسم ” جزيرة العرب ” .
وأما الآراميون ، فعرفهم التاريخ في جهات الفرات الاوسط منذ منتصف الالف الثاني قبل الميلاد ، حيث هبت ريحهم ونمت لغتهم وثقافتهم وقوميتهم ، وكذلك لغتهم الآرامية أخذت بالانتشار مستقلة منذ مطلع الألف الثاني قبل الميلاد وشاع صيتهم في المصادر المسمارية منذ عهد ” تغلا ثفلاصر الاول” ملك آشور سنة 100 ق.م .
أن أول ذكر للعرب كان في أواسط القرن التاسع قبل الميلاد ، بينما كان أول ذكر للآراميين في أواسط القرن الثامن عشر قبل الميلاد، لذا يمكننا القول بأن الآراميين يسبقون العرب في القدم حوالي تسعة قرون كاملة، الا ان هذا القرار ليس صائبا ، فعدم ذكر العرب الى اواسط القرن التاسع ، لايدل على عدم وجودهم كأمة سارحة في بيدائها ، لان انعزالهم في مناطق نائية أدى الى تأخر ذكرهم في المصادر المسمارية وغيرها .

العلاقة بين العربية والآرامية
ان كل من اللغتين العربية والآرامية قد نشأتا في ظروف الى حد ما متشابهة ، لذا لايمكن الفصل بين لهجاتهما لوجود العلاقة التي تربطهما معا ، وهذه العلاقة هي الجذور السامية التي كانت تجمعهما .
ومما لاشك فيه ان كلتا اللغتين لديها لهجات بدائية كثيرة عند نشأتهما وذلك بسبب كثرة القبائل التي تتداولها ، وكلما انفصلت قبيلة جديدة من محيطها الاجتماعي وبعدت عنه لسبب ما ، نشأت لديها مفردات وعناصر لغوية وبألفاظ جديدة حسب تأثير المحيط الاجتماعي الجديد عليها ، وبذلك يمكن ان تكون قد ولّدت لهجة جديدة من اللغة الأم .
وكلما تقاربت قبيلتان أو أكثر وتمازجتا زالت الفوارق اللغوية ، وتكوّن من ذلك المزيج لهجة خاصة أخذت عناصرها اللغوية واللفظية من جميع اللهجات المتمازجة ، وهكذا حتى انتهى الأمر الى اضمحلال وتلاشي لهجات كثيرة ، وانفراد غيرها عند افراد تلك القبيلة او مجموعة من القبائل .
من جهة اخرى ، فأن القبائل القاطنة في المناطق النائية من أرض الجزيرة العربية ، تمكنت من الاحتفاظ بلغتها السامية الأصلية وبشكل ملحوظ فلم يطرأعليها الا القليل من التغيير او التحوير ، كون هذه القبائل كانت منعزلة ولفترة طويلة من الزمن عن بقية الاقوام ذات الكثافة السكانية العالية . بيد ان القبائل التي كانت قريبة من مراكز التمدن والتحضر، تأثرت لغتها وتنوعت لهجاتها بشكل كبير تبعا للظروف الزمانية والمكانية المحيطة بها .
وبسبب حدوث تلك الهجرات لقبائل كثيرة من البدو في معظم أنحاء الجزيرة العربية ، نتجت عنها لهجات متباينة مما اثر هذا التباين على اللغة العربية الأم تأثيرا كبيرا ، ويمكن ان نقول وبوجه عام ، بأن هناك لهجتين كبيرتين احداهما في الجنوب والثانية في الشمال ، وذلك حسب التوزيع الجغرافي للقبائل العربية القاطنة في قسمي الجزيرة العربية .
تشير العديد من الرقم الطينية المكتشفة في بعض نواحي من الجزيرة العربية التي عثر عليها من قبل علماء اللغات المستشرقين والمهتمين ، واستنتجوا ، بان لم يكن في ارض الجزيرة لهجتان فحسب ، بل هنالك لهجات كثيرة يصعب ضمّها الى القسمين الشمالي او الجنوبي من الجزيرة العربية ، وكانت كل لهجة تسمى باسم موقعها الجغرافي ( اقليمها ) ، او تنسب الى اكبر قبائلها .
أما كلمة ( عرب ) أو ( عرباء ) ، كانت تطلق على جميع القبائل المنتشرة في البادية المتنقلة طلبا للماء والعشب والمأوى .
ولما اجتمعت اللهجات المختلفة في ارض الجزيرة العربية وصارت لغة واحدة ، ظهر فيها بعض الالفاظ بمظاهر متباينة ، وصيغ مختلفة ، فنرى مثلاً كلمة ” سطح ” تجمع على أسطح وسطوح وسطحان وسطح وكلها بمعنى واحد . ومثلها كلمة ” نهر ” فنقول في جمعها أنهار وأنهر ونهر ونهران وكلها بمعنى واحد .
ونجد أمثلة كثيرة لهذا النوع في المعاجم العربية ، وهي الدلالة الثابتة على انها كانت كلها صيغاً مختلفة لكلمة واحدة .
استعملت كل قبيلة من القبائل صيغة خاصة بها ، ولما جمعت هذه المفردات والصيغ في المعاجم اللغوية ، نشأ منها هذا الفيض الغزير من المفردات الدالة على المعنى الواحد .

وأشهر القبائل الكبرى التي عرفت في الجزيرة العربية , والتي درس اختصاصيوا اللغات آثارها الباقية ، هي القبائل اللحيانية والثمودية والمعينية . ومما لا شك فيه أن لكل قبيلة من هذه القبائل لهجة خاصة بها ، قد يتعذر على القبيلة الثانية فهم مفرداتها . وقد قدموا دراسات قيمة في لهجات هذه القبائل .

ومع أن آثار هذه القبائل اللغوية هي عربية ، ولا سيما الرقم اللحيانية ، لأن فيها الحروف العربية التي تخلو منها بقية اللغات السامية كـ (ز ، ت ، غ ، ض ) , ولأن فيها أفعال التفضيل وعلامة التنبيه وهما من المميزات الخاصة بالعربية وحدها ، الا ان هذه اللهجات تتضمن كلمات آرامية ، وهذا مايعني هنالك تداخل بين اللغتين العربية والآرامية .
ومما لا شك فيه أن هنالك لهجات كثيرة نشأت عند القبائل العربية ثم تقلصت رويداً رويداً حتى محيت لاندماجها في اللهجات الكبرى الباقية .

وأما امتزاج هذه اللغات الكثيرة فقد حدث شيئاً فشيئاً . ومن المعلوم انه في القرنين الثالث والرابع الميلاديين أخذت اللهجات الشمالية تنتشر وبسرعة ، بينما أخذت اللهجات الجنوبية تنحدر شيئا فشيئا حتى كادت تزول في القرن السادس الميلادي ، وذلك من جراء فقدان مواطنها لحريتها ولاستقلالها السياسي ، وهكذا أخذت تلك اللهجات في التلاشي ، وقد افسحت المجال لانتشار اللهجات الشمالية ، التي انفردت بالسيادة المطلقة تقريباً قبل ظهور الاسلام .
ومع هذا كنا نجد بعد الاسلام لهجات متباينة . والشاهد على ذلك تباين لهجات القراءة ، وحسبما هو معروف هنالك الكثير من المفردات اللغوية الآرامية يحتويها القرآن كانت متداولة في حينها .
والشيء الذي يمكن تقريره بعد هذا العرض السريع أن اللغة العربية الباقية هي مزيج من لهجات مختلفة امتزجت كلها بعضها ببعض فكونت لغة واحدة .
(يتبع)

Posted in دراسات علمية, فلسفية, تاريخية, ربيع سوريا | Leave a comment

شاهد نفاذ فستان ايفانكا ابنة ترامب من الاسواق وتسعيرته $ 1500

قالت وسائل إعلام أميركية إن جميع الكميات التي عرضها موقع (شاهد تغريدة ” كوين شيري اسفلاً) متجر
Cédric Charlier
الإلكتروني من الفستان, الذي ارتدته” إيفانكا ” ابنة الرئيس دونالد ترامب في أحد فنادق الرياض, نفدت بعد ساعات قليلة من ظهور إيفانكا وهي ترتديه برفقة زوجها جاريد كوشنير في الرياض,  وهو من تصاميم لصيف 2017، وتميز بلونه الأسود وأوراق الشجر التي زينته، حيث سارعت نساء العالم للتسابق من أجل الحصول عليه, وتسعيرته  نحو 1500 دولار أميركي.

Posted in الأدب والفن | Leave a comment

شاهد يؤديان شعائرهما سرّا..أحمد : لهذه الأسباب اعتنقت أنا وزوجتي المسيحية

شاهد يؤديان شعائرهما سرّا..أحمد : لهذه الأسباب اعتنقت أنا وزوجتي المسيحية

Posted in الأدب والفن, يوتيوب | Leave a comment

شاهد فضيحة ترامب ترفض زوجته ان تمسك بيده وتصفعه عليها

أنتشر هذا الفيديو (شاهده اسفلا) في العالم كله وفي أميركا خاصة, اليوم, عندما وصل الرئيس الاميركي دونالد ترامب الى مطار تل أبيب في زيارة لأسرائيل, رفضت فيه السيدة الأولى ميلانيا ترامب أن تمسك يد زوجها ثم صفعتها لتبعدها عنها, جيث لقطت كاميرات الشبكات الأخبارية العالمية العلاقة الباردة بينهما, وهم بضيافة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو قبل ان يزورا الجدار الغربي مع ابنته وزوجها جاريد كوشنر… والجدير ذكره ان هذه ليست المرة الأولى التي ترصد بها الكاميرات علاقة ميلانيا الباردة بزوجها الرئيس دونالد ترامب فقد تم ضبطهما ايضا أثناء حفلة تنصيبه رئيسا حيث ان ملانيا ترامب صمتت ولم تردد النشيد الوطني الأميركي مع الجميع, وكان وجهها  شاحباً حزيناً, وهذا يدل على ان هناك مشكلة لا تخطئها العين؟؟ ويريد الشعب الأميركي ان يعرف ما الذي يجري بين سيد البيت الأبيض والسيدة الاولى.

صورة ارشيفية لترامب وزوجته وطفله

Posted in الأدب والفن, يوتيوب | Leave a comment

اكبر هدية سعودية للرئيس الأميركي ترامب …بحسب صحيفة الديار :

على ذمة صحيفة الديار اللبنانية هذه هي الهادايا التي تلقى ترامب وعائلة من الأسرة المالكة في السعودية

تلقى الرئيس الأميركي ترامب هدية من الأمير سلمان ملك السعودية تعتبر هي الأكبر في تاريخ السعودية من حيث تقديم الهدايا، وهي مؤلفة من حجر الماس يفوق سعره الـ 100 مليون دولار. إضافة الى مسدس كله من الذهب الخالص ونادر في العالم وعليه صورة الملك عبد العزيز وعمره 80 سنة. كما تم تقديم سيف كله من الذهب الخالص، وزنه يزيد عن 25 كلغ ذهب مرصّع بالالماس والحجارة النادرة ويفوق ثمنه 200 مليون دولار.
كما تلقى الرئيس الأميركي ترامب هدية هي كناية عن 25 ساعة يد كلها من الألماس والذهب، له ولعائلته، ويقدّر ثمنها بحوالي 200 مليون دولار.
وتلقى الرئيس ترامب اكثر من 150 عباءة كلها مرصّعة بالاحجار الكريمة له ولعائلته، من كل القياسات، وسيتم شحنهم كلهم بالطائرة الرئاسية الأميركية الى واشنطن.
كما تم اطلاق اسم اكبر جادة في الرياض على اسم الرئيس الأميركي دونالد ترامب مقابل وقوفه في وجه ايران وحلفائها. وسيتم نحت تمثال للرئيس ترامب على اول جادة كله من الذهب الخالص. وهو اغلى تمثال في العالم.
كما تلقى ترامب تمثالا مصغرا للحرية في اميركا من الذهب والالماس والياقوت ولا تتسع الطائرة الرئاسية لحمله بل ستقوم السعودية بنقله بطائرة شحن خاصة سعودية الى البيت الأبيض ويكون ملكا للرئيس الأميركي ترامب.
وتلقى ترامب يختاً طوله 125 متر، هو أطول يخت في العالم لشخصية خاصة، ويضم 80 غرفة مع 20 جناحا ملكيا وكل الأبواب ومسكات الأبواب والمغاسل كلها من الذهب الخالص.
وستقوم السعودية مع البحرية الأميركية بايصال اليخت الى واشنطن ليكون ملكا خاصا للرئيس الأميركي ترامب. ويبلغ ثمن اليخت 800 مليون دولار. ويمكن اعتبار ذلك، اكبر هدايا تمنحها السعودية لرئيس اجنبي، خاصة لرئيس أميركي في تاريخ العلاقة السعودية – الأميركية، او في تاريخ العلاقة السعودية مع دول العالم.
تجدر الإشارة الى ان كل هذه الهدايا اصر ملك السعودية ان تكون شخصية ولا يتم وضعها في متاحف في اميركا بل تكون ملكا للرئيس ترامب شخصيا، وقد تم كتابة عليها ذلك، كي لا تقوم ضجة في الولايات في شأن هذه الهدايا.

Posted in الأدب والفن, ربيع سوريا | 1 Comment

شاهد ترامب اول رئيس أميركي يصلى على جدار المبكى اليهودي مع انه مسيحي

شاهد ترامب اول رئيس أميركي يصلى على جدار المبكى اليهودي مع انه مسيحي.. وفي الفيديو التالي ايفانكا المتزوجة ليهودي تصلي ايضا


Posted in الأدب والفن, يوتيوب | Leave a comment

شاهد سعودي يطلب من ملكه ان يخطب له ابنة ترامب ايفانكا

شاهد سعودي يطلب من ملكه ان يخطب له ابنة ترامب ايفانكا … بس يا شباب لا تقولوا انه محشش لانه نيته شريفة وقال ع سنة الله ورسوله

Posted in كاريكاتور, يوتيوب | Leave a comment

مقابلة خاصة سريعة مع الامير تركي الفيصل عبر فايسبوك

مقابلة خاصة سريعة مع الامير تركي الفيصل عبر فايسبوك

Posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا, يوتيوب | Leave a comment