وَاضْرِبُوهُنَّ

ahlamsalem

رعد موسيس (مفكر حر)؟

About رعد موسيس

كاتب عراقي
This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

1 Response to وَاضْرِبُوهُنَّ

  1. هيثم هاشم says:

    اشكالية لغوية

    كل مانعانيه من مشاكل هو بسبب تحريفات المعاني من قبل دهاقنة السياسة و الدين لاغراض معينة.

    انظرو مثلا الى وَاضْرِبُوهُنَّ (النساء 34 ) حيث الكسرة تحت حرف الراء و هي بهذا تعني الابتعاد او المقاطعة ولا تعني الكدم كما يفسرها اكثرية دهاقنة الدين والسياسة

    اما يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ (النور 30) فيفسرها الكثيرون على معنى اخفاض النظر. بينما البصر هو ليس النظر انما الرؤيا المتولدة في الذهن و الغض ليس معناه الاخفاض و انما الليونة. و على هذا فان معنى يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ هو ان يولدوا صورة لينة (لطيفة) في الذهن, يعني ان ينظروا بشكل انساني حضاري وليس ان يبتعدوا عن النظر.

    ايضا يجب الانتباه انه ليس هناك عقوبة رجم في الاسلام ولا توجد في القران. فمن اين اتوا به؟

    الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا

    النساء 34

    قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ
    30 النّور

    مع كل التقدير

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.