مثلما خرج من خاصرة المسيح عند طعنه ماء و دم خرج من قلب ناهض نهر الأردن

assilzebanفي جنازة الناهض،(للمزيد هنا: رسم الكاريكاتير الذي ادخل المفكر ناهض حتر للسجن) لم نلون أصابعنا لنفتت انتماءاتنا. لم يكن هناك مقعد مسيحي ومقعد مسلم. فالناهض آمن بأن المقاعد لا دين لها. لم تكن الكنيسة دار عبادة. زغردت له السافرة والمحجبة. ونقلتنا سيارات لا نعرف أصحابها ولا يعرفوننا ..فقد كان “أنا أردني” في الأمس كافيا لتنشأ بين الآلاف علاقة مودة. كان وصفي وهزاع حاضرين. يلوحان لناهض بعلم الأردن لإغرائه بالانضمام إليهما.
ومثلما خرج من خاصرة المسيح عند طعنه ماء و دم ، خرج من قلب ناهض نهر الأردن. نهر الأردن لم يجف، كان مختبئا هناك… نزكي لكم ايضا قراءة: بعد مقتل الكاتب ناهض حتر كتبت على صفحتها رنا غريبة من الأردن..

About اسيل الزبن

اسيل الزبن كاتبة اردنية ليبرالية
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.