كلمات النواب بشأن حقوق الانسان في ايران وسكان ليبرتي

كلمات النواب خلال تبني قرار البرلمان الاوربي في الجلسة الرسمية للبرلمان بشأن حقوق الانسان في ايران وسكان ليبرتيmarfams

تأكيد النواب على ضرورة تغيير واقع حقوق الانسان في ايران
وضرورة توفير الحماية للمجاهدين المقيمين في ليبرتي

في الجلسة الرسمية للبرلمان الاوربي الذي عقدت يوم الخميس 3 نيسان/ أبريل تم تبني قرار بشأن استراتيجية البرلمان الاوربي تجاه النظام الايراني واشتراطها بوضع حقوق الانسان. وأكد عدد من المتكلمين بشأن الانتهاك الصارخ لحقوق الانسان في ايران والسياسات القمعية التي يمارسها نظام الملالي وضرورة توفير الأمن والحماية للمجاهدين المقيمين في ليبرتي.

وفيما يلي ملخص من كلمات النواب:

وقال النائب تونه كلام عضو البرلمان الاوربي من استوني وعضو لجنة الشؤون الخارجية:

.. السيدة اشتون ناشدت لأمن أعضاء المعارضة الايرانية المحبوسين في مخيم ليبرتي انهم في الوقت الحاضر رهائن لدى قوى الأمن العراقية ولحد اليوم قتل 116 منهم وجرح حوالي ألف شخص آخر. لذلك الصيف القادم هو وقت حساس للغاية لحماية أرواح عناصر هذه المعارضة وكينونتها.

وأما النائب درك يان ابينك من هولندا فقد قال:

هناك البعض يتصورون أن روحاني هو رئيس معتدل. اني أرفض ذلك… مخيم ليبرتي يعيش حصارا ويتعرض للهجمات ولا يتم اتخاذ أي خطوة لتحسين الوضع هناك. هذه التصرفات ليست سلوكا لبناء الثقة. النظام الايراني يعتزم مواصلة التخصيب ويطور برنامجه لتقنية الصواريخ…

اولدريتش ولاساك نائب رئيس البرلمان الاوربي من جمهورية التشيك:

في الجلسة التي خصصت للنظر في وضع النظام الايراني أريد أن أحر من تهميش حقوق الانسان… ليس هناك ما يلوح في الأفق حول تحسين وضع حقوق الانسان في ايران فعدد الاعدامات العلنية مازال في تزايد. العام الماضي أعدم 700 شخص وهناك فتاة عمرها 26 عاما من المقرر أن يتم اعدامها قريبا.. اللاجئون الذين ذهبوا من ايران الى مخيم أشرف يقاسون الآن في مخيم ليبرتي ظروفا صعبة وأعمال تعسفية.

النائب اورسته روسي من ايطاليا قال:

عندما نتحدث عن النظام الايراني يجب أن لا ننسى أن 3000 ايراني وبسبب التعسف في بلدهم لجأوا الى بلد آخر فعاشوا بداية في مخيم أشرف وهم الآن في مخيم ليبرتي محتجزون كسجناء . واني والكثير من زملائي قد أثرنا وضعهم الغير مقبول مرات عديدة. تعرض بعض منهم في ايلول/ سبتمبر الماضي ممن كانوا في مخيم أشرف لهجوم مسلح مما أدى الى مقتل 52 من اللاجئين الأبرياء المعارضين للنظام الايراني وذلك بالتعاون مع القوات العراقية. جثامين هؤلاء القتلى اختفت ولم تعد الى عوائلهم وحتى الحكومة العراقية دفنتهم في موقع مجهول بدون تشييع جنائزهم. كما وخلال هذا الهجوم أخذ 7 منهم بمن فيهم 6 نساء كرهائن ولحد اليوم ليس هناك معلومات أكثر عنهم. هذه كلها جرائم ضد الانسانية… اني لا أفهم لماذا السيدة اشتون لم تتخذ موقفا صارما في ادانة الحكومة العراقية والنظام الايراني بهذا الصدد.

النائب بوتيتو سالاتو من ايطاليا:

اذا فكرنا فقط في الاقتصاد ونتجاهل المبادئ فلا تتدمر الدول فحسب وانما الحضارات أيضا. اني أتمنى أن يلتزم الاتحاد الاوربي بحزم بالمبادئ التي أسس عليها وأن يعيش حسبها. أي نرغم هذه الدول على التغيير والتحول الفوري لصالح مطالب شعوبهم.
النائب كريستوف ليسك نائب رئيس اللجنة الفرعية للدفاع عن البرلمان الاوربي من بولندا:
قبل أسابيع زار وزير خارجية بولندا رادسولاو شيكورسكي ايران وجرى حادث مثير للسخرية ومؤلم في الوقت نفسه و تحدث في المؤتمر الصحفي السيد شيكورسكي بشأن التعاون الاقتصادي والملف النووي ولكنه تحدث كذلك عن حقوق الانسان وحرية التعبير والرقابة ثم بعد ذلك قام بتغريد موضوع حقوق الانسان وحرية التعبير ولكن تغريدته تم حجبها من قبل المسؤولين الايرانيين.

النائب باستيان بلدر من هولندا:

المقاصد الحقيقية للنظام الايراني واضحة عندما ننظر الى ملفه النووي. كما ان دور قوات الحرس في التجارة العالمية للمخدرات وتوزيعها مثير للقلق للغاية. واذا ألقيتم نظرة الى التحولات سترون أن النظام الايراني يلعب دورا خطيرا. كما اننا نعلم أن قوات الحرس تلعب الدور الأساسي في صناعة انتاج الهروئين في افغانستان. الافراد يهلكون من قبل قوات الحرس باشراكهم في تجارة المخدرات ويجب أن نتوخى الحذر والحيطة تجاه عيون قوات الحرس المنتشرة في أرجاء العالم وحتى أمريكا وكذلك الدور الذي يلعبه حزب الله اللبناني.

About حسن محمودي

منظمة مجاهدي خلق الايرانية, ناشط و معارض ايراني
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.