عبادة المسيح في الحيرة بالعراق اثناء الحكم الأموي

ايليا الطائي

لوح عباد الحيرة (لوح عبد المسيح)
هذا اللوح الذي عثر عليه في مدينة الحيرة ، والذي تكلمت عنه اكثر من مرة بشكل مفصل وخاصة فيما يخص كلمة (بركة) التي ظهرت في هذا اللوح اول مرة ، ثم ظهرت نفس الكلمة على العملات الإسلامية المبكرة .
في هذا اللوح ظهر اسم شخص يدعى (عبد المسيح) (الاسم لليوم شائع في العراق) ، نلاحظ انه من الاسماء المركبة ، والتي توصف بالتقليد الاسلامي بانها من الاسماء التي (عبدت) ، اي انها تبدأ بصيغة (عبد) ، مثل (عبد الملك ، عبد الله ، عبد الجبار ، عبد الملك ، وغيرها) .
هذه الصيغ من الاسماء اشتهر بها (عباد الحيرة) ، كذلك هذه الصيغة ظهرت في عملات الشخصيات المبكرة مثل معاوية وابن الزبير وعبد الملك ، مثلاً في عملات معاوية يظهر اسمه بصيغة (عبد الله معاوية) ، كذلك الحال بالنسبة لابن الزبير وعبد الملك و وحتى اسم

النبي محمد بالمصادر الاسلامية (محمد بن عبد الله) ، وغيرها من اسماء .
اضافة الى ذلك يذهب المؤرخ الالماني فولكر بوب الى ان عبارة (امير المؤمنين) كانت تستخدم عند عرب العراق ، وهذه العبارة ظهرت ايضاً على العملات الإسلامية المبكرة .

This entry was posted in دراسات علمية, فلسفية, تاريخية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

One Response to عبادة المسيح في الحيرة بالعراق اثناء الحكم الأموي

  1. س . السندي says:

    ١: تساءل ، الا تخص الشهادة الاسلامية نفسها شخص السيد المسيح ، لأنه ليس من المعقول أن يامر شخص أتباعه بقول الشهادة { لا إله الا ألله محمد رسول ألله} والمسيح في فكر هو عبد ورسول في هيئة الجسد ؟

    ٢: الحقيقة المتمعن في القرأن قد يكتشف الكثير من سوء الفهم والتفسير ، فعسى الحفريات والمخطوطات والعملات توضح الحقيقة ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.