تشكيل كتيبة القديس جورجوس (كتيبة مسيحية) في السقيلبية- حماة

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in ربيع سوريا, يوتيوب. Bookmark the permalink.

4 Responses to تشكيل كتيبة القديس جورجوس (كتيبة مسيحية) في السقيلبية- حماة

  1. كتيبة ارهابية تستغل الدين واسماء القديسين لقتل البشر – نرفض هذه الاخلاق السيئة لانها ليست من عادات وتقليد المسيحية –
    نحن نعم مع مقاومة النظام الارهابي بشار المجرم ولكن ليس بهذه الطريقة المخزية والحقيرة عندما يكتب اسم قديس عاش من اجل القيم والاخلاق ان يلوث اسمه بهذه الطريقة البشعة –
    هؤلاء مسيحيون متاسلمون / ونلعنهم يوميا كما نلعن دائما الحروب الصليبية التي كانت تستغل الصليب والدين لتشويه المسيحية وقيمها الانسانية – الى جهنم ومزبلة التاريخ –
    نحن مع الشعب السوري في نضاله ضد الطاغية بشار وليس مع ارهابي يستغل الدين سواء كان مسلما او مسيحيا والله يلعنكم

  2. طلال عبدالله الخوري says:

    نشكركم استاذ جوزيف على ابداء الرأي… وبعد
    يفتخر اليساريون المسيحيون بموقف الكنيسة في روسيا بالوقوف مع ستالين ضد النازية الالمانية المحتلة, واستخدام الدين المسيحي لمقاومة النازية بالسلاح …..
    واذا كان اليساريون المسيحيون العرب منصفين, فيجب ان يفتخروا بانشاء كتيبة القديس جوارجيوس لمحاربة الاستعمار الاسدي لسوريا وهو الاكثر وحشية من هتلر النازي ….
    او على الاقل ليدينوا استخدام عميل المخابرات السورية الكاردينال بشارة الراعي للدين المسيحي في تأييد المجرم بشار الاسد وتبجيله في عظاته اكثر من تمجيد المسيح, والعمل لديه كوزير خارجية يدور على البلدان الاوروبية والاميركية لكي يدعم سيده بشار الاسد والذي استبدله عن السيد المسيح

  3. اخي طلال / تحية طيبة
    ساكون معك واضحا وصريحا وهذا طبعي عد م المجاملة /
    انا لست يساريا ولا روسيا ولا شيوعيا …… لي عقل افكر به هؤلاء ليسوا افضل منا لا عقلا ولا تفكيرا ولا علما ولا ثقافة …
    نحن نلعن هتلر واليوم الذي جاء فيه الى الدنيا هذا المتسكع النمساوي الساقط اخلاقيا –
    ونلعن ستالين والفاشية الايطالية وما سي تونغ وكاستور الحقير وشافيز كلب ايران وصدام الارعن النازي وقذافي الفاسد اخلاقيا وحافظ وبشار المجرم الحيواني ووووالخ
    هناك رجال دين مسيحيون ينكحون الاطفال ويعملون الفواحش –
    لكل رجل دين له رايه وفكره – نحن لا نؤيد لا الراعي ولا الحمار الذي يمشي وراء او خلف الراعي –

    لي كتاب مقدس التزم بما يقوله وموجود فيه –
    هؤلاء القتلة الذين يستخدمون الدين واسماء القديسون ليسوا الا كلاب وحمير ضالة وهناك من يقف معهم ويدعمهم بالمال لتشويه المسيحية –
    انا ضد أي تدخل ديني في السياسة والحروب والتحرير –
    هؤلاء ليسوا الا مجرمون وقتلة وسفلة ليس الا وشكرا

  4. طلال عبدالله الخوري says:

    الاستاذ العزيز جوزيف
    نتفق مع معظم ما جاء بتعليقكم
    ونحن ضد تدخل الدين بالسياسة كما يفعل المجرم بشار الاسد مع المسيحية
    براينا هذا رد فعل معقول على ادعاء نظام الاسد بأن المسيحيين معه ويقفون الى جانبه وانتم خير من تعرفون بأن لكل فعل رد فعل
    وانا لا احبذ استخدام النصوص الدينية بمثل هذه الموافق لانه لا يوجد هناك نص واضح كما تقول, والنصوص بالنهاية هي كلمات ومعان ويمكن تأويلها وتحميلها كما تشاء, وانت تعرف كم هي عدد الكنائس الان, وكل كنيسة لها تأولها الخاص للكتاب المقدس
    وهذا هو السبب الرئيسي الذي كان وراء فصل الكنيسة عن الدولة

    كل المودة

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.