اعدام نائب- وزير الجيش فى كوريا الديمقراطية – بقذيفة مدفع هاون-وتم تدميره بالكامل -لماذ

علي عجيل منهل

قال تقرير لصحيفة “تشوسون إيلبو” الكورية الجنوبية، إن “أون كيم تشول وهو نائب وزير الجيش أعدم”وتم.تدميره بالكامل” بحسب وسائل الإعلام الكورية -وطالب الرئيس يونج أون، البالغ من العمر 30 عاماً، بألا يبقى أثر لتشول، و”لا حتى شعرة”

لماذ اعدم الرجل

وفي تفاصيل الخبر الذي احتفت به الصحافة الكورية الجنوبية، أعدم أون كيم تشول نائب وزير الجيش رمياً بقذيفة هاون عقاباً له على تكرار تعاطيه المشروبات الكحولية أثناء فترة الحداد على كيم جونج إيل، زعيم كوريا الشمالية، والد الرئيس الحالي
ويعد إعدام تشول الأحدث في سلسلة إعدامات طالت 14 مسؤولاً رفيعاً من قيادات الجيش والدولة، الذين راحوا ضحية الحاكم الشاب، وفقاً لما نقلته المعلومات الاستخبارية للمسؤول في وزارة الخارجية الكورية الجنوبية يون سانج هيون، ومن بين هؤلاء الضحايا، قائد الجيش ري جونج هو، وحاكم المصرف المركزي الكوري الشمالي ري كوانج جون.
يشار إلى أن الرئيس الكوري الشمالي السابق كيم جونغ إيل كان قد توفي في ديسمبر الماضي بعد 17 عاماً على خلافة والده كيم إيل سونج.

العبقرية الاجرامية

ظهرت بشكل غير مألوف في الاعدامات، فتم وضع المتهم المسكين- في نقطة هدف لمدفع هاون،- ثم اطلقت عليه قذيفة بحيث دُمر الرجل بالكامل.
هنالك لا وجود لثورة او حرب اهلية، هناك فقط مجاعة يتحملها الكوريون بشجاعة من اجل بناء ترسانة الصواريخ والأسلحة النووية، فداء للسلالة الحاكمة التي تشكل اليوم النموذج الأكثر – الأنظمة الاستبداد ية- في العالم.
من اجل الانتقال السلس للسلطة من الجد الى الأب فالى الابن، لا بأس من توجيه رسالة بقذيفة هاون الى كل من تسوّل له نفسه التفكير بامكانية التحايل على القيم الاستبدادية التي ارساها كيم ايل سونغ، التي تتمركز حول فكرة ان الرجل المؤسس سوف يحكم بلاده الى الأبد.
ان المستبدين – يمتلكون سلطة الموت،- ولكن لا يملكون سلطة منع موتهم هم،- لذا تتحول سلطتهم الى شغف بدم الآخرين، كأن قتل الآخرين تبعد عنهم الكأس الذي لا بد من شربه في النهاية- وبعد تعتبر كوريا الديمقراطية اشتراكية –

About علي عجيل منهل

الولادة 8.4.1951 فى بابل العراق . مقيم فى المانيا منذ 1982. الاختصاص تاريخ حديث . عملت فى جامعة البصرة قسم التاريخ و جامعة بغداد قسم التاريخ. ودرست الدكتوراه فى جامعة هيدلبرج فى المانيا . وعملت مدرس لمادة التاريخ الاسلامى والحديث لفترة طويلة1986 - 1995 فى المدرسة العربية فى بون.
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, فكر حر. Bookmark the permalink.

4 Responses to اعدام نائب- وزير الجيش فى كوريا الديمقراطية – بقذيفة مدفع هاون-وتم تدميره بالكامل -لماذ

  1. محمد البدري says:

    اتعجب كيف أن كوريا الشمالية لم يتفتق ذهنها لتطبيق الشريعة. فتطبيقها سيكون خطوة تقدمية علي طريق التطور من الرخويات الي الزواحف، أملا يوما ما في تطور آخر من أجل اللحاق بفصيلة ثديية تسمي الانسان.

  2. Sayed Haddad says:

    الرخويات غير قابة للتطور مثل بقية الفصائل الأخرى، لذلك سوف تظل الرخويات تحتكر نبوغها في تطبيق .الشريعة التي لا يتقنها ولا يعرف سر عبقريتها سواهم

  3. رعد الحافظ says:

    الأسد السوري الحالي / بشار , ألعن من أبيه الأسد الميّت / حافظ
    الدليل عشرات الآلاف من السوريين وغيرهم , ضحاياه اليوم
    و الرئيس الكوري الشمالي الحالي / كيم جون أون
    ألعن من أبيه الراحل / كيم جونغ إيل
    وذاك ألعن ( هذهِ لستُ متأكد منها ) من أبيهِ / كيم إل سونغ.
    ولو قُدّر لصديّم بالبقاء في العراق لوّرثها لقصي أو عدي وحتما سيكونوا ألعن من أبيهم
    فالحمدُ لله , ولأمريكا التي أنقذتنا من هذا الطاغية المسخ وأبناءهِ
    ومع ذلك تجد أيتام البعث وصدام يبكوه , بحجّة لعن أمريكا بعد أن لبسوا جلوداً جديدة مختلفة الألوان , منها إسلاميّة , ومنها ما تدّعي التقدمية
    *****
    كلّنا نتذكر يوم بكاء الكوريين الشماليين / كان الموضوع إجباري ومبرمج يعد إعلان الوفاة بيومين تقريباً
    وعندما كتبتُ مقال أنتقد فيه تلك الظاهرة / ظاهرة البكاء المُبرمَج
    هبّ ( التقدميّون ) وذوي النفس الشريرة بالدفاع عن الشيوعية والإشتراكية وحتى الماركسيّة
    كأنّ هذا الحفيد السمين ( أون ) يُمثّل كلّ تلك المعاني
    ونعيش ونشوف ونسمع عزيزي / د. علي عجيل منهل
    تحياتي لجهدكَ

  4. س . السندي says:

    ماقل ودل : { إن الذين يستسلمون لأقدارهم … لابد وأنهم يستحقونها } سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.