#لماذا

#لماذا

سأبدأ من الأول
فأعذروني
بعد اليوم لن أخجل
سأقولُ كلَّ شيء
يرضى من يرضى
ويزعلُ من يزعلْ
سأسأل السؤال
الذي لم يُسألْ
لماذا ؟؟
لماذا بَعضُنَا لا نرحمْ؟؟
ولا نتركُ رحمة ربَّنا تنزلْ
وإن تكلّمنا
كلامنا لا يلد
ولا يحبلْ
نقطفُ ورود الدارِ
نزيّنُ بها مضاجعنا
نراقبها وهي تذبلْ
لماذا ؟؟
نأخذ القبح


ونتركُ الأجمل الأجملْ
وإن أختلفنا بالآراءِ
لا نرضى ولا نقبلْ
لماذا لا نقرأ ،،
وإن قرأنا
نبدأ في المقطع الأخير
ونترك المقطع الأولْ
لماذا نتغيّر ؟؟
وحسبَ الجوِّ نتبدّلْ
سبقتنا كلّ شعوبِ الأَرْضِ
وَنَحْنُ بالدركِ الأسفلْ
لماذا ؟؟
إن تعاتبنا
نعضُّ بَعضُنَا عضّا
يمزقنا تناقضنا
لا نعرف إن كنّا بخيرٍ
أم أنّنا مَرضى
وإن أختلفنا بالآراء
تحوَّلَ حُبَّنا بِغضا
نقرفصُ في بيوتِ الله
نطقطقُ عظمَ أرجلنا
ونسأله أن يحرقَ غيرنا
حرقا
نصلّي أن يساعدنا
ويوما لم نقل صدقا
فلا الربُّ سيعرفنا
و نرفضُ بَعضُنَا بعضا
لا منطق يحكمنا
نفرضُ رأينا فرضا
في ساعاتِ يقظتنا
ولا في ساعات غفلتنا
لا رأفةً ولا رفقا.

#جول_مخول

About جول حبيب مخول

جول مخول: شاعر و مترجم لغة انكليزية حاصل على أجازة بالأدب الانكليزي من جامعة البعث بحمص وإجازة بالترجمة من جامعة ويسترن سيدني يقيم في سيدني استراليا . متزوج وله ولدان
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.