The Platform فيلم: المنصه

The Platform فيلم: المنصه

د. ميسون البياتي
فيلم المنصه فيلم رعب رمزي إسباني يتحدث عن حالة رعب إجتماعي يعيشها جميع البشر دون إستثناء تم عرضه عام 2019 وهو معروض حالياً على قناة نيتفليكس مدبلج الى اللغه الإنكليزيه ينتقد العالم المعاصر ويقدم له صوره سوداويه قاتمه تشد المشاهد منذ اللحظة الأولى ولا تتركه حتى نهاية الفيلم , قام بتمثيله ممثلون اسبان هم : إيفان ماساجوي ، وأنطونيا سان خوان ، وزوريون إيجويلور ، وإميليو بوالي كوكا ، وألكسندرا ماسانجكاي. تم عرضه لأول مرة في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي لعام 2019 حيث فاز وحصل على عدة جوائز لجدته وطرافته وعمق موضوعه

يمتاز المثقفون اليساريون الأناركيون والإشتراكيون والماركسيون الإسبان والبرتغاليون عن سائر أقرانهم في العالم بعمق تحسسهم بقضايا العالم الحاده واسلوبهم الإنساني العام في طرح الحلول والبدائل لأنهم أبناء وأحفاد جيل الأمميه الثانيه التي دمرتها الحرب العالميه الأولى , الأمميه التي أنجبت لينيين وروزا لوكسمبرغ , ولم يتأثروا كثيراً بالبلشفيه ولا بأممية لينيين الثالثه ( الكومنترن ) وتقديسها لهيمنة الدوله , مثلما لم يتأثروا بالأمركه كما تأثر بها الفرنسيون منذ الإطاحه بلويس السادس عشر بسبب رفع الولايات المتحده شعار تصدير الثوره الأمريكيه الى العالم منذ ذلك الحين , وحتى اليوم

مخرج الفيلم هو الإسباني جالدر جازتيلو أوروتيا مواليد 1974 حاصل على البكالوريوس في ادارة الأعمال ومتخصص في حقل التجاره العالميه , قال عن الفيلم : لا نسعى الى إشعال حرب بين من هم أعلى ومن هم أدنى , لأن كل مخلوق في العالم لديه من هو أعلى وأدنى منه

الفيلم مكتوب أساساً كمسرحيه من قبل ديفيد ديسولا وبيدرو ريفيرو تتحدث عن أهمية المبادرة الفرديه في دفع التغيير السياسي وتنتقد كلا من الرأسماليه والاشتراكيه وتعرج في طريقها على عدالة السماء وطبيعة العلاقات بين البشر ومفاهيم الخير والشر والمصلحه الذاتيه . الفيلم أضاف المزيد من عناصر الحركه والإيحاءات الماديه التي لا يتمكن العرض المسرحي تقديمها . لكن مخرج الفيلم قال : إنها كانت محنه مؤلمه حين دافع الكُتّاب عن رؤيتهم الفنيه ولم يرغبوا في إجراء بعض التغييرات

تدور أحداث الفيلم في مكان يشبه البرج غير معلوم الطوابق التي لا تتصل مع بعضها بأي سلم , وهناك فتحه تخترق جميع الطوابق تشبه بئر السلم , من خلال هذه الفتحه تتحرك المنصه صعوداً ونزولاً يضع عليها واهب النعم ما لذ وطاب من نعمه التي يطبخها تحت إشرافه ( في الطابق الأعلى رقم صفر ) طباخون مهره , ليتناول الواهب الإطباق ويرصها على المنصه التي تبدأ بالنزول من الطابق الأعلى ( رقم 1 ) الى الطابق الأدنى ( رقم ∞) ما لانهايه . المنعمون في الطوابق العليا يأكلون بنهم وبلا احساس بالمسؤليه ثم يبصقون ويتبولون ويتغوطون على المنصه وهي تنزل الى الطوابق الأدنى منها ليأكل عليها من هم أدنى منهم
المنصه عامرة بالنعم في الطوابق العليا لكنها تبدأ الشحه والتناقص عندما تصل الطوابق الدنيا , في الطوابق الأدنى منها تصبح الأطباق فارغة تماماً ومكسوره , وعلى مدى نزول المنصه لن نشاهد غير الجثث , فبسبب الجوع سيبدأ الناس بأكل بعضهم البعض . في كل طابق من البرج يعيش شخصان لمدة 30 يوم بعدها يشمان غازاً وينامان ليجدا نفسيهما في اليوم التالي في طابق مختلف . يسمح لكل نزيل أن يصطحب معه شيء واحد فقط من مقتنياته

يبدأ الفيلم بعزف موسيقى وحركة طباخين كبيره في الأعلى وهم يضعون لمساتهم الأخيره على أطباقهم الفاخره , يستلمها الواهب وتبدأ المنصه بالنزول وبلمحه نجد أنفسنا في الطابق 48 يوجد به رجلان , الأول هو جورينج شاب باحث تطوع للعيش في هذا المكان ليدرس عن كثب حالة الساكنين يحمل من مقتنايته كتاباً وسيغادر المكان بعد 6 أشهر , الثاني رجل عجوز يدعي تريماغاسي يحمل معه سكين يابانيه خاصه بتقطيع السوشي والساشيمي مصنوعه بنفس الطريقه التي تصنع بها سيوف الساموراي وتكون حاده مثلها , العجوز ملحد ولا يؤمن بالإشتراكيه متبرم من جورينج , سبب وجود هذا العجوز هنا مدة عام قيامه بإستعمال سكينه لقتل شخص عن دون عمد , حين تنزل اليهما المنصه لا نجد عليها غير العظام لكن العجوز يقول إن حالهما أفضل من غيرهما لأن الذين يسكنون في الطابق 151 لايصلهم أي شيء لأكله
حين تنزل المنصه في احدى المرات يشاهدان إمرأه تدعى ميهارو تجلس بين أطباق الطعام يتعاطف معها جورينج لكن العجوز يقول له انها أضاعت ابنتها بين الطوابق وهي تنزل وتصعد مع المنصه بحثاً عنها . حين تبدأ المنصه بالتحرك للنزول تقفز عليها المرأه وتنزل فيمسكها الرجلان في الطابق الأسفل لإغتصابها , يصرخ جورينج ويأمرهما بتركها
بعد عدة أيام ينزل جورينج والعجوز الى الطابق 171 فيبدأ الخوف بشكل حقيقي من الجوع لهذا يربط العجوز رفيقه جورينج على سريره بغية أكله خلال مدة الشهر التي سيبقاها محتجزاً في الطابق الجديد , يبدأ جورينج بالصراخ وتمر عليه ايام وهو مربوط فيضعف عندها يباغته العجوز بسكينه التي يغرزها في فخذه ليقطع شيئاً يأكله وما أن ينبثق الدم تظهر ميهارو جالسة على المنصه فتقتل العجوز وتنقذ جورنج , تأخذ سكين الععجوز وتقطعه بها وتبدأ بأكله وإطعام جورينج من لحمه , ما أن يأكل جورينج لحم زميله حتى تبدأ الهلاوس بمطاردته حتى نهاية الفيلم حيث يرى العجوز يحدثه بإستمرار أنهما أصبحا الآن شخص واحد احدهما داخل الآخر القاتل والقتيل

في الشهر الثالث ، استيقظ جورينج في الطابق 33 مع امرأة تدعى إيموجويري ومعها كلبها. يتعرف عليها جورينج لأنها كانت مسؤولة الإدارة التي أجرت معه مقابلة التقديم للدبلوم فتخبره إنها لم تكن تعرف بالوضع المروع لهذا المكان وانها تطوعت للدخول عندما تم تشخيص إصابتها بسرطان الجلد

تقوم إيموجويري بتوزيع حصص طعامها على الرجال في الطابق 34 ممتنعة هي عن الأكل وتطلب من هؤلاء الرجال مساعدة من يسكنون في الطابق 35 لكنهم يرفضون , ولا يمتثلون للأمر إلا عندما يهددهم جورينج انه سيتغوط على الطعام قبل نزوله لهم
بعد أسبوعين تنزل منصة الطعام وعليها ميهارو مصابه فيقوم جورينج وإيموجويري بإسعافها . من شدة الجوع تستعمل ميهارو السكين وتذبح كلب إيموجويري وتأكله فيحصل عراك بينها وبين إيموجويري
في الشهر الرابع يستيقظ جورينج ليجد نفسه في الطابق 202 وأن إيموجويري قد شنقت نفسها بسبب المرض والجوع . يأكل جورينج لحمها للبقاء على قيد الحياة ويعاني من هلوسة رؤية رفاقه الذين أكلهم

في الشهر الخامس يتم نقل جورينج الطابق 6 الذي يرافقه فيه شخص يدعى بهارات يحاول استمالة من يسكنون في الطابق 5 لسحبه معهم حيث يخدعونه ويتغوطون على وجهه
يقرر جورينج و بهارات ركوب المنصه ومنع كل شخص من أخذ ما يزيد على حاجته بالقوه , لكن أحد السجناء يقنعهم بأخذ صحن من الباناكوتا ( حلوى مع بسكت ) وإنزالها دون أن يمسها أحد الى الشخص الساكن في الطابق الأخير لأن في ذلك رسالة اقناع للجميع بأن يتعاونوا فيما بينهم
في طريق النزول يهاجمهم الذين يرفضون التعاون , وحين يقابلون ميهارو يتعرضون للهجوم من المعارضين فيصابون بجروح خطيره وتموت ميهارو
يصلان في النهاية الى الطابق 333 حيث تتوقف المنصه . لاحظ جورينج الطفله – ابنة ميهارو – مختبئة تحت السرير فيقومان بإطعامها طبق الباناكوتا . يموت بهارات بسبب جروحه , يصعد جورينج مع الطفله على المنصه التي تنزل بهما الى قاع البرج حيث يلامسان أوجاع أكثر الناس ضعفاً وآلاماً , وهناك يقابل جورينج صديقه العجوز في واحده من هلوساته حيث يتفقان هذه المره أن الطفله هي الرساله للبشريه , والمستقبل للدعوه الى حياة افضل تسودها العداله الإجتماعيه ويلتفتان الى الطفله وهي تحلق الى الاعلى مع المنصه

د. ميسون البياتي

About ميسون البياتي

الدكتورة ميسون البياتي إعلامية عراقية معروفة عملت في تلفزيون العراق من بغداد 1973 _ 1997 شاركت في إعداد وتقديم العشرات من البرامج الثقافية الأدبية والفنية عملت في إذاعة صوت الجماهير عملت في إذاعة بغداد نشرت بعض المواضيع المكتوبة في الصحافة العراقية ساهمت في الكتابة في مطبوعات الأطفال مجلتي والمزمار التي تصدر عن دار ثقافة الأطفال بعد الحصول على الدكتوراه عملت تدريسية في جامعة بغداد شاركت في بطولة الفلم السينمائي ( الملك غازي ) إخراج محمد شكري جميل بتمثيل دور الملكة عالية آخر ملكات العراق حضرت المئات من المؤتمرات والندوات والمهرجانات , بصفتها الشخصية , أو صفتها الوظيفية كإعلامية أو تدريسة في الجامعة غادرت العراق عام 1997 عملت في عدد من الجامعات العربية كتدريسية , كما حصلت على عدة عقود كأستاذ زائر ساهمت بإعداد العديد من البرامج الإذاعية والتلفزيونية في الدول العربية التي أقامت فيها لها العديد من البحوث والدراسات المكتوبة والمطبوعة والمنشورة تعمل حالياً : نائب الرئيس - مدير عام المركز العربي للعلاقات الدوليه
This entry was posted in الأدب والفن, يوتيوب. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.