أحد أحلامي. .. أن اركب دراجة وأذهب لشراء مستلزمات البيت


هذا أحد أحلامي. ..
أن اركب دراجة وأذهب لشراء مستلزمات البيت أو أذهب مع صديقاتي للتجول خارج المدينة …
حلم لن يضر أحد وتطبيقه لن يضر أحد
لكنه حلم مستحيل …. لأني لست ملك نفسي
انا ملك لكل ذكور العائلة تحت اسم ” شرف العائلة” … ملك لكل الجيران الذكور تحت اسم “بنت الكارطي” … وملك لكل ذكور المدينة تحت اسم “بنت لبلاد”
انا ملك لكل هؤلاء … وكل هؤلاء سؤوذي مشاعرهم و انا اقود دراجة هوائية والبس فستان زاهي الألوان وشعري يرقص مع الريح …
تصوروا معي كم ستكون شوارعنا جميلة حين نتصبح بمثل هذه الصورة …
صدقوني ان كل الغضب والحقد والعنف الذي ترونه في وجوه الناس في الشارع سببه غياب الجمال … سببه غياب المرأة الجميلة الأنيقة ….


متى تفهم أيها الرجل أن الله خلقني جميلة للحياة وليس لك فقط …
ومتى تتوقفين أيتها المرأة عن إنجاب المزيد من السجينات لهذا المجتمع …
* الناشطة الجزائرية فرح نور

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.