#شاهد #بريمر مصالح #اميركا بالمنطقة: محاربة #داعش والتوسع الايراني وترسيخ الدمقراطية

صورة ارشيفية لمتظاهرين عراقيين

في هذا الفيديو اسفلا تشاهدون مقابلة مع الحاكم المدني السابق للعراق، بول بريمر، حيث اكد أن أميركا لديها مصالح ثلاث في المنطقة، أولها محاربة داعش، لأن التنظيم ما زال موجودا في العراق والمنطقة وأفغانستان.

ثانيا، لأميركا مصلحة في موازنة سعي إيران للسيطرة على المنطقة وزيادة نفوذها، وفقا لما يراه بريمر. أما ثالثا، من المهم بالنسبة للولايات المتحدة أن يستمر نجاح الديمقراطية في العراق، لأن المنطقة قليلا ما تشهد مثل هذه الديمقراطية.
ويرى الحاكم المدني الأميركي السابق، أن لدى الولايات المتحدة مصلحة عظمى في مساعدة العراقيين في الاستمرار بمسارهم الديمقراطي في الحكم، معربا عن تفاؤله بالعملية الديمقراطية في العراق والتحركات التي تشهدها المنطقة، عدا إيران.


وعن واقع الحريات قال بريمر، إن الشعب العراقي يتمتع اليوم بالحرية بشكل أكبر بكثير مما كان عليه في عهد صدام حسين أو قبل نظامه. ولفت إلى أن مستوى الحرية الآن، منها حرية التعبير عبر وسائل الإعلام، فريدة من نوعها في هذا الجزء من العالم ويجب أن يحافظ العراقيون على هذه الحريات.

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in ربيع سوريا, يوتيوب. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.