يل..عن ابو غوغل على ابو يللي اخترعو

الكاتب السوري اشرف مقداد

يازلمة …….بطّل الواحد يقدر “يخرط” على اولادو بشي……. اسقاالله ايام كان ابهاتنا يخرطوا “ويصورخوا” علينا ونحن “نثق” فيهم ونصدقهم ونجلس معجبين ببطولاتهم ومغامراتهم وكيف اتحملوا البلاوي وما ماتوا وطلعوا مشاء الله عليهم
من يومين عم بتغدا مع وأولادي …واولادي بيحبوا الرياضة وبيحكوا بينات بعضن على رياضات بحياتي مو سامع فيها وبطولات الله بيعلم شو هيي
فحبيت شاركن فقاطعتن وقلتلن أنو رفقاتي كانوا ابطال بكرة اليد وحتى فازروا بكأس العالم .بالثمانينات………..
فجأة اتنيناتن طلعوا تلفوناتن وهات “ياغوغل” وبثانية طلع معن أن سورية ما فازت ولا بأي كأس العالم منذ العصور الحجرية والبرونزية واليونان والرومان….الخ…الخ
الله لايوفقك ياغوغل……..من وين طالعلي مثل السحبة……وبرد وجهي تمام وبلشت “اجدف راجعا”……..” هيك سمعت”…..”هيك قالولي” ….”مؤامرة غوغلية على العرب والإسلام”
انا بتذكر لما كان “الحجي” ابوي يمشي بخمس متار من الثلج للمدرسة ……خمسة كيلو روحة وخمسة كيلو رجعة……بالشحاطة……وبالكلسون……..وعادي….مو مثلنا بدنا صبابيط شتوية وجواكيت فرو!!!!!!!(طبعا بصرى كلا كيلو بكيلو من وين خمس كيلو الله والحجي بيعرفوا)
يعني لو كان في غوغل زماناتا كنا عرفنا أن مانزل ثلج بمتر ببصرى الشام منذ العصر الجليدي!!!!!
بس ماكان في لاغوغل ولا صخام ونصدق الحجي ونخرس عن المطلبة بحقوق الأطفال بقوانين حقوق الأطفال في الأمم المتحدة.
يعني اولادي هدول بالعشرينات من اعمارن وغوغل ماكان لما كانوا بأول عمرن فنفذت بكم “خرطة وصاروخ” بس مع ابني “زاك” يللي عمرو 3 سنين


انا متأكد انو لما يصير بعمر يفهم على خرطاتي اكيد وقتا بيصير غوغل وتلفونو يصيح من جيبتو لأبني:” نصّاب……ابوك نصّاب زكريا مافي منو الحكي بنوب” وبيعطيه كل الأدلة والروابط والثوابت على خرطاتي!!!!!
الله لايوفقك ياغوغل…..ضاع حقنا كآباء تماما
مؤامرة امبريالية صهيونية انبطاحية انوثية على حقوقنا الأباء……كل الأباء
والذكور بشكل عام
الشكوى لله
الأب النصاب
أشرف المقداد

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.