يا إلهي…كيف حدا حرق جثة وقتل وعذب بشر، هيك بيطلع يتمشى بأوروبا كلاجئ إنساني…؟

الاديبة السورية سوزان محمد علي

ما بعرف عن جد كيف ناس قتلت أرواح بسوريا، قتلت وفظعت وعذبت وداست عالجثث وبعدها بكل برود بتضب شنطتها وبتطلع على أوروبا كلجوء إنساني…وأغلب هدول البشر متوزعين بألمانيا…والملفت بقصص هدول القتلة أنون بيتصورو بشوارع أوروبا وبينزلوا الصور عالفيس بوك، وكمان بيعشقوا وبيضحكوا وبيشربوا القهوة في مقاهي أوروبا ….
ولما بتصفن بوجوهون بتعرف أنو مو فارق معون أنون كانوا قتلة، أو حاسين وواثقين أنو كل شي عملوه عادي وطبيعي…
يا إلهي…كيف حدا حرق جثة وقتل وعذب بشر، هيك بيطلع يتمشى بأوروبا كلاجئ إنساني…؟
أنا هدول تحديدا، بتمنى يصير فيون متل ما عملوا بالبشر بسوريا بالضبط، لأنو قطعا السجن الالماني كتير عليون…ما بيستاهلوا يشموا ريحة سجون أوروبا….
فيه أكتر من هيك فصام بالمشاعر والشخصية، فيه أكتر من هيك حقد وإجرام وأنانية وكره…؟

الاديبة السورية سوزان محمد علي

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.