و لي وطن للشاعر زيد الطهراوي

….و لي وطن كهمس الطير في الأشواك
و جلجلة الزنابق في المتاهات
أخاف عليه من وحش رقيق الجلد يضحك فوق مأساتي
أخاف عليه من كفي و من رمشي و من إطلالة الأفلاك
أخاف عليه إن كممت أنفاسي و إن أرسلت صرخاتي
على قلق يسير القلب في حب المنارات
…… …… …… ……. …….

و قد أصغيت للترحال لما العاشق انهالت زنابقه
كأحلام بلا أوتاد


و صوت كالجدار الصلب يفلق سيفه الأكباد
و لكني تركت القلب في وطني
زرعت الأرض في سفني
لأبقى في ضمير الحب أمنية بلا أصفاد

About زيد الطهراوي

شاعر و كاتب أردني صدر له ديوانان: هتاف أنفاس و سكوت يكتب الشعر العمودي و قصيدة التفعيلة و قصيدة النثر و المقال زيد الطهراوي من مواليد عام 1971م
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.