#هيثم_المالح من #الإخوان في #سوريا يستمر بدجله: تلاوة #القرآن في #مجلس_الشيوخ دليل على ان #الإسلام يجب ان يحكم العالم

بعد ان نشر المعارض السوري العتيق هيثم المالح من جماعة الاخوان في مدونته على الفيسبوك بوستا يشمت به بالعالم المتحضر العاجز عن مواجهة كورونا ( للتفاصيل على هذا الرابط: مثقفون سوريون يردون على المعارض العتيق من الإخوان #هيثم_المالح الذي شمت بعجز الغرب عن إيقاف #كورونا), يقوم بنشر منشور اخر يعتبر به بان الإسلام هو الامل الذي سينقذ البشرية اذا تم اتباعه, بسبب تلاوة القرآن في مجلس الشيوخ الاميركي وبحضور الرئيس دونالد ترامب ؟؟؟ أي انه ببساطة هو يقلب المفاهيم, وبدل من ان يثمن القيم الأميركية الفاضلة التي تساوي بين جميع مواطنيها واديانهم, استنتج ببلاهة بان الإسلام هو من يجب ان يحكم العالم, ولكن من دون ان يقول لنا كيف؟؟
على سبيل المثال هو يقدم كتاب الاقتصاد للرئيس البوسني علي عزت بيكوفيتش والذي هو عبارة عن كتاب غير علمي وغير عملي في معظمه وقسم كبير منه هو مسروق من نظريات اقتصاد السوق في علم الاقتصاد مع إضافة كلمة اسلام عليها وهي لا علاقة لها بالإسلام لا من قريب او بعيد .. ثم يأتي بمثال اخر عن تركيا: وهي تتبع اقتصاد السوق الحر المعتمد في الغرب وتعتمد على المساعدات الأميركية وعندما قطعت عنها اميركا المعونات انهارت عملتها واقتصادها .. أي بالنهاية لم يقدم لنا الا الدجل وتدوير الزوايا لتجميل مشروع الخلافة العثمانية البائس باعتبارها هي وريثة الإسلام وولية امر المسلمين والعالم كله, وهذا ما نشره على صفحته بالفيسبوك:

الاسلام هو الامل

افتتح مجلس الشيوخ ، في يوم وبحضور الرئيس الامريكي ترامب الجلسه بتلاوة عطرة من القرآن الكريم
بينما المشهد العام في العالم اليوم ، يشير الى مدن خاوية على عروشها ، هذه المدن التي لم
تكن تنام الليل ، حركة ونشاطا ، البورصة في نيويوك ، ولاس فيغاس التي لاتنام طوال
الليل ، وبغض النظر عن ماهية الحركة والعمل ، والحرم المكي للكعبة المشرفة التي
لم يكن لينقطع فيها الطواف ، مع السعي ليلا ولا نهارا ، والمسجد النبوي ، والمسجد
الاقصى ، خيرة اماكن العبادة على وجه البسيطة ، اضحت خاوية على عروشها .
اليوم يشعر العالم ، بان جميع هذه الاموال من المليارات ، المكدسة هنا وهناك
وهذه الاسلحة النووية ، والجرثومية والبيولوجية ، والبورصة العالية ، كل ذلك
وقف عاجزا عن العمل والحركة ، وسيطر الخوف والذعر على اقوى دول العالم
الصين في اقصى الشرق ، والولايات المتحدة في اقصى الغرب .
امام هذا المشهد يقف العالم مشدوها مما حصل ويحصل ، وتتراكم الخسائر
بتريليونات الدولارات ، في دول العالم ، شركات الطيران وقد جثمت طائراتها
مشلولة عن الحركة تماما ، حتى الطائرات الحربية ، والجيوش الجراره ، ودول
جاءت من اقاصي الدنيا لتمارس سادية القتل للشعب السوري البطل ، ولتدمر
اهرق حضارة على وجه الارض ، وتبيد شعب علم العالم مبادئ الابجدية وعلم
الحساب والجبر .
امام هذا المشهد اتساءل اين نحن من هذا العالم ؟ الم يحن الوقت ليتقدم
المسلمون بالثروة التي اعطاهم إياها رب السماوات والارض ، نظام الاسلام
بديلا لهذه الانظمة ، ( الرأسمالية ، والاشتراكية ) التي ثبت فشلها من خلال
حقبة قصيرة سادت في العالم .
ألم يئن لمفكري العالم الاسلامي لتقديم مشروع ( الشورى) في الاسلام
والذي يشكل القاعدة الاساسية في الحياة ، الشورى التي هي نظام ل ان بر واعم من الديمقراطية التي هي نظام حكم ، وقد دبت فيه الشيخوخة
والدول التي كانت تحكم به تتلمس له اليوم ما يصلحه ؟
كان السفير الالماني ( مراد هوفمان ) رحمه الله قد طرح مشروعا متكاملا
تحت عنوان ( الاسلام كبديل) كما قدم ( علي عزت بيكوفيتش ) الرئيس
البوسني كتابه ، الاسلام بين الشرق والغرب ، بينما قدم كتاب اقتصادنا
حلولا عملية للاقتصاد من منظور اسلامي .
اليس من المفروض في هذه المرحلة التي يمر فيها العالم ، ان يجري
سريعا انشاء مركز دراسات اسلامي ، يضم علماء من كافة الاختصاصات
ليقدموا للعالم ، مشروعنا ( الاسلام هو البديل ) بدل هذه الصراعات
وما يتبعها من دمار وخراب .
تتصدر الان تركيا ، باعتبارها الدولة الاقليمية الصاعده ، المشهد
الفاعل على الساحة الاقليمية ، ولديها اكثر من خمسة ملايين ، عربي
مقيم على اراضيها وتستطيع الدعوة الى منتدى ، طبعا بعد انحسار
خطر كورونا ، ويخرج عن هذا المنتدى ، مركز دراسات اسلامي ليضع
مشروعا لنظام بديل للعالم قائم على فكرة الشورى .
مع صباح هذا اليوم ، والذي ارجو من الله ان يجعله يوما يكشف فيه
الغمة عن العالم ، ويفتح القلوب بين البشر ليتعاونوا على البر والتقوى
كما قال تعالى في كتابه الكريم :
ولقد كرمنا بني آدم ، وحملناهم في البر والبحر ، كما قال :
يا ايها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل
لتعارفوا ، إن اكرمكم عند الله اتقاكم .

About أديب الأديب

كاتب سوري ثائر ضد كل القيم والعادات والتقاليد الاجتماعية والاسرية الموروثة بالمجتمعات العربية الشرق اوسطية
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.