هل يعترف البعثيون ……!!!! الدكتور طلال صبوح

هل يعترف البعثيون ……!!!! الدكتور طلال صبوح

منذ ستين عاماً كانت دمشق منارةً.، وكانت مشيخات الخليج خيماً وبعير ……
استلم البعثيون سوريا الواحة وركبوا قطار التحرير وامتطوا حصان المقاومة ……
واستلم الرجعيون العرب تلك المشيخات وركبوا قطار الغرب …

اليوم وبعد ستين عام تتفوق دول الخليج الرجعية ..!!!! على أوروبا في النهضة والعمران والتكنولوجيا والتعليم والرفاهية والخدمات
وأصبحت سوريا تدمي القلب لسوء أحوالها….

لقد تفوق السوريون كأفراد على الجميع أينما حلّوا ، ورسبوا جميعاً في وطنهم وتحولوا إلى:
مرتزقة يُقتلون في ليبيا …….
ونازحين يُذبحون في لبنان …….
ولاجئين يُغتصبون في المخيمات ……
ومهاجرين يغرقون في البحر …….
وجياع ينتظرون المساعدات ……
وفقراء يقفون بالطوابير للحصول على ربطة خبزٍ لا تؤكل أو على باكيت حمراء تظنّ أن تبغها زُرع على قبور الموتى ……….

والأمرُّ من كلّ ذلك:
لا فلسطين تحررت ………..
ولا الجولان عاد ……….
ولا القنيطرة شُيّدت …….
وشرق الفرات أصبح أمريكياً……
والشمال أصبح تركياً……….
وسُرق النفط، وضاعت المرافئ وغاب الفوسفات …..
وإدلب خارج الحدود ……
وإسرائيل تدكّنا كلّ يوم ولم تتعب …….

لماذا حدث كلّ ذلك……
لا شكّ أنّ هناك مؤامرة ولا شكّ أن ذاك الحلف مجرمٌ وخطير…..
ولكن أنتم ماذا أعددتم لهذا اليوم العظيم….!!!
لطالما حملتم لواء التحرير وعصا المقاومة
هل أعددتم شيئاً و الفساد ينخر جسد الوطن…
هل أعددتم شيئاً و الكذب والمحسوبيات والرشاوي تنخر نخاع الوطن ……..

أستغرب كيف لمسؤول يستطيع أن ينام….
أستغرب كيف لمسؤول يستطيع أن يلقي خطاب النصر والصمود على شعبٍ فقد الوعي من شدة القهر ولوعة الحرمان وألم الجوع ……

ألم يحن الوقت ليجري البعثيون مراجعة شاملة لنتائج سياساتهم ونهجهم وسلوكهم وممارساتهم …………!!!!!!!
ألم تسقط تجربة الحزب الواحد في كلّ الدنيا.!!!!!!!!
هل يوجد سوريٌ واحد مقتنعٌ بنزاهة هذه الانتخابات….!!!!
والسؤال الأخير:
ألم يحن الوقت ليعترف البعثيون بفشلهم في قيادة الدولة والمجتمع ………!!!!!!!

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

1 Response to هل يعترف البعثيون ……!!!! الدكتور طلال صبوح

  1. س . السندي says:

    من ألأخر

    ١: حقيقة مايحدث لسوريا وشعبها وتاريخها لهو شئ مؤسف جدا يدمي القلوب ؟

    ٢: لقد قلت بأن حرب الاسد على شعبه ستكون بسنين وليس باسابيع أو شهور كما حرب العراق وإيران وفي الاثنين لم يكن يصدقني أحد ؟

    ٣: وعن حربنا مع إيران قلت وامام العديد الضباط والمراتب( سعيد الحظ من سيشهد نهاية الحرب) ؟
    مستندا وقتها على تصريح لثعلب السياسة الامريكية „هنري كيسنجر„ عن رايه في حرب العراق وإيران وحرب (الفوكلاند) بين بريطانيا والارجنتين فقال (حرب الفوكلاند لن تطول أكثر من إسبوعين ، وحرب العراق وايران قال (ستستمر حتى تستصرخ الدولتان السلام ) لان في العراق شاب أحمق مغرور وفي إيران كهل خرف ومختل ، والذي حدث في سوريا إبدال صدام بالاسد وخميني بخامنئي ، ومبادئ وقيم الاربعة من نفس الطهارة ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.