هذه نتيجة حكم العسكر بالوطن العربي وما خفي أعظم.

الرئيسان الأخوانيان البشير ومرسي ينشران صورة لهما بالمسجد يقرأن القرأن للضحك على الذقون

عبد القادر سباغ
ذكر لي اخ سوداني يعمل بلبنان كعامل
ويحمل شهادة جامعيه
عن امور لا يمكن فهمها تحدث بالسودان
منها
ان اصحاب الابقار يضطرون لحلب ابقارهم في المراعي ورمي الحليب
على الارض
لعدم وجود من يشتريه
ان هناك الكثير من المحاصيل كالمنجى المصري تتلف تحت الشجر
لعدم وجود تجار يشترون المواسم
قد لاتجد جرار زراعي بقربة اعتماد اهلها الكلي على الزراعه
لا يوجد وسائط نقل بين القرى ومركز المدينه
ولربما كان هناك حافله واحد ه تنقلهم صباحا ثم تعيدهم عصرا
لا يوجد اية قاعدة صناعيه ….


وبعد فترة اخبرني شاب لبناني يعمل مهندس بشركه اوربيه
بانه اثناء عمله بدوله ماليزيا او اندنوسيا على ما اذكر
علم بان ذلك المشروع يملكه عمر البشير
وشركاءه وبكلفه تتخطى خمسة عشر مليار دولار
ببساطه
لن تنصلح بلادنا
اذا لم نصلح انفسنا
ونحفظ بعقولنا ان الحاكم موظف
ينتخب وليس جنرال
يدعي الالوهيه على شعب جاهل
فيزيده جهلا

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.