#نوال_السعداوي لا ارثيك فامثالك لا يُليقُ بهم الرثاء لكونهم لا يموتون

لا ارثيك فامثالك لا يُليقُ بهم الرثاء لكونهم لا يموتون ولكنني سأرثي لحال الحياة التي خسرتكِ وارثي لحال النساء من بعدكِ ولحال كل الطبقات المظلومة التي كنتِ تُدافعين عنها بجسارتكِ وشجاعتكِ المعهودين
رحلتِ بجسدكِ ولكنكِ لن ترحلي بأفكاركِ التي عانقت السماء ببصمة كانت لها شأناً كبيرا وإرثاً من الأفكار والكتابات التي ستعيننا لتكملة المشوار الذي دفعتِ ثمنه غاليا من حياتك.
رحيلكِ خسارة كبيرة لنا
رحلتِ عن عالمٍ كنتِ تحلمين برؤيته افضل وعملتِ كل ما بوسعكِ ليرتقي
ستبقين خالدة بأفكاركِ التي أضاءت لنا دربا مليئا بالسواد
حزني كبير جدا بالرغم من انني تعلمتُ منكِ الكثير وتعلمتُ التفكير بواقعية وعدم

الاكتراث للجسد الذي هو فانٍ لا محالة
#نوال_السعداوي

About فؤاده العراقيه

كاتبة عراقية ليبرالية
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

2 Responses to #نوال_السعداوي لا ارثيك فامثالك لا يُليقُ بهم الرثاء لكونهم لا يموتون

  1. مراقب ومحقق says:

    ان مصر التي انجبت عباقره كنوال السعداوي المتفانيه في سبيل حقوق المظلومين،والدّّه الامل وشعاع الحقيقه قد انتجت
    اقزاما كثر يدعون المعرفه والعلم وهم حثاله المخلوقات لن اعدد بعضهم لانهم في كل مكان وانّا نظرتم تجدونهم انهم الرواسي التي تقيد مصر في عصور الظلام التي لن تخرج منها ابدا.

  2. س . السندي says:

    من ألأخر …؟

    ١: فعلا الرثاء لا يليق بالفارسات والفرسان ، لأنهم خالدون في الضمائر والعقول والضمائر والوجدان ، عكس المخنثين والمنافقين والارذال الذين يثيرون الشفقة قبل الاشنزاز والسخرية لأنهم زجال وما هم برجال ؟

    ٢ : الامة التي تذل وتسجن وتطارد مفكريها وعلمائها ويتسد عليها حثالاتها ورعاعها هالكة لا محالة . ولا عزاء لصامتين عن الحق وا غفران ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.