** مَنْ فَجْر #جسًَر_القرم … ولماذا الان **

سرسبيندار السندي

** مَنْ فَجْر #جسًَر_القرم … ولماذا الان **

المقدّمة *
يقول علم الجنائيات إبحث عن المستفيد من الجريمة لتعرف فاعلها ؟

المَدْخَل والمَوضُوع *
واهم من يعتقد بأن المخابرات الاوكرانية هى من فجرت جسر القرم ، بدليل أنها لم تُقِرْ ولم تَنْفي ، والغاية منها إبقاء الروس والعالم في حالة صدمة وتخبط وإرباك لحين إنكشاف الحقائق والوقائع ؟

وما إتهام موسكو المتسارع للمخابرات ألأوكرانية بتفجيره إلا لذر الرماد في العيون لابعاد الشبهات عن الجهة المنفذة فعلاً وهى واحدة من إثنين ، إما المخابرات الروسية بأمر من بوتين {وهو الاحتمال الاقوى في نظري المتواضع} ؟

بدليل عدم تعطل الجسر إلا لساعات ، لأسباب عديدة واقعية ومنطقية ومنها {أولاً لإشغال الشعب الروسي عما يجري من كوارث في جبهات القتال ، وثانياً لتأليب الراي العام الروسي والعالمي ضد الاوكران والغرب ، وثالثاً وهو الاهم والاخطر لإعادة زخم التائيد له خاصة بعد وصولها للحضيض بعد إعلانه للتعبئة الشاملة وليس الجزئية كما يدعي وبدليل هروب مئات الالاف وخاصة من الشباب خلال أيام ؟

والدليل الاقوى الفلم الهندي الذي ساقته مخابراته له بتلك السرعة والذي يشبه فلم مصرع إبنة السيد دوكين في قلب موسكو والمقصود بالتفجير والدها لنفس الأسباب أعلاه ؟
{يعني شغل مخابرات مرتب بس وسخ لابقاء الشعب الروسي في دوامة الاغتيالات والتفجيرات والمتاهات} ؟

فلو كان الأوكرانيون فعلاً من وراء تفجير الجسر لنسفوه بالكامل ولأخرجوه من الخدمة ولو لأشهر عديدة خاصة وهم يدركون جيداً تبعات تفجيره من قبل بوتين الذي هدد وتوعد ، وما الوهج الشديد الذي رأه الْكُل إلا من ضرورات الإخراج السينمائي للإكثار من التشويق والاثارة ، إسألو من صورو التفجير فهم يعرفون جيداً من وراءه ؟

بدليل نفي السلطات البلغارية والجورجية وحتى الأرمنية مرور تلك الشاحنة أصلاً عبر أراضيها ، وقد تكون جهات روسية معارضة لحرب بوتين ومعادية له من نفذت التفجير وهذا إحتمال وارد ولكنه ضعيف جداً لأسباب عديدة ؟

لربما لزيادة عجز وفشل وإربارك بوتين على كل المستويات والساحات ، وخاصة ثوار القرم المسلمين بدليل أسماء وجنسيات المقبوض عليهم المتهمين بالعملية وهى ليست الاولى بل سبقتها عملية تفجير مقر قيادة القوات الجوية الروسية في شبه جزيرة القرم بطائرة مسيرة والتي أخرجت 12 طائرة حربية من الخدمة حسب أخر المعلومات ؟

وأخيراً …؟ *
السؤال المهم والخطير هل ستنقذ هجمات بوتين الوحشية ضد البنى التحية للشعب الاوكراني ماء وجْهَه أمام جيشه وشعبه والعالم أم ستزيده إتساخاً وسواداً ؟

وهو المؤمن بأن من أغرقه ألله في شر أعماله الاجرامية والوحشية لن ينقذه دجال كقادروف أو مجرم كسيرغي سوروفيكين أو طائرات مجرمي ايران الذين أن أوان حصد رؤوسهم ، ولي الثقة بأن الايام المقبلة حبلى بالمفاجآت الغير سارة له ولجيشه كما صدام ولو بعد حين ، سلام ؟

سرسبيندار السندي
Oct / 12 / 2022

About سرسبيندار السندي

مواطن يعيش على رحيق الحقيقة والحرية ؟
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.