موضوع تزوير إنتخابات أمريكا

عاوزة أقولكم حاجة ..موضوع تزوير إنتخابات أمريكا شئ معقد جداً مش عارفة أشرحهولكم أنا بقالى أكتر من 3 ساعات بقرأ عنه اشتركت فيه دول كتيرة بالإضافة لشركتين صمموا برمجيات التصويت واحدة اسمها دومينيون ” نظام “دومينيون” للتصويت ” ودى كندية والتانية إسمها سمارتماتيك ودى إسبانية واللى جورج سورس وبيل جيتس لهم فيها اسهم وعلى فكرة رئيس مجلس إدارة شركة سمارتماتيك “پیتر نفنگر” تمت مكافأته وإختياره من قبل بايدن للمساعدة في إدارة المرحلة الإنتقالية
دا غير ألمانيا والصين وفنزويلا وصربيا ووكالة المخابرات المركزية وكالة الأمن القومي وأفراد المخابرات العسكرية وموظفي وزارة الأمن الداخلي وموظفي الخدمة السرية وبالطبع قنوات الإعلام والإعلاميين مشاركين دا غير فيس بوك وتويتر واليوتيوب ..عاوزة اقولكم الموضوع كبير كبير أوى ..ترامب بيحارب مش بس الدولة الأمريكية العميقة دا بيحارب جحافل الشر اللى تكاتلوا للإيقاع به وبيساعده نخبة من المحامين الأكفاء اللى بيأكدوا فوز ترامب معلنين “إن هناك حدث ما يدور في الافق !! لن نسبق الاحداث ولكننا نؤكد ترامب في الولاية التانية” وهم لين وود، رودي جيولياني، سيدني پاول
عاوزة اقولكم معلومة تانية ترامب في 12 سبتمبر 2018 أصدر قرار تنفيذى بفرض عقوبات معينة في حالة التدخل الأجنبي في انتخابات الولايات المتحدة والوصول غير المصرح به إلى البنية التحتية للانتخابات والحملات الانتخابية يعنى عمل فخ لهم من قبل الإنتخابات وأعلن وقتها حالة طوارئ وطنية لا تزال سارية حتى يومنا هذا وتبقى الانتخابات أجريت ف2020 في ظل حالة الطوارئ ودى تعتبر نقطة حاسمة تحسب لترامب وحايقدر بعد الكشف معاقبة الجميع بتهمة الخيانة العظمى وحايصادر كل أصولهم وحايقلب الطاولة عليهم بلا أدنى شك ..وعموماً تأكدوا إن ترامب مش ساكت وأمريكا مقلوبة والجيش متدخل وبيهاجم بعض الأماكن
وخدوا بعض الأخبار دى كمان


*مقاطعة واين، أكبر مقاطعة في ولاية ميشيجن، والتي تحوي مدينة ديترويت الصناعية تلغي إجتماع المصادقة على نتائج الإنتخابات بسبب اكتشاف عدد الأصوات المسجلة “أكثر” من عدد أوراق الأقتراع المقدمة
*محامية ترمپ تفجر قنبلة جديدة: لدينا شاهد عيان وثق إيفاداته قانونياً حيث كان حاضراً في إجتماع شركتي دومينيون وسمارتماتيك عندما صمموا البرمجيات لتزوير الإنتخابات بإضافة أصوات لبايدن وحذف أصوات من ترمپ.
* خوفاً من المساءلة القانونية، ولايتي نيڤادا وجورجيا تتراجعان عن إعلان النتائج النهائية للإنتخابات وتعلنا عن وجود مئات الآلاف من الأصوات غير القانونية.
* صرح الكونجرس بشكل لا لبس فيه: “حتى اليوم، لا يوجد رئيس منتخب واضح.”
* صرح النائب الجمهوري من ولاية تكساس القاضي لوي گومرت “إن المعلومات الأولية من البحث في بيانات الإنتخابات التي وجدت في الحاسبات التي تم مصادرتها في فرانكفورت والتابعة لشركة دومينيون تدل على إن النتيجة الحقيقية كانت: دونالد ترمپ 410 وجو بايدن 128”
عشان تعرفوا أد إيه ترامب كان واجعهم وأد إيه كان بيحاربهم ولسه حايحارب وحايكشف مصايب
هانا فؤاد

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.