من نوادر الطبيب الشامي وجيه البارودي

دخل مريض عند الدكتور وجيه بارودي يشكي النزف والحرقه من ناسور شرجي وكان الجيران قد نصحوه بأن البن يوقف النزف..
قلو الدكتور : فوت خلف البردايه وشلاح كلسونك وطوبز .
لما دخل الدكتور ليفحصه قلو :
قدامك طريقين واحد عاطل وواحد منيح وفي بالنص سمكه هاي رزقة .
قلو المريض : دكتور انا جاي لعندك تفحصني مو تبصرلي ..
قلو الدكتور : معبيلي طيزك قهوه ساده وجاي لعندي.. مابدك تكون متشطف لحتى يبان هالمبسم الحلووو

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.