من روائع الإمام علي بن أبي طالب


حسن العطار
حسن العطار
قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك
في رسائل “الإمام علي” وفي عهوده ووصاياه، وفي خطبه وسائر أقواله، روائع خالدة تناولها من الانسان جوهرا وغاية، ومن الكون معنى وشكلا، ومن احوال زمانه واحداث عصره، ودفعها عقله الحكيم الى خياله وقلبه حقائق علمية خالصة. فإذا بها لا تمر على خياله الخصب وعاطفته الحارة إلا لتتحرك وتنمو وتنبعث وفيها امتدادات ونبض وخفوق، فما هي إلا حياة من الحياة. إليكم هذه الطائفة من أقواله وحكمه.
في الصدق
من ظن بك خيرا فصدق ظنه.
لا تظنن بكلمة خرجت من احد سوأ وانت تجد لها في الخير محتملا.
أسوأ الناس حالا من لم يثق بأحد لسوء ظنه، ومن لم يثق به احد لسوء فعله.
ليس من العدل القضاء بالظن على الثقة.
خير المقال ما صدقته الفعال.
إن من عدم الصدق في منطقه فقد فجع بأكرم اخلاقه.
ما السيف الصارم في كف الشجاع بأعز له من الصدق.
اقبح الصدق ثناء المرء على نفسه.
علامة الايمان ان تؤثر الصدق حيث يضرك على الكذب حيث ينفعك.
في فعل الخير
إنتهزوا فرص الخير.
افعلوا الخير ولا تحقروا منه شيئا، فإن صغيره كبير وقليله كثير.
قولوا الخير تعرفوا به، واعملوا الخير تكونوا من اهله.
الساعي بالخير كفاعله، أما الساعي بالشر ومحاربة الخير فهو عدو الله والبشر.
قارن اهل الخير تكن منهم.
فاعل الخير خير منه، وفاعل الشر شر منه.
لا تعمل الخير رياء، ولا تتركه حياء.
من لا يعرف الخير من الشر فهو بمنزلة البهيمة.


في قول الحق
ليكن أمر الناس عندك في الحق سواء.
من تعدى الحق ضاع مذهبه، ومن صارع الحق صرعه.
لا يؤنسنك إلا الحق ولا يوحشنك إلا الباطل.
ألا وانه بالحق قامت السموات والأرض فيما بين العباد.
إتبعوا الحق وأهله حيث كانوا.
ليس من طلب الحق فأخطأه كمن طلب الباطل فأدركه.
من طلب عزا بباطل اورثه الله ذلا بحق.
عليكم بكلمة الحق في الرضا والغضب، وبالعدل على الصديق والعدو.
من استثقل الحق ان يقال له او العدل ان يعرض عليه، كان العمل بهما اثقل عليه.
حين سكت اهل الحق عن الباطل، توهم اهل الباطل انهم على حق.
في التعاون بين الناس
من اسعف أخاه مبتدئا وبره راغبا فله الأجر.
ليكن دنوك من الناس لينا ورحمة.
عاتب اخاك بالإحسان اليه واردده بالإنعام عليه.
صل من قطعك، وأعط من حرمك، وأحسن الى ما اساء اليك، وقل الحق ولو على نفسك.
إذا كنت من أخيك على ثقة فابذل له مالك ويدك.
إذا قصرت يدك عن المكافأة فليطل لسانك بالشكر.
من وعظ اخاه سرا فقد زانه، ومن وعظه علانية فقد شانه.
في الصبر
عود نفسك الصبر على المكروه.
لا يعدم الصبور الظفر إن طال به الزمان.
لا تجزعوا من ضراء الدنيا وبؤسها.
عند تناهي الشدة تكون الفرجة.
الصبر مطية لا تكبوا.
الصبر صبران: صبر على ما تكره وصبر عما تحب.
الدهر يومان: يوم لك ويوم عليك. فإن كان لك فلا تبطر وإن كان عليك فاصبر.
اصبروا على البلاء ولا تحركوا بأيديكم وسيوفكم في هوى السنتكم.
في الظلم
اختر ان تكون مغلوبا وانت منصف، ولا تختر ان تكون غالبا وانت ظالم، وايم الله لأنصفن المظلوم من ظالمه ولآخذن الظالم بخزامته حتى أورده منهل الحق وإن كان كارها.
ألأم الناس من سعى بإنسان ضعيف الى سلطان جائر.
ظلم الضعيف افحش الظلم.
وأما الذنب الذي لا يغفر، فظلم العباد بعضهم لبعض.
للظالم ثلاث علامات: يظلم من فوقه بالمعصية، ومن دونه بالغلبة، ويظاهر القوم الظلمة.
العامل بالظلم والمعين عليه والراضي به شركاء.
قيل له: أي الأمور اعجل عقوبة واسرع لصاحبها صرعة؟ فقال: ظلم من لا ناصر له إلا الله، واستطالة الغني على الفقير.
في الفقر
الفقر الموت الأكبر.
الفقر يخرس الفطن، والفقير غريب في بلده.
الفقر في الوطن غربة.
لو تمثل لي الفقر رجلا لقتلته.
ما جاع فقير إلا بما متع به غني.
ما رأيت نعمة موفورة إلا والى جانبها حق مضيع.
في العلم والعلماء
اعلم الناس من جمع علم الناس الى علمه.
ليس الخير ان يكثر مالك وولدك، ولكن الخير ان يكثر علمك.
هلك خزان المال وهم احياء، والعلماء باقون ما بقي الدهر.
الملوك حكام الناس، والعلماء حكام على الملوك.
العالم حي وان كان ميتا، والجاهل ميت وان كان حيا.
كل وعاء يضيق بما جعل فيه إلا وعاء العلم فإنه يتسع.
العلم اكثر من ان يحصى فخذوا من كل شيء احسنه.
اذا جلست الى عالم فكن الى ان تسمع احرص منك الى ان تقول.
كفى العلم شرفا ان يدعيه من لا يحسنه، ويفرح اذا نسب اليه من ليس من اهله. وكفى بالجهل خمولا ان يتبرأ منه من هو فيه، ويغضب اذا ما نسب اليه.
العلم خير لك من المال، فالعلم يحرسك وانت تحرس المال.
سلام عليك يا أمير المؤمنين وإمام المتقين.
المصدر: الإمام علي صوت العدالة الإنسانية – جورج جرداق
المصدر ايلاف

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

1 Response to من روائع الإمام علي بن أبي طالب

  1. س . السندي says:

    ١: لو بقى المسلمون الاوائل دين علي ، لما صار شرهم حتى على أنفسهم عالمي وليس محلي ؟

    ٢: بعض الحكم وجدت لها أكثر من قائل مثل {من لا يعرف الخير من الشر فهو بمنزلة البهيمة} مثل هذا قالوه سقراط أيضاً { من لإيميز بين الخير والشر فألحقوه بالبهائم } والكل يعلم أن سقراط هو الأقدم ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.