من الاستعمار البيزنطي الى العثماني حاولوا الغائنا والغاء شخصيتنا وثقافتنا وتاريخنا وإعادة تشكيلنا لكي يتحكموا بنا

جاء الاستعمار البيزنطي الرومي وقام بإلغائنا والغاء ثقافتنا واعاد تشكيل شخصيتنا, وقال لنا بأن تاريخكم يبدأ منذ ان احتليت بلدكم بقوة السيف, واصبحت حاكما عليكم, وقبل ان استعمركم كنتم مهرطقين والغيت ديانة اجدادكم واناجيلهم النصراينة بقوة السيف, ثم جلبت لكم الدين الصحيح وفرضت عليكم الاناجيل اليونانية بقوة السيف ايضا ..
ثم جاء الاستعمار الفارسي العباسي وبعده العثماني ومابينهما من استعمار المماليك والتتار والمغول وفعلوا نفس الشئ والغونا مرة ثانية والغوا ثقافتنا, وقالوا لنا كنتم تعيشون الجاهلية قبلنا ونحن نقلناكم لعصر الايمان والدين الصحيح اللذين فصلناهم على مقاسنا …
وانا اقول للسوريين من عشاق الخازوق الرومي او العصملي وما بينهما من فارسي ومملوكي باننا نحن اصحاب حضارة وثقافة عريقة قل مثيلها في التاريخ, وعلينا ان نعرف حقيقة تاريخنا من خلال الابحاث التاريخية والاركيولوجية الاكاديمية الموثقة, ومن هنا يبدأ تحرير سوريا من عائلة الاسد والمخابرات الروسية والعودة لامجادنا للحاق بالركب الحضاري والمساهمة به كما فعل اجدادنا …
الشئ الوحيد الذي بقي من شخصيتنا هو اغانينا الشعبية ودبكاتنا ورقصاتنا بالاعراس والتي نتوارثها ابا عن جد, وهذا الشئ الوحيد الذي بقي من تاريخنا ولم يستطعوا الغائه لانهم لم يستطيعوا ان يلغوا اعراسنا. لذلك يجب ان نتمسك بهذا التراث باسنانا لانه الشئ الوحيد الصحيح بتاريخنا والذي استطعنا ان نحافظ عليه.


مع العلم بان جماعة الاخوان تحاول جاهدة حتى القضاء على تراث اعراسنا واستبداله باشياء من مخيلتهم المريضة
لهذا السبب انا لا استمع الا لاغاني اعراسنا النبطية الغسانية واحفظها كلها الى جانب اغاني الاعراس العراقية لابناء عمومتنا المناذرة الانباط.. التراث الغنائي العراقي والسوري امانة باعناقنا.

About طلال عبدالله الخوري

كاتب سوري مهتم بالحقوق المدنية للاقليات جعل من العلمانية, وحقوق الانسان, وتبني الاقتصاد التنافسي الحر هدف له يريد تحقيقه بوطنه سوريا. مهتم أيضابالاقتصاد والسياسة والتاريخ. تخرجت 1985 جامعة دمشق كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية قسم الالكترون, بعدها حتى 1988 معيد بجامعة دمشق, بعدها تحضير شهادة الماجستير والدكتوراة في معهد جلشكوف للسبرانية اكاديمية العلوم الوطنية الاتحاد السوفييتي السابق حتى عام 1994 اختصاص معالجة الصور الطبية ... بعدها عملت مدرس بجامعة دمشق نفس القسم الذي تخرجت منه حتى عام 1999 هاجرت الى كندا ( خلال عملي بجامعة دمشق طلبتني احدى جامعات الخرطوم لكي اترأس قسمي البرمجة والكومبيوتر ووافقت الجامعة على اعارتي) في كندا عملت في مراكز الابحاث ببرمجة الصور الطبية في جامعة كونكورديا ثم عملت دكتور مهندس في الجيش الكندي بعد ان حصلت على شهادة ماجستير بالبرمجة من جامعة كونكورديا ثم اجتزت كل فحوص الدكتوراة وحضرت رسالة دكتوراة ثانية بنفس الاختصاص الاول معالجة الصور الطبية) وتوقفت هنا لانتقل للعمل بالقطاع الخاص خلال دراستي بجامعة كونكورديا درست علم الاقتصاد كاختصاص ثانوي وحصلت على 6 كريدت ثم تابعت دراسة الاقتصاد عمليا من خلال متابعة الاسواق ومراكز الابحاث الاقتصادية. صدر لي كتاب مرجع علمي بالدراسات العليا في قواعد المعطيات يباع على امازون وهذا رابطه https://www.amazon.ca/Physical-Store.../dp/3639220331 اجيد الانكليزية والفرنسية والروسية والاوكرانية محادثة وقراءة وكتابة بطلاقة اجيد خمس لغات برمجة عالية المستوى تعمقت بدراسة التاريخ كاهتمام شخصي ودراسة الموسقى كهواية شخصية
This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.