من أدباء #بلاد_الرافدين #الصديق_الأيسري #المغرب

من أدباء #بلاد_الرافدين #الصديق_الأيسري #المغرب

الشاعر عصمت شاهين دوسكي

بلاد الرافدين بلاد الحضارة والفكر والحب ، بلاد الخير والجمال والعطاء بما وهبت ، بلاد الشعر والقيادة والريادة والزهو والعجب ،بلاد الجبال الشماء والأنهار والنخيل والرطب بلاد المسارح والجنائن المعلقة والمعادن والذهب ، بلاد المتنبي والرصافي والجواهري وبدر شاكر السياب ونازك الملائكة وكل السمو والارتقاء والأدب ، منها نبحر مع رافدين كدجلة والفرات ونتأمل جريانهما وأمواجهما وعطاؤهما .
يعتبر الكاتب والأديب أحمد لفته علي من بين الأدباء المرموقين ومن ضمن المثقفين الطلائع الذي أنجبتهم بلاد الرافدين وتتسم كتاباته بالواقعية وتحليلاته النقدية بالجدية وبمنهجية تتبنى آليات تجسيدية منطقية حيث يلاحظ عبر قراءاته المتعددة أنه يلامس الإنسانية من خلال تسلحه بالتفاؤل والمحبة نحو غد ومستقبل يسوده الوئام والتسامح ويطغى عليه السلام والوفاء والإخلاص لمبادئ الإنسانية السمحاء ومن بين مقالته الزاخرة بالمحبة والدعوة للخير نختار من كنوزه المعرفية دعوته :
(( مازال دعوتي قائمة إلى المحبة بين العراقيين ومنها نستطيع بناء جنة أرضية بدلا من جنة خيالية بتوفير الخبز والسكن اللائق والصحة والتعليم المنتج المجاني …وبناء الزراعة والمصانع …وتنشيط السياحة بكل أشكالها الدينية والترفيهية …وإنشاء مراكز البحث العلمي والتقدم التكنولوجي …والعراقيون هم من يزرعون الحب ويبنون الأوطان ويكسرون شوكة الفاسد والسارق والمرتشي بتعاونهم وتعاضدهم وتسامحهم …وهل نتعظ من الأزمات والنكبات )) .


فما اختياره الغوص في بحر كتابات الأديب والشاعر العراقي الكردي عصمت شاهين دوسكي سوى تواصل وتناغم الشامخين بما يحملان من فكر إنساني ينادي بالسلام والمحبة بين كل طوائف مجتمع أنهكته الحروب وأفقدته روابط المودة والرحمة والضمير الحي، كلاهما يعتبر وجها لعملة واحدة عملة نفيسة خلقيا وأدبيا وإبداعيا ، عملة تنادي بتضافر الجهود من أجل عراق متقدم وأحداث تعيش تحت راية المساواة والديمقراطية والحرية الحقيقية ، يتسم الكاتب والأديب أحمد لفته علي بجرأة قوية من النقد الأدبي الجاد والتحليل المنطقي المفيد وذلك لغزارة قراءاته ومطالعته لأمهات الكتب والمراجع الأدبية والثقافية العالمية من مختلف الأجناس من شعر وقصة ورواية ونقد ومعظم الأساطير الثقافية القديمة، وبهذا تمكن بكفاءاته المعرفية أن ينثر تحليلاته النقدية العميقة والجمالية الفكرية والواقعية الخلاقة ليكشف لنا عن عوالم وروعة أشعار الأديب عصمت شاهين دوسكي ليعطينا أطباقا غنية بكل ألوان الإبداع في شتى مجالات الحياة من غزل وحب الوطن وقصائد أوجاع الغربة وويلات الحروب والتناقضات الاجتماعية من كراهية وحب ومن تفشي البطالة والعمل ومن الكذب والصراحة ومن الجشع والقناعة ومن الفساد والأنانية من الجهل والجوع ومن غياب العدالة ووطأة الفقر واللا مبالاة فمعظم قصائد عصمت دوسكي تعني الواقع وتجسد بصور شعرية راقية مكامن الوجع وفي نفس الوقت ايجاد الحل الأمثل وهو بذلك أكثر جرأة من الجراح حينما يعالج الوجع وأقوى من المحامي حينما يدافع عن المظلوم ويتناغم مع الفنان حينما يرسم بكلماته حقيقة الإنسانية ويداعب الألوان بصوره الشعرية حينما يكون الإطار الشعري التكويني المرأة والوطن والإنسانية .
تحياتي وتقديري من المغرب للشامخين الأديب أحمد لفته علي وشاعر الإنسانية والرومانسية عصمت شاهين دوسكي المكافحين بكل إبداعاتهما في سبيل عراق يسوده العلم و المعرفة تحت مظلة السلام والتسامح والمحبة والكرامة رغم إنهما لم ينالا ما يستحقانه من اهتمام الجهات الثقافية المعنية في كوردستان العراق ولا في بلاد الرافدين .

About عصمت شاهين دو سكي

- مواليد 3 / 2 / 1963 دهوك كردستان العراق - بدأ بكتابة الشعر في الثامنة عشر من العمر ، وفي نفس العام نشرت قصائده في الصحف والمجلات العراقية والعربية . - عمل في جريدة العراق ، في القسم الثقافي الكردي نشر خلال هذه الفترة قصائد باللغة الكردية في صحيفة هاو كارى ،وملحق جريدة العراق وغيرها . - أكمل دراسته الابتدائية والثانوية في مدينة الموصل - حاصل على شهادة المعهد التقني ، قسم المحاسبة - الموصل - شارك في مهرجانات شعرية عديدة في العراق - حصل على عدة شهادات تقديرية للتميز والإبداع من مؤسسات أدبية ومنها شهادة تقدير وإبداع من صحيفة الفكر للثقافة والإعلام ، وشهادة إبداع من مصر في المسابقة الدولية لمؤسسة القلم الحر التي اشترك فيها (5445) لفوزه بالمرتبة الثانية في شعر الفصحى ، وصحيفة جنة الإبداع ، ومن مهرجان اليوم العالمي للمرأة المقام في فلسطين " أيتها السمراء " وغيرها . - حصلت قصيدته ( الظمأ الكبير ) على المرتبة الأولى في المسابقة السنوية التي أقامتها إدارة المعهد التقني بإشراف أساتذة كبار في الشأن الأدبي . - فاز بالمرتبة الثانية لشعر الفصحى في المهرجان الدولي " القلم الحر – المسابقة الخامسة " المقامة في مصر " . - حصل على درع السلام من منظمة أثر للحقوق الإنسانية ، للجهود الإنسانية من أجل السلام وحقوق الإنسان .في أربيل 2017 م - حصل على شهادة تقديرية من سفير السلام وحقوق الإنسان الدكتور عيسى الجراح للمواقف النبيلة والسعي لترسيخ مبادئ المجتمع المدني في مجال السلام وحقوق الإنسان أربيل 2017 م - حصل على درع السلام من اللجنة الدولية للعلاقات الدبلوماسية وحقوق الإنسان للجهود الإنسانية من أجل السلام وحقوق الإنسان . أربيل 2017 م . - عدة لقاءات ثقافية مع سفيرة الإعلام فداء خوجة في راديو وار 2017 م . - أقامت له مديرية الثقافة والإعلام في دهوك أمسية أدبية عن روايته " الإرهاب ودمار الحدباء " في قاعة كاليري 2017 م - تنشر مقالاته وقصائده في الصحف والمجلات المحلية والعربية والعالمية . - غنت المطربة الأكاديمية المغربية الأصيلة " سلوى الشودري " إحدى قصائده " أحلام حيارى " . وصور فيديو كليب باشتراك فني عراقي ومغربي وأمريكي ،وعرض على عدة قنوات مرئية وسمعية وصحفية . - كتب مقالات عديدة عن شعراء وأدباء الأدب الكردي - كتب مقالات عديدة عن شعراء وأدباء المغرب - كتب مقالات عديدة عن شعراء نمسا ، (( تنتظر من يتبنى هذا الأثر الأدبي الكردي والمغربي والنمساوي للطبع . )) . - كتب الكثير من الأدباء والنقاد حول تجربته الشعرية ومنهم الدكتور أمين موسى ، الدكتورة نوى حسن من مصر الأديب محمد بدري، الأديب والصحفي والمذيع جمال برواري الأديب شعبان مزيري الأستاذة المغربية وفاء المرابط الأستاذة التونسية هندة العكرمي والأستاذة المغربية وفاء الحيس وغيرهم . - عضو إتحاد الأدباء والكتاب في العراق . - مستشار الأمين العام لشبكة الأخاء للسلام وحقوق الإنسان للشؤون الثقافية . - صدر للشاعر • مجموعة شعرية بعنوان ( وستبقى العيون تسافر ) عام 1989 بغداد . • ديوان شعر بعنوان ( بحر الغربة ) بإشراف من الأستاذة المغربية وفاء المرابط عام 1999 في القطر المغربي ، طنجة ، مطبعة سيليكي أخوان . • كتاب (عيون من الأدب الكردي المعاصر) ، مجموعة مقالات أدبية نقدية ،عن دار الثقافة والنشر الكردية عام 2000 بغداد . • كتاب ( نوارس الوفاء ) مجموعة مقالات أدبية نقدية عن روائع الأدب الكردي المعاصر – دار الثقافة والنشر الكردية عام 2002 م . • ديوان شعر بعنوان ( حياة في عيون مغتربة ) بإشراف خاص من الأستاذة التونسية هندة العكرمي – مطبعة المتن – الإيداع 782 لسنة 2017 م بغداد . • رواية " الإرهاب ودمار الحدباء " مطبعة محافظة دهوك ، الإيداع العام في مكتبة البدرخانيين العام 2184 لسنة 2017 م . • كتب أدبية نقدية معدة للطبع : • اغتراب واقتراب – عن الأدب الكردي المعاصر . • فرحة السلام – عن الشعر الكلاسيكي الكردي . • سندباد القصيدة الكورية في المهجر ، بدل رفو • إيقاعات وألوان – عن الأدب والفن المغربي . • جزيرة العشق – عن الشعر النمساوي . • جمال الرؤيا – عن الشعر النمساوي . • الرؤيا الإبراهيمية – شاعر القضية الآشورية إبراهيم يلدا. • كتب شعرية معدة للطبع : • ديوان شعر – أجمل النساء • ديوان شعر - حورية البحر • ديوان شعر – أحلام حيارى • وكتب أخرى تحتاج إلى المؤسسات الثقافية المعنية ومن يهتم بالأدب والشعر لترى هذه الكتب النور في حياتي .
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.