مشهد لافت من القامشلي السورية

مشهد لافت من القامشلي السورية : لا أدري ما الذي دفعني اليوم لالتقاط مشهد، تجمع لمئات النسوة المسلمات، من ( العرب – والاكراد) للحصول (المساعدات الانسانية) من مكتب البطريركية السريانية الارثوذكسية للتنمية في القامشلي. بحثت بين الحشود المتجمعة عن وجه (سريانية آشورية كلدانية ارمنية مسيحية) فلم أجد . هذا المشهد نراه يومياً أمام مكتب البطريركية على شارع القوتلي.. قطعاً، لا مشكلة أن تكون جميع العائلات المستفيدة من أهلنا المسلمين ، بس نحب نذكر أخوتنا المسلمين: بأن أتباع الكنائس التي تقدم لكم المساعدات هم بنظر اسلامكم (أهل ذمة) وهم أقل منكم بـ (درجة المواطنة) .. هم

مواطنون من الدرجة الثانية والثالثة والرابعة وفق (دساتير وشرائع ) حكوماتكم الاسلامية .
سليمان يوسف

About سليمان يوسف يوسف

•باحث سوري مهتم بقضايا الأقليات مواليد عام 1957آشوري سوري حاصل على ليسانس في العلوم الاجتماعية والفلسفية من جامعة دمشق - سوريا أكتب في الدوريات العربية والآشورية والعديد من الجرائد الإلكترونية عبر الأنترنيت أكتب في مجال واقع الأقليات في دول المنطقة والأضهاد الممارس بحقها ,لي العديد من الدراسات والبحوث في هذا المجال وخاصة عن الآشوريين
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.