مسرور البرزاني الرجل المناسب في المكان المناسب


عصمت شاهين دوسكي / أديب ناقد شاعر

ولادة الدول الراقية ليس سهلا وليس عسيرا في نفس الوقت خاصة من أرض خرجت من معاناتها ومآسيها الكثيرة على مر الزمن فولادة حكومة كوردسان شابة ناضجة بتكليف الأستاذ ( مسرور بارزاني ) تبشر أكثر خيرا على الصعيد المحلي والدولي والعالمي في ولادة حكومة إقليم كوردستان فإنها لن تكن كسابقاتها فبقاء الحال من المحال والتغيير مهم في ظهور دماء شابة وكفاءات جديدة لتحقق الأهداف والأحلام ومعالجة التناقضات والعقبات والأزمات والمشاكل في رؤية إنسانية حضارية وإيجاد آليات جديدة لتحقيقها ، بما يخدم المجتمع فالجهل والفساد الإداري والمالي والركود الثقافي وقلة فرص العمل والخدمات في كافة المجالات ، فالكفاءات المبدعة المخلصة تلجأ لأوربا خارج كوردستان لعدم وجود فرص عمل وضعف العدالة الاجتماعية الذي يعكس الغبن لدى الفرد فمهم تحقيق العدالة الاجتماعية ، وكذلك في المجال الاقتصادي والزراعي والسياحي ممكن التعاون مع دول كبلغاريا ورومانيا والدول التي لها إلمام في الزراعة فمثلا لا حصرا دول الخليج يستثمرون ويستوردون حتى التراب من الخارج وكورستنان أرض زراعية وأرضها تساعد في إقامة مشاريع مختلفة كالثروة الحيوانية والزراعية وقطاع السياحة والاقتصاد واستيراد معامل تعليب الفواكه لصنع المربيات والعصائر مثلا فأكثر الفلاحين والمزارعين جرفوا مزارعهم لقلة الواردات وقسم منهم أو معظمهم تخلوا عن الإنتاج ، والاهتمام بمصادر المياه وتخزين الفائض منه لتكوين بحيرات سياحية وبناء السدود للاستفادة منها وإن كانت صغيرة ، ودعم الفلاحين والمزارعين المنتجين والاستفادة من الكفاءات المخلصة داخل الإقليم ، فأغلب الكفاءات العاطلة يقضون أوقاتهم المملة في الكافيهات وربما من شدة الضغوطات الحياتية يتناولون الممنوعات ولهذا يجب إصدار قوانين مهمة مشددة على الممنوعات وتناولها ونقلها والتجارة بها .


القائد الشاب مسرور برزاني يشهد له النجاح في بسط الأمن والسلام في الإقليم بشهادة الدول العربية والعالمية باتخاذ قرارات صعبة وحاسمة ويسعى للأفضل والمجتمع يتأمل ويترقب تغيير الوجوه التي لا تحرك ساكنا وتشبثهم واستغلالهم لمناصبهم وحماية ورعاية مصالحهم الشخصية التي أعمت بصرهم وبصيرتهم ولم يروا أبعد من أنوفهم ، فالشخص المناسب في المكان المناسب ، رغم صعوبة التغيير لكنه ليس مستحيل ، فالإرادة الشبابية والكفاءة والاستعداد والقوة والتضحية والوفاء والترميم والتصحيح سبل لتحقيق الأهداف والأحلام ، وهذا لا يأتي إلا بشراكة مخلصة منظمة كعمل جماعي جاد همه الإخلاص في العمل وتقديم ما هو أفضل ، يعكس النجاح والتقدم والارتقاء الفكري والعملي والإبداعي على أرض الواقع ، وأتوقع الإقليم يكون صناعيا إن توفرت الجهود الوفية المخلصة مثل جنوب شرق آسيا ماليزيا وسنغافورا وكوريا الجنوبية خاصة الموارد الغنية موجودة والأيدي البشرية الكفاءات موجودة وليس عيبا أن نستعين بالخبراء والكفاءات الأعلى مستوى علميا في كل المجالات كما فعلها المغفور له شيخ زايد في الإمارات حول الإمارات من إمارات بسيطة متواضعة إلى دولة الإمارات الحالية التي ذاع صيتها في العالم وأصبحت قبلة في المجال الصناعي والاقتصادي والسياحي والثقافي والعلمي رغم المناخ القاسي وقلة التربة الصالحة للزراعة حيث تم استيراد تربة زراعية من دول عديدة للمشاريع الزراعية والسياحية ، ونحن نتميز عليهم بأرض أكثر استعدادا للزراعة والسياحة والاقتصاد ونحتاج للعمل لنزرع بذرة التفوق والنجاح ونعمل من أجل إحقاق العدل الاجتماعي وكسب الكفاءات وإيجاد فرص عمل وإقامة المشاريع وبث روح التفاؤل والأمل والحماس والتنافس على الإبداع وتكريم الأفضل وإبعاد الفاشلين والفاسدين والمتطفلين الذين يخلقون أسوارا وحواجز شائكة أمام الناجحين في الإدارة والثقافة والسياسة والاقتصاد والسياحة والزراعة والصحة والتربية والفنون ولا شك الناجح يولد النجاح والمبدع يولد الإبداع والمثقف الأصيل يولد ثقافة أصيلة والمنتج المحلي الوفي يولد إنتاجا محليا يسد حاجة البلد وكل هؤلاء ينتظرون يترقبون تكليفا لمكان مناسب فالرجل المناسب في المكان المناسب لخدمة المجتمع والبلد عامة .

About عصمت شاهين دو سكي

- مواليد 3 / 2 / 1963 دهوك كردستان العراق - بدأ بكتابة الشعر في الثامنة عشر من العمر ، وفي نفس العام نشرت قصائده في الصحف والمجلات العراقية والعربية . - عمل في جريدة العراق ، في القسم الثقافي الكردي نشر خلال هذه الفترة قصائد باللغة الكردية في صحيفة هاو كارى ،وملحق جريدة العراق وغيرها . - أكمل دراسته الابتدائية والثانوية في مدينة الموصل - حاصل على شهادة المعهد التقني ، قسم المحاسبة - الموصل - شارك في مهرجانات شعرية عديدة في العراق - حصل على عدة شهادات تقديرية للتميز والإبداع من مؤسسات أدبية ومنها شهادة تقدير وإبداع من صحيفة الفكر للثقافة والإعلام ، وشهادة إبداع من مصر في المسابقة الدولية لمؤسسة القلم الحر التي اشترك فيها (5445) لفوزه بالمرتبة الثانية في شعر الفصحى ، وصحيفة جنة الإبداع ، ومن مهرجان اليوم العالمي للمرأة المقام في فلسطين " أيتها السمراء " وغيرها . - حصلت قصيدته ( الظمأ الكبير ) على المرتبة الأولى في المسابقة السنوية التي أقامتها إدارة المعهد التقني بإشراف أساتذة كبار في الشأن الأدبي . - فاز بالمرتبة الثانية لشعر الفصحى في المهرجان الدولي " القلم الحر – المسابقة الخامسة " المقامة في مصر " . - حصل على درع السلام من منظمة أثر للحقوق الإنسانية ، للجهود الإنسانية من أجل السلام وحقوق الإنسان .في أربيل 2017 م - حصل على شهادة تقديرية من سفير السلام وحقوق الإنسان الدكتور عيسى الجراح للمواقف النبيلة والسعي لترسيخ مبادئ المجتمع المدني في مجال السلام وحقوق الإنسان أربيل 2017 م - حصل على درع السلام من اللجنة الدولية للعلاقات الدبلوماسية وحقوق الإنسان للجهود الإنسانية من أجل السلام وحقوق الإنسان . أربيل 2017 م . - عدة لقاءات ثقافية مع سفيرة الإعلام فداء خوجة في راديو وار 2017 م . - أقامت له مديرية الثقافة والإعلام في دهوك أمسية أدبية عن روايته " الإرهاب ودمار الحدباء " في قاعة كاليري 2017 م - تنشر مقالاته وقصائده في الصحف والمجلات المحلية والعربية والعالمية . - غنت المطربة الأكاديمية المغربية الأصيلة " سلوى الشودري " إحدى قصائده " أحلام حيارى " . وصور فيديو كليب باشتراك فني عراقي ومغربي وأمريكي ،وعرض على عدة قنوات مرئية وسمعية وصحفية . - كتب مقالات عديدة عن شعراء وأدباء الأدب الكردي - كتب مقالات عديدة عن شعراء وأدباء المغرب - كتب مقالات عديدة عن شعراء نمسا ، (( تنتظر من يتبنى هذا الأثر الأدبي الكردي والمغربي والنمساوي للطبع . )) . - كتب الكثير من الأدباء والنقاد حول تجربته الشعرية ومنهم الدكتور أمين موسى ، الدكتورة نوى حسن من مصر الأديب محمد بدري، الأديب والصحفي والمذيع جمال برواري الأديب شعبان مزيري الأستاذة المغربية وفاء المرابط الأستاذة التونسية هندة العكرمي والأستاذة المغربية وفاء الحيس وغيرهم . - عضو إتحاد الأدباء والكتاب في العراق . - مستشار الأمين العام لشبكة الأخاء للسلام وحقوق الإنسان للشؤون الثقافية . - صدر للشاعر • مجموعة شعرية بعنوان ( وستبقى العيون تسافر ) عام 1989 بغداد . • ديوان شعر بعنوان ( بحر الغربة ) بإشراف من الأستاذة المغربية وفاء المرابط عام 1999 في القطر المغربي ، طنجة ، مطبعة سيليكي أخوان . • كتاب (عيون من الأدب الكردي المعاصر) ، مجموعة مقالات أدبية نقدية ،عن دار الثقافة والنشر الكردية عام 2000 بغداد . • كتاب ( نوارس الوفاء ) مجموعة مقالات أدبية نقدية عن روائع الأدب الكردي المعاصر – دار الثقافة والنشر الكردية عام 2002 م . • ديوان شعر بعنوان ( حياة في عيون مغتربة ) بإشراف خاص من الأستاذة التونسية هندة العكرمي – مطبعة المتن – الإيداع 782 لسنة 2017 م بغداد . • رواية " الإرهاب ودمار الحدباء " مطبعة محافظة دهوك ، الإيداع العام في مكتبة البدرخانيين العام 2184 لسنة 2017 م . • كتب أدبية نقدية معدة للطبع : • اغتراب واقتراب – عن الأدب الكردي المعاصر . • فرحة السلام – عن الشعر الكلاسيكي الكردي . • سندباد القصيدة الكورية في المهجر ، بدل رفو • إيقاعات وألوان – عن الأدب والفن المغربي . • جزيرة العشق – عن الشعر النمساوي . • جمال الرؤيا – عن الشعر النمساوي . • الرؤيا الإبراهيمية – شاعر القضية الآشورية إبراهيم يلدا. • كتب شعرية معدة للطبع : • ديوان شعر – أجمل النساء • ديوان شعر - حورية البحر • ديوان شعر – أحلام حيارى • وكتب أخرى تحتاج إلى المؤسسات الثقافية المعنية ومن يهتم بالأدب والشعر لترى هذه الكتب النور في حياتي .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.