مساعدات اميركية جديدة للسوريين لمواجهة وحشية النظام وروسيا وايران ليصبح الاجمالي اكثر من 12 مليار دولار

لمواجهة وحشية النظام وروسيا وإيران.. مساعدات أميركية جديدة للشعب السوري

وقال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، في تغريدة، “مساهمة في حل الأزمة التي خلقها نظام الأسد وروسيا وإيران بحملتهم العسكرية الوحشية، تعلن الولايات المتحدة عن أكثر من 720 مليون دولار من المساعدات الإنسانية لدعم المدنيين المتضررين من الصراع المستمر في سوريا”.

وجاء القرار الأميركي بعد اجتماع رفيع المستوى، استضافته الولايات المتحدة، على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة، الخميس، بين أكبر عشر دول مانحة في العالم بخصوص الاحتياجات الإنسانية العالمية.

وتشمل المساعدات الأميركية للسوريين، أكثر من 419 مليون دولار من مكتب المساعدة الإنسانية التابع للوكالة الأميركية للتنمية الدولية، وأكثر من 301 مليون دولار من مكتب السكان واللاجئين والهجرة بوزارة الخارجية.

وبذلك يرتفع إجمالي الاستجابة الإنسانية للولايات المتحدة منذ بداية الأزمة في سوريا، إلى أكثر من 12 مليار دولار، بحسب بيان لوزارة الخارجية الأميركية.

وقال البيان إن المساعدات المقدمة ستوجه أيضا إلى المجتمعات المضيفة للسوريين، سواء في تركيا، والأردن، ولبنان، والعراق، وفي أماكن أخرى.

وستركز المساعدات بشكل رئيسي على الأطفال، والنساء، والأشخاص ذوي الإعاقة، والمسنين.

كما حمـّل بيان الخارجية الأميركية نظام بشار الأسد، المسؤولية عن الحملة العسكرية التي شنها على الشعب السوري، ونجم عنها مقتل الآلاف واعتقال ما يزيد عن مئة ألف شخص، مصير معظمهم لا يزال مجهولا، إلى جانب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.