مخطوطات تشهد على وجود تصاريح للانتقال من منطقة إلى أخرى سنة 750م،

Mohammed Lamsiah

مساء الحب
سألني الأستاذ أحمد العلوي المحمدي من المغرب عن تحركات القوافل والسفن في عصر الخلافة الأموية أو العباسية هل تتطلب تصريحا من السلطات الحاكمة بالتنقل من منطقة إلى أخرى؟ أم كانت تتنقل بحرية عبر المناطق والدول؟ وماهي أقدم الوثائق التي تشهد على ذلك؟
حسب ما أعرفه عن التاريخ المادي في هذا الموضوع نعم هناك مخطوطات تشهد على وجود مثل هذه التصاريح للانتقال من منطقة إلى أخرى خاصة أيام الثورات والحروب وكمثال على ذلك وجود مخطوطتان من ورق البردي تعودان إلى شهر شوال سنة 133 هجرية/ 750م، موجودتان الآن في المكتبة الوطنية الفرنسية تحت رقم
Arabe 4633 وArabe 4634
بالخط الكوفي اللين، وهاتان المخطوطتان عبارة عن جوازي سفر لشخصين من أهل الدمة في مدينة هيرموبوليس (ديار أبي هرميس) بمصر (من عُمال الأمير أصلحه الله) لتصريح لهما بالسفر من منطقة (كورة منف)
Memphis


إلى الصعيد لأجل العمل، وذلك من بداية ربيع الأول إلى نهايته، ويحمل كل جواز أوصاف المعني به؛ أحدهما ذو لحية بها خليط من سواد وبياض (أشمط اللحية)، وكذلك شعر رأسه (أغثم)، وبوجهه خيلان، والثاني شاب صغير في السن (هلته أمرد). هذا التصريح من طرف كاتب الوالي اسمه إبراهيم (اىرهم)، والوالي هو عبد الملك بن يزيد (أبو عون عبد الملك بن يزيد الخراساني توفي سنة 784م) والي أبو العباس السفاح على مصر.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.