محنة أُم حسين !….. قصة قصيرة جداً .

محنة أُم حسين !….. قصة قصيرة جداً .
**************************
حين مات أبو حسين .. جلست زوجته أم حسين في مجلس العزاء وهي فرحة وسعيدة وتكاد تبتسم وتهلل لولا خوفها من الناس .
فهذا الميت بالنسبة لها لا يُساوي البكاء ولا حتى الحزن لإنه كان قد سامها العذاب ونكل بها وعاملها بطريقة أقل بكثير من معاملته للنعجة في حديقة الدار !.
حتى أولادها الأربعة لم يكونوا يحترموها كأم أو حتى كوجود في هذا البيت القبر بالنسبة لها .

ولكن الذي حدث بعد أسبوع من موت أبو حسين أن أم حسين وجدت أنها تخلصت من ابو حسين واحد ولكن ظهر لها في البيت بدله أربعة أبو حسينات وبصورة جعلتها تترحم على أبو حسين الأصلي الراحل !.

في العراق هناك مثل يقول : (( يَم حسين .. جِنة بواحد صرنا بثنين )) ، لا بل بأربعة .

المجدُ للنساء وعذاباتهن .
طلعت ميشو . Jul – 5 – 2020

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.