مازالوا يغسلون ادمغة السوريين بالهراءات دون اي احترام لعقولنا

الكاتب السوري اشرق مقداد

الخبر المنشور في موقع تركيا نيوز:
‏الشاب السوري “عبد الرحمن النبهان” من مدينة #حلب مقيم في تركيا بمدينة غازي عنتاب يختم القرآن الكريم في ركعة واحدة بمدة 7 ساعات متواصلة في قيام الليل ‏بعد محاولة سابقة لم يكمل القراءة فقرأ 15 جزء بركعة واحدة وشرد ذهنه فلم يستطيع ان يكمل وفي المحاولة الثانية أتم قراءة القرآن الكريم كاملا بركعة واحدة بدأ الساعة 10 ليلا وانتهى الساعة 5 فجراً.
#الإعلامي_ميسرة_الأحمد
علق الناشط السوري اشرف المقداد على الخبر بمايلي

Almokdad Ashraf
انجاز مروع: هذا الشاب استطاع ختم القرٱن كله في ركعة واحدة الله اكبر الله اكبر
روحوا طموا راسكن وادفنوا حالكن …… شو بيهم اذا اتخرجتوا دكاترة أو مهندسين قدام هالمعجزة هذا؟؟؟
كيف تتقزم جامعات أوكسفورد وكامبريدج وكل بحوثها ومخابرها وخريجيها أمام بطل معجزة كهذه؟
نفخر بهذا السوري المعجزة . ويللي عم بيفخروا بالمراكز الأولى على مدارسن وجماعاتن يروحوا يطموا حالن

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.