ماذا لو كانت الطفلة (قبطية مسيحية) ؟؟؟ … البراءة لطفلة مصرية قتلت سائقا حاول اغتصابها

ماذا لو كانت الطفلة (قبطية مسيحية) ؟؟؟ … البراءة لطفلة مصرية قتلت سائقا حاول اغتصابها !!!! أمر النائب العام المصري، المستشار حمادة الصاوي، الثلاثاء، بحفظ التحقيقات في قضية قتل طفلة عمرها ١٥ عاما، لسائق حاول اغتصابها في منطقة صحراوية، وهي القضية المعروفة إعلاميًا بـ”فتاة العياط”. وأكد النائب العام المصري أن التحقيقات أثبتت أن الفتاة أميرة أحمد، ارتكبت جريمة القتل العمد لشاب يعمل سائقا، لأنها كانت في حالة دفاع عن عرضها. وكانت الطفلة أميرة احمد، قد قتلت شابا استدرجها في ميكروباص، حافلة صغيرة للأجرة، إلى منطقة صحراوية في جنوب القاهرة، وحاول اغتصابها، إلا أنها غافلته، وانتزعت السكين منه، ووجهت له ١٣ طعنة في أماكن متفرقة من جسده، حتى سقط قتيلا….. (حكم عادل) تستحقه (أميرة أحمد) …. لكن، ماذا لو طفلة(قبطية مسيحية ) قتلت مسلم حاول اغتصابها ؟؟. هل كانت المحكمة المصرية ستحكم لها بـ (البراءة) من تهمة جريمة القتل ويأمر النائب العام المصري بـ(إخلاء سبيلها)؟؟؟ .. أكاد أجزم بان المحكمة المصرية كانت ستثبت عليها تهمة (القتل العمد ) وربما كانت ستتهم بعض افراد اسرتها بالاشتراك في جريمة القتل وتحاكمهم وتزج بهم في السجن وربما

تنفذ بحقهم (حكم الاعدام) .. تساؤلاتنا وشكوكنا تأتي في ضوء تفشي ظاهرة (خطف الفتيات المسيحيات – بينهن الكثير من القاصرات ) ، بشكل منظم وممنهج في مصر، من قبل مسلمين وإجبارهن على الزواج واعتناق السلام . بتواطؤ مفضوح من السلطات المصرية ، يطوى ملف القضية، حتى دون الاحالة للقضاء.
سليمان يوسف

About سليمان يوسف يوسف

•باحث سوري مهتم بقضايا الأقليات مواليد عام 1957آشوري سوري حاصل على ليسانس في العلوم الاجتماعية والفلسفية من جامعة دمشق - سوريا أكتب في الدوريات العربية والآشورية والعديد من الجرائد الإلكترونية عبر الأنترنيت أكتب في مجال واقع الأقليات في دول المنطقة والأضهاد الممارس بحقها ,لي العديد من الدراسات والبحوث في هذا المجال وخاصة عن الآشوريين
This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.