ماذا تعني زيارة #قداسة_البابا ل #العراق ؟

لقد حاول قداسة البابا السابق بنديكتوس زيارة العرق للاطلاع على المدينة الأثرية التي ولد فيها وعاش أبو الأنبياء إبراهيم . لكن ظروف ذلك الوقت لم تسمح للبابا بتحقيق أمنيته بالحج الى مدينة اور . وبقيت هذه الأمنية في ذاكرة البابا الجديد فرنسيس ، وهاهو أتٍ ليحقق تلك الأمنية بزيارة مسقط راس النبي ابراهيم الذي كلمه الله، ورزقه بابن وهو شيخ كبير وامرأته عاقرة ومسنة
ما مغزى ومقصد زيارة قداسة البابا للعراق و مدينة اور و النجف و لقائه بسماحة المرجع الشيعي علي السيستاني ؟
البابا هو ممثل السيد المسيح في العالم ، ويحمل رسالة السيد المسيح وهي رسالة المحبة والدعو الى السلام لكل شعوب الأرض ونبذ العنف والحروب . ويعمل لتوثيق أواصر العلاقات الأخوية بين الأديان المختلفة لنبذ العنف والتقاتل والفرقة بسبب الدين أو غيره .
زيارة البابا لها مقاصد كثيرة يمكن ان ألخصها بالنقاط التالية :
– – نقل رسالة المحبة والسلام والتسامح الى ابناء وادي الرافدين مسلمين ومسيحيين وتعزيز روح الإخاء بين المواطنين وعدم التفرقة بين الناس بسبب الانتماء الديني والمذهبي والقومي والعرقي كما هو حاصل اليوم في العراق .
لفت نظر الحكومة والمسؤولين إلى الاهتمام بالمواطنين المسيحيين وعدم تهميشهم كمواطنين من الدرجة الثانية وخاصة في المناصب المهمة في الدولة، فقد ساهم المسيحيون العراقيون سابقا في بناء نهضة العراق بعلومهم و خبراتهم وثقافاتهم في كل المجالات . فمنهم الأطباء الأكفاء والصيادلة والمهندسون والصحفيون و الكتاب والأدباء وغيرهم .
– العالم كله ينظر للعراق ويتابع أخباره من خلال زيارة البابا بواسطة وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمراسلين التي تنقل اخبار الزيارة للحبر الأعظم للعراق وترافق البابا في زيارته وتنقلاته ولقاءاته و خطبه .
– مقابلة قداسة البابا للمرجع الشيعي الكبير السيد علي السيستاني لها اهمية كبيرة للتقارب المسيحي الإسلامي ودعم السلام القائم على العدل والإخاء بين المواطنين، فهما أكبر مرجعين للإسلام الشيعي والكاثوليكي في العالم .
– سيطلع قداسة البابا على المواقع الأثرية في مدينة اور ومنها الزقورة التي كانت معبدا مهما ومعلما حضاريا كبيرا في زمن الأكديين والكلدانيين ولازال شاخصا الى الآن . وتعتبر اور محجا له لكون المدينة الأثرية مسقط رأس أول أنبياء الله .
– سيطلع البابا خلال زيارته على بغداد و يزور كنيسة سيدة النجاة التي استشهد فيها عشرات المسيحيين نساء ورجالا واطفالا على يد مجرمي داعش الذين أفرغوا سموم حقدهم رصاص وقنابل على أجساد المصلين أثناء القداس والصلاة . و قتلوا بلا ذنب ارتكبوه وهم اناس مسالمين جاؤوا من أجل العبادة والصلاة . وسيقيم الحبر الأعظم قداسا وصلاة في هذه الكنيسة .


– كما سيزور مدينة نينوى التي كانت تضم اكبرعدد من المسيحيين العراقيين الأصلاء في سهل نينوى التاريخي قبل الغزو الداعشي الاسود ، وتهجير شعبها الأصيل الذي سكنها منذ الاف السنين . ويقيم فيها الصلاة في كنيسة الطاهرة الأثرية .
– سيزور قداسة البابا مدينة اربيل ويقيم اكبر قداس في ملعب رياضي يحضره أكثر من عشرة آلاف مواطن بين مسلم ومسيحي وكردي . وستنشد التراتيل المسيحية والأناشيد الوطنية التي تدعو للمحبة والسلام . ويبارك البابا جموع المصلين والحاضرين .
لن تمنع الكرونا وفيروساتها البابا من الزيارة، ولم تلغ زيارته الصواريخ التي تطلقها العصابات الميليشياوية على السفارات والقواعد العسكرية والمطارات التي تأخذ تعليماتها من إيران . بل اصر البابا على القيام بالزيارة لأنه رسول السلام والداعي لحل النزاعات المسلحة في عقر دارها بالكلمة الطيبة والموعظة الحسنة . حيث يطبق مقولة السيد المسيح : ” لن يحتاج الأصحاء الى طبيب بل المرضى .”
– زيارة البابا فرنسيس للعراق هي دعوة للحد من الصراعات الدينية والفرقة بين المواطنين بسبب الدين والمذهب . والطلب من الحكومة حماية المسيحيين ورد ممتلكات الذين هاجروا منهم وسلبت دورهم وعقاراتهم من قبل لصوص الدولة وميليشياتها المتنفذة التي تعتقد أنها فوق القانون .
– سيطلع البابا فرنسيس في محافظة نينوى العاصمة الآشورية الخالدة على بيوت الشعب التي تهدمت أثناء تحرير المدينة من عصابات داعش المجرمة . وسيرى ان اكثر من نصف مدينة الموصل تحولت الى خراب وركام بسبب القصف الهمجي لعصابات داعش و رد الجيش والحشد الشعبي عليها. لربما سيجلب هذا انتباه العالم ليدعم ويعيد بناء هذه المدينة المنكوبة ليعود اليها أهلها المهجرين قسرا .
نتمنى ان تتم هذه الزيارة على خير وسلام ، وتأتي بالثمار المرجوة منها.
صباح ابراهيم
4/3/2021

About صباح ابراهيم

صباح ابراهيم كاتب متمرس في مقارنة الاديان ومواضيع متنوعة اخرى ، يكتب في مفكر حر والحوار المتمدن و مواقع اخرى .
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.