لن يمصك البعوض بعد الآن.

الاديبة السورية سوزان محمد علي

أطفئ العجوز شمعته
ومشى إلى سريره
على ضوء القمر.
قرب عجلة سيارة مهملة
قلم حبر وزجاجة نبيذ مكسورة.
أعشاب بين أضلاع الرصيف
وأعقاب سجائر
وفاتورة كهرباء صفراء.
المطر يمسح الجملة الإعلانية على الحائط:
لن يمصك البعوض بعد الآن.
كتاب في يد نادل المقهى
فنجان قهوة في يد الزبون
ساعة في يد امرأة
تنظر من النافذة.
في مؤخرة سيارة الخردة العسكرية
رشاش وسلم خشبي مكسور
وجندي يبتسم.
قطعت الشابة الروسية الشارع
دون النظر إلينا
في حافلة النقل الداخلي.
في سوق الألبسة المستعملة
بين أكوام الثياب والغبار ورائحة السفن
تعرفت على يد جميلة.
ثمن أربع حبات تفاح
ألف ليرة.
قال سائق التاكسي
وهو يمسح عرق جبهته.
ثقوب رصاص في جسد عربة جوالة
صاحبها يبيع التوت الأبيض
ويدخن بشراهة.


سكين ورأس كلب وصليب فضي
حول مرآة سائق الحافلة.
أم تتمشى مع ابنتها المراهقة
تمسكها بيد
من اليد الأخرى
تتدلى حمالة مفاتيح فضية.

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.