لماذا غنت صباح “عالبساطة” للحكم السوري عام 1963؟

سامر الموسى

عالبساطه
ع البساطة البساطة و يا عيني ع البساطة
و قديش مستحلية عيش جنبك يا أبو الداراويش
تغديني جبنة و زيتونة و تعشيني بطاطا
عم يحلم قلبي برجال طفران و درويش الحال
يعيشني باوضة صغيرة ما فيها غير حصيرة
و لا بدي فراطة و لا مال خللي لغيري الفراطة

غنت المطربة صباح هذه الأغنية الجميلة في العام ١٩٦٣ويقول باتريك سيل في كتابه الصراع على الشرق الاوسط أن سهيل عرفة لحن هذه الأغنية وغنتها صباح تقربا إلى القادمين الجدد إلى السلطة بعد ٨اذار ١٩٦٣ وتماشيا مع العهد الجديد ف اغلبهم من أصول ريفية بسيطة وذكرت مجلة الشبكة اللبنانية في تحقيق لها عن المطربة الكبيرة صباح أن الفستان الذي كانت ترتديه صباح في تلك الأغنية وهو الواضح في الصورة كان سعره

عشرة آلاف ليرة لبنانية وكانت قيمة الليرة اللبنانية يومها ليرتين مقابل الدولار

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.