** لماذا ستتحق نبؤة #الشاه الراحل … ألان في #إيران **

سرسبيندار السندي

** لماذا ستتحق نبؤة #الشاه الراحل … ألان في #إيران **

المقدّمة *
سآل أسد حماراً سقط بين يديه لماذا أنت حِمَار ؟
فأجابه وماذا تريدني أن أكون يا مولاي وأبي وأمي من صنف الحمير ، ولكن من هو أكثر إستحماراً منهما هو صاحبي الذي لم يربطني جيداً لأهرب منه وأقع بين يديك ؟

المَدْخَل والمَوضُوع *
١: تقول نبؤة الشاه الراحل والتي جاءت رداً على سؤال أحد الصحفيين له بعد وصوله لمطار القاهرة عن مصير الثورة الخمينية في إيران فقال:
{سيأتي اليوم الذي لن ينجو فيه رجال الدين في إيران بفروة رؤوسهم} وأنا أضيف وفي العراق والمنطقة أيضاً والتي بانت بشائرها فعلاً بعون الله تعالى ؟

٢: تشير كل القراءات بأن ما يجري في إيران ليس مجرد إنتفاضة نسوية جاءت رداً على مقتل الشابة الكوردية “مهسا أميني” بل هى ثورة شعبية خطط لها بكل دقة وعناية ، وما مقتلها إلا عود ثقاب أسرع في إشتعالها خاصة بعد رفض المتشددين في إيران تنفيذ شروط أمريكا في صفقة الاتفاق النووي ؟

فكل ما جري ويجري حول الاتفاق النووي لم يكن أكثر من مناورات غربية لتهيئة الأجواء لثورة شعبية عارمة وشاملة يقودها ترامب والجمهوريين ، ليس فقط لكنس نظام الملالي في إيران بل وكنس كل ذيولهم وفكرهم العفن والمتخلف خاصة بعد إنتهاء صلاحية هذا النظام الثيوقراطي الدموي في إيران والمنطقة ، والاخطر تماديهم في كسر كل الخطوط الحمر التي وضعها الغرب لبقائهم وأخرها إرتمائه في حضن الصين وبوتين قولاً وفعلاً ، بدليل ضغطه ليس فقط على حكومة العصابات الجديدة الحاكمة في العراق على بيعه للصين بل وأيضاً بيعهم ألاف المسيرات الانتحارية لمجرم بوتين ، وهذا يعني وقوفهم علناً معه في الحرب التي يشنها على الشعب ألأوكراني وأيضا ضد الغرب وأمريكا ، وهى بعون ألله القشة التي ستقصم ظهر البعير الايراني ؟

٣: في رأي المتواضع ما يجري من سجال بين السعودية وأمريكا ليس بأكثر من مناورة ذكية للتخلص من بايدن وسياسة حزبه المدمرة لدول وشعوب المنطقة والتي يقوده المجرم الشيعي المُلا أوباما ، بدليل أنه كان خير عون وسند لنظام الملالي في بسط سيطرته عليها والاخطر نقدهم بمليارات الدولارات بحجة الاتفاق النووي ، والذي تخلى عنه الرئيس السابق ترامب بكل جرأة وشجاعة لابل وقزمهم من فعل أي شئ ضد مصالح بلاده خاصة بعد قتله لكلبهم قاسم سليماني الذي عاث إجراما وفساداً في العراق والمنطقة ، وهو أحد أسباب اشتعال الانتفاضات في العراق والمنطقة ؟

٤: وأخيراً …؟
صدقوني لولا رعب بايدن والديمقراطيين من ترامب وأنصاره وخاصة المحافظين الجدد وضغط اليمين المتطرف الصاعد بقوة ألان في أوربا وخشية حكوماتها اليسارية على مصيرها الاسود لإستمرو في دعم الخرف بايدن في تدمير المنطقة لابل وعقد الاتفاق النووي معهم بأي ثمن ، لتحقيق رؤى وأماني المجرم أوباما الذي ذُلت في عهده قوات أمريكا ، وقد رأى الكل كيف أذل كلاب الحرس الايراني قوات بلاده بعد صعودهم على ظهر سفينتهم الحربية في الخليج العربي في عهد أوباما وقبلها قتلهم للسفير الامريكي كروستوفر في ليبيا بعد الإطاحة بالقذافي ، ومن ثم هروب قوات بلاده المشين من أفغانستان في عهد خلفه الخرف بايدن ، والتي لو حدث في عهد أي رئيس غيرهم لكان مصيرهم السجن أو الإعدام ، سلام ؟

سرسبيندار السندي
Oct / 30 / 2022

About سرسبيندار السندي

مواطن يعيش على رحيق الحقيقة والحرية ؟
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.