لصوص الثورة السورية: لماذا يتمسك اعضاء الائتلاف بمناصبهم ..ويتبادلونها .

Saad Fansa

لصوص الثورة السورية مرة اخرى :
يقول السفير الامريكي الاسبق في دمشق روبرت فورد ان الولايات المتحدة قدمت اموالا اغاثية للشعب السوري بين العامين 2012 / 2013 الى لجنة الاغاثة التي يترأسها معاذ الخطيب ويشترك فيها كأعضاء سهير الاتاسي ونذير الحكيم، اموالا عينية بلغت 365 مليون دولار ..
يؤكد في شهادة مسجلة المحامي رفعت مصطفى رئيس لجنة الشفافية في الائتلاف ان هذه العينة البسيطة من الاموال التي قدرت بالمليارات – اذا تم جمعها ما مع قدمته دول اخرى في اوربا والخليج النفطي- سرقت بكاملها .. الى جيوب اعضاء الائتلاف ولَم يصل منها دولار واحد الى الشعب السوري المصاب بكارثته ..
ويشهد المحامي مصطفى كذلك، ان اكثر من اربعمائة مليون دولار قدمتها السعودية سرقها احمد الجربا عندما كان رئيسا للإئتلاف بالاشتراك مع ذات العصابة ..
وامثلة هذه السرقات الاكبر من هذه المبالغ او الاصغر تكررت حتى اوقفت الدول الداعمة المساعدات الاغاثية وحصرتها ببعض منظمات الامم المتحدة في مخيمات اللاجئين .
ماشهدته انا شخصيا كمراقب مستقل من واشنطن لما قامت به الجالية السورية الامريكية على مستوى كامل الارض الامريكية بأنها قدمت مساعدات مالية وغذائية وعينية على شكل حاويات ضخمة كان يتم ارسالها الى تركيا والاردن خلال العامين/2014 /2015/ كنت شاهدا على بعضها ومشاركا في بعضها الاخر.
وبحسب معلومات سابقة بيّنَها بالارقام امامي شخصيات اثق ثقة تامة بأعمالهم وليس مصرحا لي بذكر اسمائهم بأنهم قدموا ماقيمته 950 مليون دولار .. وصل بعضها الى المخيمات وسرق بعضها في فلكلور معتاد من اللصوصية المتكررة في اعمال اغاثة السوريين …


وعندما انظر اليوم للمشهد الكامل استطيع فهم ما آلت اليه امور الناس .. فقد حكم على شعب كامل بالموت قتلا وسرقة وتهجيرا ..
واستطيع ان اتفهم اكثر لماذا يتمسك اعضاء الائتلاف بمناصبهم ..ويتبادلونها ..فيما بينهم ..وهم يرفعون سجادة الصلاة شعارا اخوانيا على التقوى مع ديكور اللحية الاخوانية المخففة .. التي سأصنع منها يوما ما فرشاة لحذائي .. كما صنعت من موطىء رؤوسهم الكريهة مداساً لنعلي الطاهر …
والله على ما أقول .. بأعظم الشهداء.. !!

This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

1 Response to لصوص الثورة السورية: لماذا يتمسك اعضاء الائتلاف بمناصبهم ..ويتبادلونها .

  1. عبد الله بن عباس says:

    استغرب هذا الطرح. اين هو الشيء الجديد هل يوجد في العقل العربي السطحي شيء اسمه الامانه، او الصدق، او , الغيريه مثلا. بالطبع قد توجد امور فرديه انما لا مؤسسات ولا عادات ولاعرف سائد ، هل قرآتم سيره السلف الصالح وكيف كانت السرقات والغناء الفاحش هي المال او الهدف وليس الدين مثلا. الموضوع هو الملك الذي هو الطريق للسرقه والتسلط ولتضخيم الانا المرضيه ، هذا الداء المزمن الذي لا شفاء منه ابدا ،هو في جينات العرب الي الابد ،لذلك فجنون العظمه، والسرقات ، والكذب ، والعهر الاخلاقي من الثوابت. كل ذلك مغلف بتدين بائس ،وبتقيه هي من ثوابت الدين .

    Alteruism=الغيريه

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.