“”كثير من المسلمين انتقائيين في إيمانهم بالإسلام ! “”

كثير من المسلمين انتقائيين في إيمانهم بالإسلام
فهم يختارون منه ما يناسبهم مثل من يأكل في البوفيه المفتوح، فيأكل ما يعجبه. معظم المسلمين جعلوا الإسلام أجمل مما هو عليه حقيقة، لأنهم لا يطبقون الإسلام على حقيقته المحمدية
فهم كمن يقوم بعملية التجميل للمسخ.
فتقييم الإسلام لا يكون عبر التفاخر والنظر بأعداد المسلمين، بل يكون عبر دراسة الإسلام ومصادره الحقيقية مثل القرآن والسنة المحمدية ودراسة شخصية محمد كمؤسس للإسلام, فكثير جدا من ترك الاسلام بعد ان قام بدراسة الاسلام من وجهة نظر محايدة .
كثير من المسلمين يؤمنون ويدافعون عن الإسلام بشراسة بدون أن يدرسوه جيدا


فهم مغسولي الدماغ منذ صغرهم عقولهم مغيبة لا مجال لديهم للتفكير و الحقيقة الاسلام يمنع عملية التفكير و التأمل ،
بل يتأثرون بجمال صوت قراء القرآن أو يصدقون أكاذيب الشيوخ عن عظمة القرآن وإعجازه العلمي واللغوي، أو أن سيرة محمد وصحابته هي سيرة عطرة مليئة بالرحمة والعدل والازدهار في ظل حكم الشريعة الإسلامية!
يا عزيزي المسلم، إن كنت تريد أن تكلمني عن الإسلام، فكلمني عن حقيقة عقائده وما تعرفه عن الإسلام وما درسته في الإسلام، ولماذا أنت مقتنع بها وعلى أي أساس صدقتها؟!
لا تتفاخر بما تؤمن به لأن غيرك يؤمن به، لأنه لا يوجد إنسان سيقف أمام الله نيابة عن إنسان آخر.
عندما تقابل الله، لن تقول له أنا كنت مسلم لأني رايت جميع الناس حولي مسلمين. سيسألك الله ولماذا لم تتأكد منه بنفسك؟ لماذا سمحت للأكاذيب أن تسيطر عليك وتمنعك عن محاولة معرفتي وطلبي شخصيا؟!
م. رامي دباس

About رامي دباس

رامي دباس هو كاتب و ناشط سياسي اردني : موقعه الاكتروني http://www.RamiDabbas.com من مواليد ١٩٨٩ يحمل شهادة الهندسة المدنية ، ترك الاسلام عام ٢٠١٠ للإلحاد و منها في ال ٢٠١٢ تحول للمسيحية .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

One Response to “”كثير من المسلمين انتقائيين في إيمانهم بالإسلام ! “”

  1. س . السندي says:

    ١: حقيقة علمية وتاريخية وحتى طبيعية هى أن كل أمور الحياة نسب نسبة لنظرية العبقري أينشتاين النسبية وطبقات ومقامات ؟

    ٢: مصيبة غالبية المسلمين كغيرهم من السذج والبسطاء يصدقون كل ما يسمعون ويقرأون دون فحص وبحث ومقارنة وتحليل ؟

    ٣: حقيقة ساطعة تقول { لو أفسق وأفسد وأجرم الرجل المسلم هنالك نصوص قرآنية كثيرة تحميه وتزكيه ، بينما لو أفسق المسيحي فهنالك نصوص تدينه وتعريه ؟

    ٤: وأخيراً …؟
    من يؤمنون بإله ديوس لسفلة وقتلة ومجرمين في جناته ، يستحيل أن يكونوا سوي العقل والوجدان والضمير ، لأنهم لا يقبلونها على أنفسهم وأعراضهم ويقبلونها بكل بساطة على الله الطاهر والعادل والقدوس ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.