قراءة في كتاب جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي

قراءة في كتاب جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي
للباحثة أزهار بامرني

بقلم : عصمت شاهين دوسكي

المرأة الكوردية برزت في الوقت الحاضر بدور ثقافي وإعلامي وفكري مؤثر في الساحة الأدبية الكوردية وتسيدت المناصب المهمة منها السياسية والثقافية والاجتماعية والفنية وفي هذا الشأن الفتُ كتاب لم يطبع لحد الآن لعدم قدرتي المادية على الطبع ” المرأة الكوردية بين الأدب والفن التشكيلي ” ولو أعطت للمرأة الكوردية الحرية الفكرية والأدبية والفنية المناسبة لها لنافست العالمية بكل جدارة ، بين يدي كتاب الباحثة الكوردية والأديبة والإعلامية أزهار بامرني ” جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي ” والباحثة من مدينة دهوك إقليم كوردستان العراق تخرجت من كلية الآداب – قسم اللغة العربية جامعة الموصل علم 1992 م عضوة في مجلة متين الدورة الثانية – وعملت في تحرير مجلة دهوك وعندها كتابات عديدة في مجلات وجرائد منها به يمان ، ئه فرو ، مه تين ، زاكروس ، برايه تى ، ئه دب ، وهونه ر ودهوك ترجمت العديد من المواد الأدبية إلى اللغة العربية ومن مؤلفاتها كتاب ” الشاعر أحمد نالبند وقصائده العربية والفارسية ” .
أما كتابها جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي يضم ” منظور تاريخي لعلم النفس المعرفي – من هو جان بياجيه – الفترات الزمنية لدراسة تطور تفكير الأطفال – أهم مؤلفات العالم جان بياجيه العلمية – نشأته العلمية – بياجيه عالم نفساني أم فيلسوف – مفهوم النمو عند بياجيه – عوامل النمو العقلي والمعرفة – خصائص النمو العقلي للطفل – مراحل النمو المعرفي عند بياجيه – المفاهيم الأساسية في التعليم المعرفي – المراحل الأربعة الأساسية للنمو المعرفي للطفل – أهم مظاهر النمو – ” الكتاب من الحجم المتوسط 76 صفحة . اعتمدت في دراستها على ” 19 ” مصدر مهم عن النمو المعرفي والنفسي عند الأطفال ، تقول أزهار بامرني في المقدمة ” ما تذخر به العلوم النفسية من بحوث وتجارب عديدة ومتنوعة تتناول الطفولة والنمو ،تحتل أعمال جان بياجيه ” 1896

– 1980 م ” القسط الأعظم ليس فحسب من المنظور الكمي ولكن أيضا من المنظور الكيفي ، وليس. من المبالغة إذا قلنا إن أي دراسة للطفولة والنمو لا تستقيم بدون دراسة عميقة واعية لأعمال ” بياجيه ” ومن هنا نرى أهمية دراسة النمو المعرفي في ظهور القدرة على التفكير والفهم خاصة عند مراحل الطفولة وعالمها القيم في التوجيه والإرشاد السليم وكثير من الدراسات حاولت أن تتخيل وتدنو من تخيل الطفل لهذا العالم سعيا وراء تجارب وحقائق علمية وهدفها السمو والارتقاء بهذا العالم البريء وهكذا تعرف الباحثة بما يهتم به علم النفس المعرفي ” بدراسة النمو المعرفي للفرد منذ مرحلة الطفولة حتى المراحل العمرية المتقدمة ” ص 14
ولاشك هناك تغيرات تطرأ على المراحل العمرية تعتمد على الأفعال والإدراك من مرحلة الطفولة وما يليها ” تركزت أبحاثه في هذه المرحلة ” المرحلة الثالثة – 1940 – 1980 م على كيفية ثبات الطفل مع التغييرات الحاصلة وكيفية التميز بين الشيء الدائمي والشيء القابل للتغير وبين المظاهر والحقائق ” ص26
فنمو عقل الطفل بين الطبيعية والتنشئة تمر في مراحل أو خصائص ” التمركز حول الذات – الإحيائية – الاصطناعية – الواقعية ” فمفهوم بياجيه عن مراحل النمو المعرفي تنطلق من نظرية الانبناء وهي الوحدة المنظمة الحاصلة من تداخل العناصر مع بعضها البعض ص 47
تعتبر دراسة الباحثة أزهار بامرني مهمة وحساسة جدا في التوجيه المنهجي السليم للطفل وعلى المعنيين الأخذ بها للوصول إلى فهم وإدراك عالم المراحل الطفولية والاستفادة منها بشكل عملي وتسخيرها لخدمة العباد والبلاد وتعميمها على المعنيين وتوضيحها بهدف النمو المعرفي المتقد بالتقدم والتغير والسمو والارتقاء والإبداع مما توظف هذه العوامل والنتائج الإيجابية كطاقة خلاقة لبناء جيل يواجه الحياة بإدراك معرفي رغم كل التناقضات ويساهم في تطور الأسس المتينة للمجتمع خاصة من الأسرة إلى عالم أكبر ينشد المعرفة والوعي والتطور والإبداع .
****************
الكتاب : جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي
الدراسة : أزهار بامرني
التصميم : إسماعيل بادي
الغلاف : عصام حجي طاهر
المطبعة : كازي – دهوك – كوردستان العراق
سنة الطبع : 2020 م
رقم الإيداع : 20 / 2459

About عصمت شاهين دو سكي

- مواليد 3 / 2 / 1963 دهوك كردستان العراق - بدأ بكتابة الشعر في الثامنة عشر من العمر ، وفي نفس العام نشرت قصائده في الصحف والمجلات العراقية والعربية . - عمل في جريدة العراق ، في القسم الثقافي الكردي نشر خلال هذه الفترة قصائد باللغة الكردية في صحيفة هاو كارى ،وملحق جريدة العراق وغيرها . - أكمل دراسته الابتدائية والثانوية في مدينة الموصل - حاصل على شهادة المعهد التقني ، قسم المحاسبة - الموصل - شارك في مهرجانات شعرية عديدة في العراق - حصل على عدة شهادات تقديرية للتميز والإبداع من مؤسسات أدبية ومنها شهادة تقدير وإبداع من صحيفة الفكر للثقافة والإعلام ، وشهادة إبداع من مصر في المسابقة الدولية لمؤسسة القلم الحر التي اشترك فيها (5445) لفوزه بالمرتبة الثانية في شعر الفصحى ، وصحيفة جنة الإبداع ، ومن مهرجان اليوم العالمي للمرأة المقام في فلسطين " أيتها السمراء " وغيرها . - حصلت قصيدته ( الظمأ الكبير ) على المرتبة الأولى في المسابقة السنوية التي أقامتها إدارة المعهد التقني بإشراف أساتذة كبار في الشأن الأدبي . - فاز بالمرتبة الثانية لشعر الفصحى في المهرجان الدولي " القلم الحر – المسابقة الخامسة " المقامة في مصر " . - حصل على درع السلام من منظمة أثر للحقوق الإنسانية ، للجهود الإنسانية من أجل السلام وحقوق الإنسان .في أربيل 2017 م - حصل على شهادة تقديرية من سفير السلام وحقوق الإنسان الدكتور عيسى الجراح للمواقف النبيلة والسعي لترسيخ مبادئ المجتمع المدني في مجال السلام وحقوق الإنسان أربيل 2017 م - حصل على درع السلام من اللجنة الدولية للعلاقات الدبلوماسية وحقوق الإنسان للجهود الإنسانية من أجل السلام وحقوق الإنسان . أربيل 2017 م . - عدة لقاءات ثقافية مع سفيرة الإعلام فداء خوجة في راديو وار 2017 م . - أقامت له مديرية الثقافة والإعلام في دهوك أمسية أدبية عن روايته " الإرهاب ودمار الحدباء " في قاعة كاليري 2017 م - تنشر مقالاته وقصائده في الصحف والمجلات المحلية والعربية والعالمية . - غنت المطربة الأكاديمية المغربية الأصيلة " سلوى الشودري " إحدى قصائده " أحلام حيارى " . وصور فيديو كليب باشتراك فني عراقي ومغربي وأمريكي ،وعرض على عدة قنوات مرئية وسمعية وصحفية . - كتب مقالات عديدة عن شعراء وأدباء الأدب الكردي - كتب مقالات عديدة عن شعراء وأدباء المغرب - كتب مقالات عديدة عن شعراء نمسا ، (( تنتظر من يتبنى هذا الأثر الأدبي الكردي والمغربي والنمساوي للطبع . )) . - كتب الكثير من الأدباء والنقاد حول تجربته الشعرية ومنهم الدكتور أمين موسى ، الدكتورة نوى حسن من مصر الأديب محمد بدري، الأديب والصحفي والمذيع جمال برواري الأديب شعبان مزيري الأستاذة المغربية وفاء المرابط الأستاذة التونسية هندة العكرمي والأستاذة المغربية وفاء الحيس وغيرهم . - عضو إتحاد الأدباء والكتاب في العراق . - مستشار الأمين العام لشبكة الأخاء للسلام وحقوق الإنسان للشؤون الثقافية . - صدر للشاعر • مجموعة شعرية بعنوان ( وستبقى العيون تسافر ) عام 1989 بغداد . • ديوان شعر بعنوان ( بحر الغربة ) بإشراف من الأستاذة المغربية وفاء المرابط عام 1999 في القطر المغربي ، طنجة ، مطبعة سيليكي أخوان . • كتاب (عيون من الأدب الكردي المعاصر) ، مجموعة مقالات أدبية نقدية ،عن دار الثقافة والنشر الكردية عام 2000 بغداد . • كتاب ( نوارس الوفاء ) مجموعة مقالات أدبية نقدية عن روائع الأدب الكردي المعاصر – دار الثقافة والنشر الكردية عام 2002 م . • ديوان شعر بعنوان ( حياة في عيون مغتربة ) بإشراف خاص من الأستاذة التونسية هندة العكرمي – مطبعة المتن – الإيداع 782 لسنة 2017 م بغداد . • رواية " الإرهاب ودمار الحدباء " مطبعة محافظة دهوك ، الإيداع العام في مكتبة البدرخانيين العام 2184 لسنة 2017 م . • كتب أدبية نقدية معدة للطبع : • اغتراب واقتراب – عن الأدب الكردي المعاصر . • فرحة السلام – عن الشعر الكلاسيكي الكردي . • سندباد القصيدة الكورية في المهجر ، بدل رفو • إيقاعات وألوان – عن الأدب والفن المغربي . • جزيرة العشق – عن الشعر النمساوي . • جمال الرؤيا – عن الشعر النمساوي . • الرؤيا الإبراهيمية – شاعر القضية الآشورية إبراهيم يلدا. • كتب شعرية معدة للطبع : • ديوان شعر – أجمل النساء • ديوان شعر - حورية البحر • ديوان شعر – أحلام حيارى • وكتب أخرى تحتاج إلى المؤسسات الثقافية المعنية ومن يهتم بالأدب والشعر لترى هذه الكتب النور في حياتي .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.