في #يوم_اللغة_العربية :

الكاتبة والناشطة السورية لمى الآتاسي

في #يوم_اللغة_العربية :
هي اللغة التي تصالح من خلالها شعوب لم تكن تربطهم الجغرافيا و قربهم التاريخ و كل منهم استمد منها لغته الدارجة و تنازل للغة العربية عن المكانة الاولى جاعلًا منها هويته التي تعيش معه منذ الف سنة و اكثر ..
لكنها بالنهاية هي تلك اللغة التي صالحت الانقاض و قربت البعاد و آخت الاديان ..
اللغة العربية ليست ملك المسلمين رغم انها لغة القرآن الكريم فهي بعكس العبرية لم تبقى ضيقة و مغلقة على فئة أو دين .. لهذا هي لغة حية تعيش و تقبل الاخر و اليوم يتعلمها الكثير لانها صلة الوصل الثقافية مع نسبة مهمة من سكان العالم..

About لمى الأتاسي

كاتب سورية ليبرالية معارضة لنظام الاسد الاستبدادي تعيش في المنفى بفرنسا
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.