فيلم “Dreams”

الناقد السينمائي السوري اسامة حبيب

يقدم فيلم
“Dreams”
إنتاج عام 1990 تأليف وإخراج “اكيرا كوروساوا” ،ثمانية رؤى تعبر عن أفكاره ومشاعره حيال الحياة والعلم والإيمان والحرب وقضايا أخرى.
الرؤيا الأولى بعنوان “شمس عبر الأمطار” تحكي عن رؤية طفل لزواج الثعالب أوائل الربيع رغم تحذيرات والدته من عواقب تلك المشاهدة المحرمة، وتعبر عن الصدام الأول بين براءة الأطفال وطبيعة الحياة المعقدة، والرؤيا الثانية “بستان الدراق” تصور حديث الطفل مع مجموعة من أشجار الدراق المهددة بالقطع، وتعبر عن نبل وروحانية الإنسان القادر على التسامي والاندماج مع روح الطبيعة الحية.
أما الرؤيا الثالثة “العاصفة الثلجية” تحكي عن مجموعة من الرحالة متسلقي الجبال المنهكين وايقاظ حورية الثلج الجميلة الدافئة لأحدهم، وتعبر عن دور الطموح ودفء مشاعر الحب في الصمود والوصول للهدف، أما الرؤيا الرابعة “النفق” فتحكي عن جندي ناج من أحد الحروب يقوم بالتخاطب مع أرواح زملائه من قتلى الحرب، وتختلط مشاعر الفرح بالنجاة مع مشاعر تبكيت الذات على عدم الانضمام لقافلة شهداء الوطن مع لوم ذاته على تقصيره في حماية زملائه القتلى، أما الرؤيا الخامسة “غربان” فيغوص فيها أحد طلاب الفنون في لوحات الرسام “فنسنت فان غوغ” ويتواصل مع نفسه المحطمة ولوحته المليئة بغربان الشؤم ،وبالتالي تمهد للرؤيا التالية “جبل فوجي الأحمر” وتحكي عن يوم تنفجر فيه المفاعلات النووية مدمرة اليابان في نهاية مأساوية لتغول العلم ،ونجد أحد العلماء ينتحر قبالة جبل فوجي رمز كبرياء اليابان ومواطنين يبكون وطنهم واولادهم، وتنتج عنها الرؤيا السابعة “الشيطان المنتحب” ويجد فيها البطل مواطني بلده قد تحولوا لغيلان باكية فقدت انسانيتها وكرامتها في إشارة للموت الروحي الذي يهبط بالإنسان إلى مادون مستوى البهائم.


أما الرؤيا الأخيرة “قرية طواحين الهواء” فارادها المخرج جنة إنسانية على الأرض، فنجد عجوز مبتهج حكيم يعيش مع أبناء قريته بمنتهى السعادة والنشوة بأدوات وأساليب بدائية، ونجدهم يكرمون نصب غريب مجهول لا يعرفون إلا القليل عنه في إشارة لاحتياج الإنسان لقدوة ومثل أعلى يبرر مع الوقت نشوء الأديان ونراهم في النهاية يحتفلون معا كل يوم بالحياة التي هدف أعمالنا ومجهودنا.
نجد في الفيلم أداء جيد وكاميرا رائعة من المخرج تقربنا من غاية لوحاته وأهدافها التي اختارها بعناية.
في النهاية فيلم
“Dreams”
قد لا يفهمه الكثيرون لكن آخرين قد يجدون فيه متعة سينمائية شيقة.

About أسامة حبيب

أسامة حبيب تاريخ الميلاد :27/7/1982 إجازة في بناء السفن من جامعة اللاذقية لاجئ في تركيا من عام 2013 ناشط ليبرالي
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.