فيلم “مأساة ماكبث” 

يقدم فيلم

الناقد السينمائي السوري اسامة حبيب

“The Tragedy of Macbeth”
إنتاج عام 2021 عن قصة “وليام شكسبير” تأليف وإخراج “جويل كوين” مايسمى بالمسرح السينمائي، فالمشاهد أشبه بمقاطع مسرحية لكنها ثلاثية الأبعاد وغنية بالمؤثرات السمعية والبصرية، وبالابيض والأسود تماشيا مع أجواء الفيلم الكئيبة.
اللورد ماكبث “دينزل واشنطن” أحد أشجع قادة الملك دانكان “بريندان جليسون” ويسهم في الدفاع عن عرشه بكل بسالة ومروءة، لكنه بعد سماع نبوءة من ثلاث ساحرات تقضي بتسلمه مقاليد الحكم بدون أن تدوم لذريته بل ستنتقل لنسل صديقه القائد بانكو “بيرتي كارفل” ، تتغير حياته للأبد إذ توقظ تلك النبوءة غروره وانانيته وتعطشه للسلطة والتاج، خاصة بعد اغراءات ومكر زوجته الليدي ماكبث “فرانسيس مكدورماند” التي تحرضه على اغتيال الملك العادل حبا للتفرد بالحكم.
بعد ارتكابه للجريمة البشعة تبدأ عواقبها في الظهور تباعا، ويحاول ماكبث تصليح الخطأ بخطأ أكبر منه، ويتحد أحد قادته ماغداف “كوري هوكينز” مع ولي العهد الشرعي الأمير مالكوم “هاري ميلينج” لردعه وايقاعه الحد العادل.
الفيلم غني بالمشاهد المعبرة مثل مشهد النسر التائه في الضباب وهذا هو حال ماكبث طول الوقت، وجاء اختيار ممثلين سود لأداء البطولة إضافة جيدة حقنت الفيلم بطابع إنساني وادخلته في سباق الجوائز وفقا لمعايير الأكاديمية الجديدة.


أداء الممثلين كان جيدا وخاصة من دينزل واشنطن والذي رشحه لدخول سباق الأوسكار لكني استبعد حصوله على الجائزة، والحوار نخبوي فصيح بليغ إذ هو أساسا مقتبس من رواية لملك البلاغة والخطابة المسرحية.
في النهاية فيلم “مأساة ماكبث” إنتاج سينمائي مميز لمسرحية كلاسيكية شهيرة ويستحق المشاهدة والتأمل.

About أسامة حبيب

أسامة حبيب تاريخ الميلاد :27/7/1982 إجازة في بناء السفن من جامعة اللاذقية لاجئ في تركيا من عام 2013 ناشط ليبرالي
This entry was posted in الأدب والفن, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.