فيلم “الموظفون في الأرض”

الناقد السينمائي السوري اسامة حبيب

ينتقد فيلم “الموظفون في الأرض” إنتاج عام 1985 تأليف “بهجت قمر” و”مصطفى محرم” وإخراج “أحمد يحيى”، أوضاع الطبقة الوسطى في نهاية السبعينات وبداية الثمانينات من القرن الماضي، وهي الفترة التي تم ضرب هذه الفئة في البلدان العربية غير البترولية، وتحويلها إلى طبقة فقيرة بالكاد تملك قوت يومها، وتضم الموظفين والمعلمين والحرفيين وصغار التجار.
كامل عبد الشكور” فريد شوقي” مدير تنفيذي لإحدى مؤسسات الدولة الكبرى، دخل السلك الوظيفي بتوصية من والده فترة الأربعينات عندما كان الموظف يحتفظ بالحد الأدنى من مقومات العيش المحترم، حاول بعد وفاة زوجته بمعاشه البسيط تعليم أولاده سماح “ليلى علوي” وفاطمة “سمية الألفي” وسمير “وائل نور “ونجح إلى حد ما بتأمين احتياجاتهم المعيشية وإيصالهم إلى نقاط انطلاقهم العملية دون أن يتسخ جيبه بالرشوة والفساد أو قميصه الحكومي النظيف بعمل آخر يعينه على مصاريفهم.
يستيقظ كامل أفندي من أوهام الاستقامة والشرف عندما تخطب ابنتاه ويفرض عليه تجهيز منازلهم المستقبلية باثاث عصري وجميل يناسب مركز اصهاره شوقي “سناء نافع” وصلاح “صلاح السعدني” اجتماعيا وماديا، وهذا ما يفوق قدرته الشرائية بمراحل، عندئذ يرفض الاستسلام لضغوط رئيسه الفاسد فايد “سمير صبري” ويختار التسول مع سيدة عبد الحميد “شويكار” وهي ضحية أخرى من ضحايا الفقر والفساد الاجتماعي والتي اختارت التسول بديلا لبيع جسدها من أجل إطعام اخوتها الصغار.


عندما تختار افقار الطبقة الوسطى فإنك لا تؤذي فقط مجموعة من الأشخاص، لكنك تقتل عقل المجتمع وضميره، لأن الموظف عندئذ سيتحول إلى مرتشي والمعلم إلى تاجر والحرفي إلى لص قطع غيار والتاجر إلى محتكر، أي أنك رسمت نهاية سوداء للمجتمع بذاته، وهذا ما حصدته تلك الدول مع بداية الألفية الجديدة ومازالت غير قادرة حتى اليوم على الوقوف على رجليها.
نقطة الضعف في الفيلم هي الإخراج الذي جاء متوسطا وليس على مستوى الفيلم ومضمونه المميز، وفي الأداء تألقت “شويكار” إلى جانب أداء جيد من “فريد شوقي”.
فيلم “الموظفون في الأرض” وثيقة تاريخية سينمائية مهمة تبين وظيفة الفن المهمة حياتيا واجتماعيا.

About أسامة حبيب

أسامة حبيب تاريخ الميلاد :27/7/1982 إجازة في بناء السفن من جامعة اللاذقية لاجئ في تركيا من عام 2013 ناشط ليبرالي
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.