فيلم “الكهف”

لا أدري ماذا حاول صناع فيلم “الكهف” إنتاج عام 2018 وتأليف سامح سر الختم وإخراج أمير شوقي تقديمه في فيلمهم هذا، أهو فيلم عن التطرف الديني أم التقاليد المجتمعية البالية أم توظيف الدين كغطاء للاجرام أم مشاكل الجهل والانحراف في البيئة الفقيرة أم كوكتيل من كل هذا الكلام؟ لكن النتيجة كانت فيلم سيئ الحبكة ضعيف البنية لا تعرف رأسه من رجليه.
يبدأ الفيلم بمشهد جميل عن معاناة أهل الحي الفقير من مشاكل هطول المطر الذي هو نعمة السماء في مفارقة رمزية جميلة عن سوء تعامل البشر مع عطايا الله ثم يبدأ العك. عبدالله “محمود عبد الغني” شاب فقير ضعيف الشخصية يبقى ملتصقا بأحد شباب الشوارع المرتزقة ويدعى صادق “ماجد المصري” ويستمد منه قوة يفتقدها ثم سرعان ما تنقلب حياته رأسا على عقب بعد اكتشاف خيانة صادق له مع زوجته “أميرة الشريف ” ، ويهرب إلى أحد المقابر ويلتحق بأحد شيوخها الضالين “إبراهيم نصر “وسرعان مايتحول بسرعة البرق من شاب ضعيف الشخصية إلى فتوة الحتة الذي يحميها من هجوم المتطرفين.
بالمقابل يشكل غياب عبدالله المفاجئ لصادق صدمة كبيرة يتوب على أثرها ويتتلمذ على أحد شيوخ المنطقة ويصبح بدوره شيخا فاضلا يتبرك منه أهل المنطقة، أما دلوعة الحتة نعمة “مي سليم” فتغرم بأحد العيال الصايعة ويدعى مسعود “محمد عادل” الذي يتاجر بهموم الناس من غير أن يعطينا المخرج أسباب للانجذاب، ويقوم باستغلالها جنسيا ثم يرميها بعد أن يملها، وذلك لأنه يكون مغرما بصفاء “روجينا” الأرملة الغريبة عن الحي والأم لطفل وحيد، ويبقى يسعى وراءها حتى تحن إليه لكنه لا يستطيع الانتظار بضعة أيام ليعقد قرانه عليها ويحاول ممارسة الجنس معها مهددا اياها بماضيها الذي يراه فاحشا وهنا تطرده وتتزوج صادق التائب.
أما نعمة فيطمع فيها طه “إيهاب فهمي “الذي يغلو في دينه ويعنف زوجته باستمرار ليغطي على ضعفه الجنسي، ثم يكتشف اخطاءه ويحاول تصحيحها.


الأداء الجيد في الفيلم لا يعطيه أي أهمية لأنه مبني على قصص غير مترابطة ومفارقات غير منطقية، وحتى النهاية ارتجالية وتزيد من ارتباك الفيلم وحيرة المشاهد.
في النهاية فيلم “الكهف” من الأفلام السيئة وغير موصى بحضوره ما خلا الأغنية الجميلة في منتصفه والتي تمثل أجمل ما فيه.

About أسامة حبيب

أسامة حبيب تاريخ الميلاد :27/7/1982 إجازة في بناء السفن من جامعة اللاذقية لاجئ في تركيا من عام 2013 ناشط ليبرالي
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.